حزب الله العراق.. خلايا ظل وتغلغل واستنساخ للحرس الثوري      النَّجف.. فتوى الميليشيات وفتوى الدولة داعش احتل الموصل. الحشد احتل العراق.      العشائرية في الميزان ..يتصرف العرب وكأن عليهم الاختيار بين مسؤولين مدعومين قبليا أو من أحزاب دينية. يا لهما من خيارين مرين.      كيف تكون مقاوما وتقتل شعبك ..صارت المقاومة جزءا من التراتبية الدينية المقدسة وليست عارضا سياسيا مؤقتا.      عندما سيفاوض بلينكن في مجال العودة الى الاتفاق النووي مع ايران، فهو يفعل ذلك من زاوية من يعرف كيف التعاطي مع ايران من جهة واهمّية الشراكة الأوروبية في الحدّ من قدرة ايران على التوسّع من جهة اخرى      «القاعدة» وإيران ومقترفو الشر      بايدن: ترمب لم يتواصل معي.. ولا أستبعد تعيين جمهوريين في إدارتي      وفاة رئيس حزب الأمة السوداني الصادق المهدي متأثراً بكورونا      العراق..هجمات تذكّر الكاظمي بوعوده      زيارة غير معلنة.. قاآني في بغداد لبحث الوجود الأميركي      سفير بريطانيا ببغداد: الهجمات المسلحة تقوض استقرار العراق      أمريكا العراقية وداعا      لقاح كورونا: نور في نهاية النفق .. النتائج المطمئنة للقاحات الواعدة ضد كوفيد-19 لا تخفي تعقيدات مرحلة الخروج من الوباء.      الفن في مواجهة الموت .. الفنانون في البحرين يقررون: "لنجرب الفن إذاً" لا شفاء لا علاج ولا وقاية.      الصدريون وكفا الميزان في الانتخابات العراقية 2021 .. الكاظمي أكثر ميلا للتحالف مع الصدر وشعبويته من المالكي وبطانته.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

في رثاء الجبل الأشم الشهيد الفريق الأول سلطان هاشم






هيَ ذي الحياة مناقبٌ ومواقفُ

فيها الرجالُ على الفعالِ تُصَنَّفُ

فيها الذي يلوي الصعابَ بزندهِ

وبها الذي من ظلهِ يتخوَّفُ

وبها الذي صفوُ المنابع وِردَهُ

وبها الذي من كدْرِها هو يرشفُ

وبها كريمُ النفسِ أوجُ إبائهِ

أنَّ المكارمَ عندهُ تتراصفُ

فتراه يسعى للمكارم مفرطاً

واذا دعوْهُ لمغنمٍ يتعففُ

أما التواضعُ فهو زهوُ لباسهِ

لايدَّعي مجداً ولايتكلَّفُ

لكنما الدنيا تغير ثوبها فوضى

وهدر كرامةٍ وتعسفُ

ياربُ ما هذا الزمانُ وأهلهُ

حتى قوانينُ السماءِ تُحَرَّفُ

اليومَ نرزءُ (بالفريق) وقبلهُ

رحل العديدُ وربَّ آخر يخلِفُ

يا أيها العَلَمُ المعانقُ جرحنا

مدَّ الرؤى شمماً تظل ترفرفُ

كنت البطولةَ في أجلِّ صفاتها

وأمامها كلُّ الدنا، تتوقفُ

ها أنت أزمعتَ الرحيل وكلُّنا

فينا إليك خصاصةٌ لا توصفُ

عانيت من قهر السجون وجورها

لكنك الأقوى وقيدُك أضعفُ

سلطانُ، إنْ أرثيك حسبيَ أنني

أرثي العراقَ وبالرثا أتطرف

أنا عاجز عن وصف سيفك سيدي

أوَ كيف يوصفُ من به نتوصفُ

هي ذي الحياةُ خطىً وفي نقَلاتها

يعلو الأبيُّ ويسفلُ المتزلفُ

هيَ ذي حقيقتها وذي سقطاتها

بجوار كلِّ نقيِّ اصلٍ زائفُ

سلطانُ نمْ في مستقرِّكَ واثقاً

أَنَّ الرجولةَ للرجالِ مواقفُ



علي عزيز العبيدي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 27740065
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM