الذكرى الثانية والثلاثون لإستشهاد الفريق الأول الركن عدنان خيرالله      مَن لا يريد الخير لإيران !!! يتمنى الكثيرون لو أن إيران افاقت من أوهام الخمينية واستعادت صوابها لكي تتصرف باعتبارها دولة ترعى وجودها ضمن الأسرة العالمية.      الانتخابات المبكرة والتغيير السياسي في العراق .. انتخابات جديدة مبكرة كانت ام محددة ومجدولة مسبقا تحمل بين طياتها آفاق التغيير نحو الأفضل.. إلا في العراق.      العراق بين شماعتين! السلطة في العراق تبحث دائما عن أعداء حقيقيين ومفترضين.      داعش وأمريكا وطبول الحربِ في الخليج..!      جمعية الدفاع عن حرية الصحافة تكشف عدد الانتهاكات بحق الصحفيين خلال عام (وثائق)      بيان ’غاضب’ من الكاردينال ساكو للرد على مذكرة استقدامه: دفع من جهة سياسية معروفة      تسعة أعشار الشيعة موالون لإيران وميليشياتها!!!      العراق : زيارة نصف مبهمة لجواد ظريف !      مهنة عراقية مربحة .. لا يمكن أن يواجه الكاظمي كل الفاسدين وحده.      غياب الصقور وحضور الغربان/ 2      خلط العرب السابق بين الشعب العراقي والنظام السياسي قد أدى إلى كارثة إنسانية. ليس مقبولا أن ينضم العرب إلى المجتمع الدولي في نبذ لبنان واللبنانيين.      معنى أن يُهان المواطن العربي في المطارات العربية .. دول تنزع عن مواطنيها كرامتهم هي دول ليست كريمة ولا تستحق بأن تُعامل بالطريقة التي تحفظ لها كرامتها.      دولة فاشلة ضد شاعر كبير ما لا يفهمه وزير الثقافة العراقي أن سعدي يوسف ليس شخصا لكي يُهاجم.      كاكا برهم وطني عراقي صادق ومخلص، ولكن مع اعتزاز وإيمان عميقين بانتمائه القومي الكردي.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

وزير الخارجية العراقي يبعث رسالة إلى نظرائه الأوروبيين يحثهم فيها على رفض قرار مفوضية الاتحاد الأوروبي، إدراج البلاد ضمن قائمة الدول عالية المخاطر بشأن غسيل الأموال، وتمويل الإرهاب.






يتحمل الشعب العراقي ومؤسساته المالية والاقتصادية تداعيات تساهل السلطة مع الميليشيات والجماعات المسلحة والسماح بتغلغل النفوذ الإيراني في كافة المجالات.
وفي هذا الصدد دعت وزارة الخارجية العراقية، الأربعاء، دول الاتحاد الأوروبي إلى رفض إدراج العراق في قائمة أوروبية سوداء بشأن غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.
وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان، إن "وزير الخارجية فؤاد حسين بعث رسالة إلى نظرائه الأوروبيين يحثهم فيها على رفض قرار مفوضية الاتحاد الأوروبي، إدراج العراق ضمن قائمة الدول عالية المخاطر بشأن غسيل الأموال، وتمويل الإرهاب".
وأضاف الصحاف، أن "وزير الخارجية أكد لنظرائه في الرسالة التي بعثها لهم، أن العراق "نفذ على مر السنين قوانين، وإجراءات مهمة بهدف مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتخفيف المخاطر المرتبطة بها".
وأدرجت المفوضية الأوروبية، العراق إلى جانب دول أخرى مثل أفغانستان، وباكستان، وسوريا، واليمن، وإيران وكوريا الشمالية، ضمن قائمة الدول التي تشكل مخاطر مالية على الاتحاد الأوروبي، بسبب قصور في مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.
وتقول المفوضية الأوروبية إن تلك الدول "تشكل تهديدا كبيرا على النظام المالي للاتحاد".
وبموجب قوانين الاتحاد الأوروبي، فإن البنوك والشركات المالية الأخرى وشركات الضرائب، ملزمة بتدقيق أكثر تأنيا تجاه زبائنها الذين لهم تعاملات مع الدول المدرجة في القائمة.
وفي السنوات الاخيرة تحول العراق الى حديقة خلفية لايران تتم داخل اراضيه جميع المعاملات المشبوهة لتقديم الدعم المالي للعناصر الموالية لطهران رغم دعوة الهيئات الدولية والأوروبية للحكومة العراقية الى مواجهة عمليات غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.
ويعاني العراق كغيره من الدول التي تقع تحت النفوذ الإيراني من تنامي الفساد وسوء الإدارة وغياب الشفافية ما اثر بشكل كبير على توازناتها المالية واضر باقتصادياتها.

تمويل ايراني للميليشيات دون رقيب او حسيب
تمويل ايراني للميليشيات دون رقيب او حسيب

وحذرت الولايات المتحدة الأميركية والدول الغربية مرارا الحكومات العراقية المتعاقبة من تهريب الأموال عبر الحدود بين ايران والعراق لتمويل الجماعات المتورطة في الإرهاب لكن السلطة الخاضعة لسطوة الميليشيات لم تعمل على مواجهة الظاهرة المقلقة.
وحمل المتظاهرون العراقيون خلال الأشهر الأخيرة شعارات تطالب بإيقاف التغلغل الإيراني لكن مطالبهم قوبلت بعنف شديد غير ان رئيس الحكومة الجديد مصطفى الكاظمي بدا بخطوات لا تزال محتشمة في مواجهة التدخلات الإيرانية.
ويسعى رئيس الحكومة الجديد للناي ببلاده عن النفوذ الإيراني لكن محاولاته البسيطة تواجه بعنف وقهر الميليشيات الموالية لإيران.
وترفض تلك المجموعات المسلحة التفريط في ثرواتها التي راكمتها خلال السنوات الماضية.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 28483580
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM