حزب الله العراق.. خلايا ظل وتغلغل واستنساخ للحرس الثوري      النَّجف.. فتوى الميليشيات وفتوى الدولة داعش احتل الموصل. الحشد احتل العراق.      العشائرية في الميزان ..يتصرف العرب وكأن عليهم الاختيار بين مسؤولين مدعومين قبليا أو من أحزاب دينية. يا لهما من خيارين مرين.      كيف تكون مقاوما وتقتل شعبك ..صارت المقاومة جزءا من التراتبية الدينية المقدسة وليست عارضا سياسيا مؤقتا.      عندما سيفاوض بلينكن في مجال العودة الى الاتفاق النووي مع ايران، فهو يفعل ذلك من زاوية من يعرف كيف التعاطي مع ايران من جهة واهمّية الشراكة الأوروبية في الحدّ من قدرة ايران على التوسّع من جهة اخرى      «القاعدة» وإيران ومقترفو الشر      بايدن: ترمب لم يتواصل معي.. ولا أستبعد تعيين جمهوريين في إدارتي      وفاة رئيس حزب الأمة السوداني الصادق المهدي متأثراً بكورونا      العراق..هجمات تذكّر الكاظمي بوعوده      زيارة غير معلنة.. قاآني في بغداد لبحث الوجود الأميركي      سفير بريطانيا ببغداد: الهجمات المسلحة تقوض استقرار العراق      أمريكا العراقية وداعا      لقاح كورونا: نور في نهاية النفق .. النتائج المطمئنة للقاحات الواعدة ضد كوفيد-19 لا تخفي تعقيدات مرحلة الخروج من الوباء.      الفن في مواجهة الموت .. الفنانون في البحرين يقررون: "لنجرب الفن إذاً" لا شفاء لا علاج ولا وقاية.      الصدريون وكفا الميزان في الانتخابات العراقية 2021 .. الكاظمي أكثر ميلا للتحالف مع الصدر وشعبويته من المالكي وبطانته.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

المرشد الأعلى في إيران في توبيخ ضمني لرئيس الوزراء العراقي: واشنطن قتلت ضيفك سليماني في منزلك واعترفوا صراحة بالجريمة وهذه ليست قضية هينة.






بغداد - توعد المرشد الأعلى في إيران علي خامنئي اليوم الثلاثاء، بـتوجيه "ضربة مماثلة" إلى الولايات المتحدة ردا على قتلها قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني.

وقال خامنئي خلال لقاء في طهران مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إن "إيران لم ولن تسعى أبدا إلى التدخل في شؤون العراق"، بحسب الموقع الرسمي لخامنئي.

وتوجه إلى الكاظمي بالقول "لقد قتلوا ضيفك (سليماني) في منزلك واعترفوا صراحةً بالجريمة، وهذه ليست قضية هينة"، مشددا على أن "إيران لن تنسى أبدا هذه القضية وسترد بالتأكيد بتوجيه ضربة مماثلة للأميركيين".

وتابع "وجهة النظر الأميركية تجاه العراق هي عكس وجهة نظرنا تماما لأن الولايات المتحدة هي العدو بمعنى الكلمة ولا تريد عراقا مستقلا وقويا يتمتع بحكومة أغلبية"، مضيفا "الوجود الأميركي في أي بلد هو مصدر فساد وتدمير ودمار".

وشدد على أن بلاده تتوقع من العراق أن "يتابع قرار الحكومة والشعب والبرلمان العراقي إخراج الأميركيين (من العراق)  لأن وجودهم يسبب انعدام الأمن".

وقال خامنئي إن إيران تدعم حكومة الكاظمي ومن الضروري "تعزيز العلاقات بين إيران والعراق في جميع المجالات".

وأصدر البرلمان العراقي في 5 يناير/كانون الثاني الماضي، قرارا يطالب فيه الحكومة بإنهاء الوجود العسكري الأجنبي في البلاد وخاصة الأميركي. وتعمل القوات الأميركية في العراق ضمن تحالف دولي تقوده واشنطن لمحاربة تنظيم داعش.

وجاء القرار بعد يومين من مقتل كل من سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبومهدي المهندس في ضربة جوية أميركية قرب مطار بغداد.

وتتهم واشنطن فصائل شيعية عراقية موالية لطهران بشن هجمات صاروخية على السفارة الأميركية في بغداد وقواعد عسكرية تستضيف جنودا أميركيين.

ويخشى عراقيون أن يتحول بلدهم إلى ساحة لتصفية الحسابات بين الولايات المتحدة وإيران.

ووصل الكاظمي إلى طهران الثلاثاء في أول زيارة خارجية رسمية له منذ تشكيل حكومته، في مايو/أيار الماضي.

وكان من المقرر أن تكون السعودية هي محطته الأولى، لكن زيارته تأجلت الاثنين إلى إشعار آخر، بسبب عارض صحي تعرض له العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 27738703
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM