الذكرى الثانية والثلاثون لإستشهاد الفريق الأول الركن عدنان خيرالله      مَن لا يريد الخير لإيران !!! يتمنى الكثيرون لو أن إيران افاقت من أوهام الخمينية واستعادت صوابها لكي تتصرف باعتبارها دولة ترعى وجودها ضمن الأسرة العالمية.      الانتخابات المبكرة والتغيير السياسي في العراق .. انتخابات جديدة مبكرة كانت ام محددة ومجدولة مسبقا تحمل بين طياتها آفاق التغيير نحو الأفضل.. إلا في العراق.      العراق بين شماعتين! السلطة في العراق تبحث دائما عن أعداء حقيقيين ومفترضين.      داعش وأمريكا وطبول الحربِ في الخليج..!      جمعية الدفاع عن حرية الصحافة تكشف عدد الانتهاكات بحق الصحفيين خلال عام (وثائق)      بيان ’غاضب’ من الكاردينال ساكو للرد على مذكرة استقدامه: دفع من جهة سياسية معروفة      تسعة أعشار الشيعة موالون لإيران وميليشياتها!!!      العراق : زيارة نصف مبهمة لجواد ظريف !      مهنة عراقية مربحة .. لا يمكن أن يواجه الكاظمي كل الفاسدين وحده.      غياب الصقور وحضور الغربان/ 2      خلط العرب السابق بين الشعب العراقي والنظام السياسي قد أدى إلى كارثة إنسانية. ليس مقبولا أن ينضم العرب إلى المجتمع الدولي في نبذ لبنان واللبنانيين.      معنى أن يُهان المواطن العربي في المطارات العربية .. دول تنزع عن مواطنيها كرامتهم هي دول ليست كريمة ولا تستحق بأن تُعامل بالطريقة التي تحفظ لها كرامتها.      دولة فاشلة ضد شاعر كبير ما لا يفهمه وزير الثقافة العراقي أن سعدي يوسف ليس شخصا لكي يُهاجم.      كاكا برهم وطني عراقي صادق ومخلص، ولكن مع اعتزاز وإيمان عميقين بانتمائه القومي الكردي.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

في ذكرى يوم الشهيد العراقي








بسم الله الرحمن الرحيم

يصادف هذا اليوم يوم الشهيد العراقي في ذكرى اليمة وقاسية عندما قامت القوات الايرانية باعدام العشرات من الضباط والجنود العراقيين الاسرى بعد معركة البسيتين عام 1981خلال الحرب  الايرانية على العراق.
وقال شهود عيان ناجون من هذه المجزرة ان القوات الايرانية نفذت الاعدام ضد هؤلاء الاسرى وكان من ضمنهم عدد كبير من الجرحى غير ابهة بالاتفاقات الدولية والشرائع السماوية التي تحرم حتى ايذاء الاسير.
ولم تكتف القوات الايرانية بهذه المجزرة بل مارست شتى انواع الاضطهاد والقهر ضد الاسرى العراقيين في اقفاص الاسر من خلال التعذيب الجسدي والنفسي الذي يمارسه ضباط في المخابرات الايرانية ومن عاونهم والتحق معهم وباع شرفه وضميره واصبح مع شلة الاجرام والسقوط واطلقوا على انفسهم التوابين وكان يشرف عليهم المقبور محمد باقر الحكيم والذي كان يشرف ايضا على عمليات التعذيب بحق الاسرى العراقيين .
الرحمة وعليين لشهداء العراق الابرار
عاش العراق حرا ابيا موحدا 
الخزي والعار لاعداء العراق من امريكان  وفرس وعملاء اقزام.


المكتب الاعلامي لهيئة عشائر العراق
 1  كانون الاول  2020


المكتب الاعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 28486735
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM