العراق ملف إيراني بهوامش أميركية .. قاآني يواصل مسيرة سليماني: عملاء إيران يحكمون العراق من خلال محمية أميركية.      تحتاج إيران إلى أن تتصالح مع نفسها ومع شعبها ومع الواقع، لا أن تعين رئيس حكومة في لبنان وتمنع تعيين آخر في العراق.      الطقوس كافة لا قيمة لها إن لم تكن في وقتها الواقعي والفعلي لا وقتها المرتبط بتواريخ محددة وأشهر معينة من السنة.      حرب محتملة أم صراع من أجل التسوية .. الأميركيون ليسوا بلهاء لكي يتخلوا عن العراق.      مصادر طبية وأمنية وسياسية تؤكد أن عدد المصابين بفيروس كورونا أعلى بآلاف المرات من الرقم المعلن رسميا وأن مصارحة العراقيين بالرقم الحقيقي قد تثير اضطرابات عامة وتكالب على الإمدادات الطبية والغذائية.      العراق يحاصر الإعلام بدل مواجهة كورونا      عدم اتقان قائد فيلق القدس الجديد إسماعيل قاآني اللغة العربية وغياب علاقات شخصية بينه وبين الشخصيات الرئيسية في الفصائل والقوى الشيعية الموالية لإيران في العراق يثيران شكوكا في قدرته على ترسيخ التوافق بينها حفاظا على النفوذ الإيراني.      ظريف يمارس دور الضحية بالقول ان بلاده تتحرك دفاعا عن النفس وانها لا تبدا الحروب وذلك بعد يوم من تحذير ترامب لإيران من أنها ستدفع 'ثمنا باهظا' إذا هاجمت القوات الأميركية في العراق.      التدهور الصحي في العراق.. لماذا يتخوف العراقيون من كارثة "كورونا"؟      الخلافات الشيعية ترتفع مع غياب عراب إيران "قاسم سليماني"      في ظل كورونا.. هل توقفت انتفاضة تشرين؟      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 3 نيسان 2020      يوم لن ينفع الكذب السياسي أصحابه .. إيران هي نموذج سيء لما يمكن أن يكون عليه الحال في دولة، يكذب نظامها السياسي على مواطنيها.      النجف.. تفادياً للأوبئة حُرم نقل الجنائز .. الحبل تُرك على الغارب للمتلاعبين بالعقول، دعما لاقتصاد الجنائز.      العراقيون لا يخشون "الانقلاب"! اسأل العراقيين عن الانقلاب وسيردون إما مرحبين أو ضاحكين.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

خرافة التصريحات والحقائق والفساد والسفهاء والرقيق وصناعة المعاد والاجنبي المختوم!!






هم من يطلب التغيير في العراق اليوم، وهم من يتهم كل الأحزاب الحاكمة بقتل الأمل في المستقبل، واحتراف الفساد والعمالة لإيران لكن هذه الأحزاب، بأموالها التي لا يفنيها الإنفاق! وأجنحتها العسكرية، وقنواتها الفضائية، مثلاً: قناة العهد لقيس الخزعلي والوفاق لنوري المالكي، وهلم جرّاً، وحسابات السوشيال ميديا، مجندة لحماية مصالح هذه الأحزاب وتخوين خصومها ولو كان الشعب العراقي كله و أن عقل هذه الأحزاب عقل خرافي، وما أبشع الخرافة إذا امتزجت بالفساد، يصبح من العادي أن يطمح قادة هذه القوى الخرافية لتسخير الغيب والملائكة لهم في هذه المواجهة الكبرى مع العراقيين.
وفرفور منهم يغرد من صومعته الواهية ؟؟؟إنّ الملائكة نزلت تدافع عن مرقد السيد محمد باقر الحكيم في مدينة النجف لحمايته من المتظاهرين. بينما الواقع يقول إن الذي قتل الناس هناك هم ميليشيا سرايا عاشوراء التابعة لمجلس الحكيم، وقتلت في ساحة ثورة العشرين بالنجف ما لا يقلُ عن 20 متظاهراً وأصابت أكثر من 300 آخرين...الملائكة تضجّ بالشكوى إلى الرحمن الرحيم، من فعلات هذه الميليشيات الخرافية، ولا علاقة لها بمطلقي الرصاص فوق أسطح البنايات، عند جسور وساحات بغداد، ولا وشيجة بين الملاك وخاطف الصبايات البغداديات المتظاهرات , هذا السلوك لدى جماعات الشر المتسربلة بالدين، ليس بدعاً من القول ولا جديداً، بل سنة مألوفة وجادّة مطروقة من قبل، فمن ينسى خرافات الفلسطيني الإخواني عبد الله عزّام عن الملائكة التي تتَّشحُ بالبياض وهي تقاتل مع الأحزاب الأفغانية، أو عن تضوّع جثث القتلى العرب وغير العرب أيام الحرب الأفغانية بعبير المسك الأذفر! ولست أعلم حتى اليوم، لماذا كان العطر فقط هو المسك؟السماء والملائكة وكل مصادر الخير، بريئة من أكاذيب الدجالين، والعدل الإلهي لن يتجاوز عن مظالم الأبرياء ودماء الضحايا التي تلوثت بها هذه العصابات، ولا عن دموع الثكالى التي انهمرت من جرائم العصابات الخمينية في العراق اليوم، ومن فظائع تنظيم «القاعدة» وتلميذ عزام، أسامة بن لادن، من قبل..

الخرافة والبرقع والقناع السياسي المتهرء!؟! منذ 2003عام والساحة العراقية تشهد حالات نهب لخيرات البلاد والتي بلغت باعتراف المسؤولين أنفسهم أكثر من تريليون دولار وتحويلها إلى أرصدة المسؤولين الفاسدين المستحوذين على الحكم منذ الاحتلال وفق أسس المحاصصة والطائفية ، التي دمرت العراق وأضاعت أكثر من ثلث مساحته ليتم اغتصابها من قبل عصابات داعش الإرهابية في ظل معاناة لا توصف لأبناء الوطن في حين تتمتع مافيات الفساد بخيرات العراق دون حسيب أو رقيب،حتى بات ذلك ظاهرة سياسية٬ أطلق عليها العراقيون اسم "دواعش السياسة وتشير التقارير الى ان عقود جولات التراخيص السابقة والتي ابرمتها وزارة النفط كلفت البلد "مبالغ مالية طائلة"، لا توازي إيرادتها المتحققة، مشيرين الى ان" الوزارة لم تستعن بالخبرات الاكادميية عند ابرامها تلك العقود، فيما اكدت ان صحراء منطقة الهضبة الغربية تحتوي على احتياطيات نفطية تقدر بـ45 مليار برميل.حسين الشهرستاني اعلن،أن جولات التراخيص النفطية "انقذت" العراق، وفيما أشار إلى أنه لولا تلك الجولات لما استطاع العراق تأمين ربع الرواتب، أكد أن عملية انهاء احتراق الغاز المصاحب للنفط تحتاج لجهود كبيرة ويؤكد الشهرستاني إن "جولات التراخيص النفطية هي من انقذت العراق وتمكنت من تأمين التمويل المالي المطلوب خلال السنوات الماضية"، مبيناً أن "انتاج العراق يقترب حالياً من أربعة ملايين برميل يومياً، ولولا جولات التراخيص لما تجاوز انتاج العراق مليون برميل ويتابع ان "إيرادات السنوات الماضية 2011 و2012 و2013 و2014 بلغت 338 مليار دولار تضاف اليها إيرادات العام الماضي البالغة 50 مليار دولار فيكون المجموع 387 مليار دولار، وهذه بحسب كتب رسمية مرسلة من وزارة النفط الى مجلس النواب"، مشيراً إلى أنه "لولا جولات التراخيص النفطية لما استطعنا الوصول الى هذا الرقم وتأمين ربع الرواتب وان" الفساد في جولة التراخيص الخاصة بالنفط والتي وقعها وزير النفط السابق حسين الشهرستاني  اثبتت ان برميل النفط يستخرج ب(2) $"، مبينا ان " المعدات من الوقود والطائرات والبنى تحتية تدفعها  الحكومة العراقية

 ان "جولة التراخيص كلفت الحكومة اكثر من من 22 مليار دولار في حين ان المفترض ان الحكومة تدفع للشركات اقل من هذا الرقم لكنها تدفع(24) مليار $ اي بمعنى العراق يدفع للشركات (2) مليار$ فرق سعر التكلفة .. وهذا استعمار من نوع اخر ***مستشار العبادي: كنا مغفلين بشأن الجولات-اعتبر المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء جولات التراخيص النفطية في الحكومة السابقة غير موفقة ، ولم تكن ناجحة، قائلاً انا كنت من {المغفلين} ولم اعي شكل العقود وتفاصيلها وفهمي لها كان سطحيا باعتبار اننا ننتج ونصدر والشركات تأخذ حصتها ، لم افهم شكل العقود ومعناه سنصدر واذا لم يصدر فسوف يكرر والصورة وردية لكن صدمنا حين عرفنا التفاصيل وذكر " اتضح ان هذا مبني على إنتاج نظري ووفق العمل النظري فإن الحقل ينتج {100} ألف برميل وعمليا هو يصدر {20} ألف برميل ناهيك عن فوائد للشركة بسبب عدم القدرة على التصدير ، وهذه معادلة غائبة ولم يعط اي شخص الينا جوابا ويجب تطوير القدرات التصديرية بما يتناسب مع القدرات الانتاجية ويضيف أن " جولات التراخيص السابقة بدأت في وضع سيء والانتاج النفطي متدنٍ ، ونوعية النفط الخام المنتج مخبوط فيه ماء وطين والحقول كانت متهرأة بسبب الحصار في النظام السابق...وعرض العراق حقوله النفطية خلال جولة التراخيص الأولى والثانية للتطوير من قبل شركات عالمية ؛ للتوصل إلى إنتاج ما لا يقل عن 11 مليون برميل يومياً في غضون السنوات الست المقبلة ، وإلى 12 مليون برميل يوميا بعد إضافة الكميات المنتجة من الحقول الأخرى بالجهد الوطني.

منذ سنوات كانت بعض التنظيمات تحاول أن تمسك بساحة التحرير وتجيّر حركة الاحتجاجات الرافضة لسياسات الأحزاب الحاكمة ما بعد سقوط نظام البعث عام 2003. وقد اقترفت تلك الأحزاب السرقة وتدمير البلاد تدميرا منهجيا ومبرمجا ضمن خطط مدروسة من قبل دول معادية للعراق، وفي مقدمتها دول الجوار . فكانت أغلب التظاهرات خجولة لجهة على حساب أخرى، ومن ثم يذهب للتفاوض قادتها الوهميين وسرعان ما نجدهم قد حصلوا على مناصب برواتب خيالية أو رشح قسما منهم في البرلمان وفاز! وهكذا هي الدولة العراقية التي بنيت على الفساد، لا تحصد سوى الفساد، ويبقى الإنسان العراقي الفقير يعيش تحت خط الفقر والعوز والمرض، بينما تعيش الأحزاب قاطبة الشيعية منها والسنية والكردية التي اشتركت في العملية السياسية العرجاء، تعيش على مليارات النفط العراقي وتوزع فتاته على المتنطعين والطبالين، من إعلاميين وخونة ولصوص وهلم جرا، لكن بالمقابل كانت ثمة محاولات لانتفاضة عارمة تخرج وتعبر ساحة التحرير باتجاه المنطقة الخضراء، إلا أنها تقمع بوقت قياسي من قبل تلك الأحزاب، فكان العام الماضي قد شهد دخول الجماهير بطريقة سلمية إلى المنطقة الخضراء، وهرب السياسيون وأحزابهم وأيضا سرعان ما جاء السيد الصدر سرير من حديد وخيمة  لينصبهما عند باب المنطقة الخضراء وهو معتصم! لتكون واحدة من المسرحيات الساذجة التي ضحكت على عقول الفقراء الغاضبين على هذه الطغمة الفاسدة

رحيم الدراجي كان يبيع رگي “مع كل الإحترام لهذه المهنة وغيرها” لكنه هو أعاب على البائعين الآخرين بعد ان اصبح عضو برلمان ولم يحصل إلا على عشرات الأصوات وجاءً بديلاً للمرحوم الجلبي والدراجي كان يدعي زورا الانتماء الى حزب الدعوة في حقبة صدام لأن احد أفراد عائلته كان منتميا الى الحزب.. و بعد 2003 انتظم في جيش المهدي ثم بالمؤتمر الوطني مع احمد الجلبي .. وبعد ان اصبح نائبا ذهب مع تيار الحكمة ثم أسس حركة لوحده وهو الوحيد فيها وفشل بالصعود للبرلمان وهو يتقاضى ثلاثة رواتب “دمج، سجين سياسي، تقاعد عضو برلمان” …و المصيبة ان أغلب من يتكلمون عن الفساد هم فاسدون وفاشلون.

– فائق الشيخ علي -اول طامات تاريخه … هو من أصول ايرانية .. هو: فائق دعبول عبدالله علي المرندي.. وعبدالله المرندي “جد فائق” جاء مع أبيه الشيخ علي من إيران من مرند مع أبيه من محافظة اذربيجان الإيرانية سنة “1904” الى النجف واستقر بها.

– فائق الشيخ قام بالسطو على مبنى محافظة النجف مع أحداث 1991.. وسرق الخزنة من المحافظة ومن ثم هرب الى رفحاء، وبعدها هرب الى لندن عن طريق ايران.. وكل اهل النجف يعرفون بهذه الحادثة

– بعدها وفي عام 2002 أعطى 10 الاف دولار رشوة الى المقبور اللعين احمد الجلبي حتى يوافق على حضوره الى مؤتمر المعارضة “جوقة العواهر اللقطاء” الذي أقيم في لندن سنة 2002 حتى يعتبرونه من المعارضة ويكون من ضمن جوقة العملاء والخونة

– وأهم ملفات فساد فائق الشيخ هو اشتراكه بترسيم حدود الكويت والخور واعترافه باراضي عراقية انها ملك للكويت مقابل (25) مليون دولار تقريبا و وفيلا في مدينة بيان الكويتية ووكالة اسيا سيل للكارتات .. وهو الوكيل الوحيد لهم في العراق لذلك يعتبره السياسيون الابن المدلل للكويت التي مولت ودعمت حملته الانتخابية على حسابها واسست له “حزب الشعب للاصلاح” ودعمته بالأموال والإعلام.

فهو فاسد وشريك للفاسدين ويحلم ومن تبعه ان يكون هو او اي شخص من هذه الحكومه الفاسدة ان يحكم العراق بعد اليوم ولدينا في العراق الاف الشخصيات ممن هم افضل بالاف المرات من فائق الشيخ ومن كل الذين يحكمون اليوم,هل وصل العراق إلى هذا الرخص والانتقاص أن لا يجد سوى الفاسدين كي يختارهم لحكمه.

مقتدى الصدر-مرت علينا 5 حكومات بعد السقوط ما عدا حكومة اياد علاوي لم تكن لك سطوة فيها، “الجعفري، المالكي ولايتين، العبادي، عبد المهدي حكومة الجعفري كانت تحت تصرفك وكان لك فيها وزراء لم تدم طويلا انقلبت عليها حكومة المالكي الأولى أيضا كان لك وزراء وبعد سنتين انقلبت عليها حكومة المالكي الثانية استلمت الماليه ووافقت عليها وبعد سنتين انقلبت عليها حكومة العبادي وقضية الخضراء وخروجك منها لم يكن مجانا وأيضا انقلبت عليها أنت من جاء بحكومة عبد المهدي وبالتنسيق مع محمد رضا ومن يقول خلاف ذلك لا يحترم عقله أيضا بعد سنتين انقلبت عليها, لماذا تضع قدم في الدولة وقدم في المعارضة؟اليوم توهم الناس انك معارض للحكومة وتسعى للإصلاح في حين نصف الحكومة لك ناهيك عن البرلمان طيب إذا كنت صادق في الإصلاح لماذا لا تحاسب عبد الحسين الكاظمي وتمكين وعباس الكوفي الحاليين والسابقين منهم ابو جميل وحسن البياتي وقاسم الميالي؟ هل تعرف هذه الاسماء؟.. أنا أقول لك من هم- هؤلاء قادة الفساد لديك وهم المتحكمون بالوزراء والدرجات الخاصة فلا تطالب الناس بالخروج على الحكومة ونصفها لك وتذهب دماء الشباب وأنت جالس في ايران تستمتع بالحرية المفروضة عليك، في رأيي أنت لا تريد استقرار البلد ولا استقرار أي حكومة تطمح ان تكون القائد الأوحد والزعيم الوطني.. لا يوجد داخلك أي حب للعراق تعلن شلع قلع وتوفد سمسارك نصار الربيعي إلى عادل عبد المهدي , تعلن كلا كلا امريكا وتوفد ابن عمك لها سفيرا عنك وتعلن كلا كلا بريطانيا وتوفد احمد ابن اخيك اليها .. ونحن ننتظر من ستوفد إلى إسرائيل كفى نفاق سياسي والضحك على عقول البسطاء من هذا الشعب، 54 مقعد في البرلمان ونصف الحكومة وتطالب بالإصلاح ابدء بنفسك واخرج مرتزقتك الاقتصادية نعم اعترف انك ذكي لكن استخدمه لمصلحة الشعب والوطن وليس لمصلحتك الخاصة وال الصدر، أنت لم تكن اسوة حسنة بوالدك بل كنت بكل جدارة كنعان الثاني حقا انه ليس من ولدك انه عمل غير صالح اعلم ان يومك قريب وسيكون حالك حال وغدا لناظره قريب

عدنان عبد خضير الزرفي المولود في العام 1966، بالكوفة، هرب الى مخيم رفحا بالسعودية بعد انتفاضة 1991، ومنها غادر الى امريكا. وقيل انه دخل السجن بالسعودية بعد اتهامه بمقتل شخص اشتبه بكونه مندساً من مخابرات صدام . لكن انصاره يعدون ذلك ملمحا يستحق الاشادة، كونه دليلا على قوة معارضته "للبعثيين الصداميين". الزرفي اليوم مطلوب دم لعائلة ذلك القتيل ,بعد اسقاط صدام، عيّنه الحاكم الامريكي بول بريمر محافظا للنجف،كان مقربا جدا من روبرت فورد راس السلطة المدنية في النجف انذاك، بدأ عهده ملتزما دينيا من دون تطرف، ومنفتحا، ولكنه متحفظ ازاء فكرة الفيدراليات على اساس طائفي . قادر على فتح الخنادق، ولا يأبه بردمها كثيرا. شهدت ولايته الاولى اشتباكات مسلحة مع عناصر"جيش المهدي"، ومازال الغل ازاءه يمور في صدور الصدريين. اما المجلس الاعلى فلا يطيقه. كان ضمن فريق (ضم اللواء غالب الجزائري قائد شرطة النجف وموفق الربيعي) يحرض الصدريين على مقاتلة الامريكان. كان الربيعي يوصل لهم رسالة محرّفة من اياد علاوي تضمنت شتائم لاذعة فيستفزهم، حين كان يتفاوض مع نسيب الصدر عماد كلنتر، فيما كان عدنان الزرفي يدعو الامريكان للقضاء على جيش المهدي ويتفاوض مع عناصره في آن واحد، (وهو يسعى اليوم لنيل دعم الصدريين ,

وصلوا للحكم فوق الدبابة الامريكية، ثم تحولوا وكلاء لــ إيران في العراق، واليوم يريدون اقناع المواطنين بانهم حريصون على سيادة العراق هؤلاء مجرد أدوات للخارج و أعجز من أن يحافظوا على السيادة و الوطن ولكن صدق صامويل جونسون عندما قال: “بأن الوطنية آخر ملاذ يحتمي به الاوغاد والقصـف الأميركي على مقرات حكومية عمل عدائي وخرق للسيادة. . ايران نقلت صواريخ باليستية الى العراق وقامت ببناء مصانع للصواريخ ولم يتأثر السيادة! شمخاني وصل بغداد وطالب العراق بطرد امريكا وايضا لم تمس السيادة بسوء ولم تستنكروا هذا التصرف! هل السيادة مجزأة ؟ عدنان الزرفي لايخفي العمل مع الامريكان، في كل وقت، بعد ان دخل معهم على دباباتهم العام ٢٠٠٣.

استثمارات في امريكا مترجم متواضع للقوات الامريكية في العراق......فاشل في الدراسة من قبل- في عهد عدنان الزرفي (2004 ـ 2005) (2009 ـ 2015)   ضربت قبة الإمام علي في انتفاضة النجف ضد الاحتلال الأمريكي، وعندما وصله الخبر، قال: (مو مشكلة ، هنه طابوكات ونبنيهن ,في عهد عدنان الزرفي، حدثت مجزرة في النجف راح ضحيتها المئات من الشهداء في منطقة بنات الحسن عندما أمر عبد العال الكوفي بتفجير سيارة مفخخة , في عهد عدنان الزرفي، تم جرف القبور بصورة مهينة حتى بعثرت عظام الموتى  وفي عهد عدنان الزرفي، تأسست أكبر وأخطر شبكات العصابات، وأصبحوا بحمايته ودعمه الكامل ولا يستطيع حتى رجال الأمن، المساس بهم ومن يفعل يعرض نفسه للعقوبة والنقل , في عهد عدنان الزرفي.. تأسست كبرى شبكات المخدرات (بيع وتسويق) في العراق وأصبحت لهم كازينوهات وكوفيشوبات خاصة،  محمية من جماعته.أرصدة في الداخل والخارج، ويتبجح بان علاقته بالامريكان، تتيح له الوصل الى اعلى المناصب, وركب موجة التظاهرات، بالايعاز الى أنصاره بالاحتجاج وشراء المستلزمات ومنها إطارات السيارات المستعملة، لحرقها في الشوارع من اجل فوضى خلاقة تتيج الظروف التي تجعله يصل الى المناصب التي يحلم بها ,,,,الزرفي ماكنة تدور في معمل الفساد منذ ٢٠٠٣ ، فهل يقبله المتظاهرون بينهم؟

وفي احد خطابات بريمر الملعون حول رأيه بالقيادي الامريكي المسبوك والمدرفل بالماكنة الامريكية WE FIND HIM AS ONE OF PARENTS--- انه من العائلة او الاقرباء

نوري المالكي- فجر محافظ البنك المركزي العراقي السابق ، سنان الشبيبي، الثلاثاء، مفاجأة من العيار الثقيل حين اشار الى ،  ان “الاموال التي تسلمها رئيس الوزراء السابق نوري المالكي ، كانت تكفي لبناء وطن جديد يتسع لـ 30 مليون نسمة وان المالكي عيَّن أربعة من أفراد حزبه الحاكم بمناصب كبيرة داخل البنك المركزي وهم ليسوا من ذوي الإختصاص حتى تأثر البنك وأخذت العشوائية تضرب أطنابها، وهم مدير دائرة غسيل الأموال، ومدير الدائرة القانونية، ومدير مراقبة المصارف، ومدير الدائرة الاقتصادية”.وتابع الشبيبي في تصريح صحفي له اليوم: انه ” وعندما قررت  تغيير من عينهم المالكي من افراد حزبه  جاء إليه كتاب من رئيس الوزراء يمنعه من إبعاد هؤلاء الفاسدين تضمن تهديدا مبطنا مابين السطور ، وعندما أبعدت  أول عناصر العصابة الفاسدة جن جنون المالكي وأصدر عن طريق شريكه وصديقه مدحت المحمود امر بإلقاء قبض علي  بعد أن كنت  في سويسرا  أحاضر حول السياسة النقدية الجديدة ضمن ندوة عالمية لصندوق النقد العالمي” مضيفا ، ان “”الفساد أخذ يستشري داخل البنك المركزي من قبل زملاء المالكي في الحزب وان مدير دائرة غسيل الأموال تخصص بغسيل أموال العراق لصالح تجار الحزب الحاكم ومدير القانونية يتستر عليه ومدير مراقبة المصارف أخذ يبيع الدولار الى المصارف الأهلية المرتبطة  برئيس الوزراء، بمبالغ أقل من السوق ما جعل العراق يخسر ملايين الدولارات يوميا بسبب هذا الفساد وتهريب أموال ميزانية الحكومة الى الخارج لصالح المالكي واتباعه ” على حد وصفه .وتابع الشبيبي ” أنه  وبعد ذلك عين المالكي المدعو (علي العلاق) ، محافظا للبنك المركزي لينهب كل إحتياطي الدولة العراقية ومقداره 67 مليار دولار في آخر أيام هيمنته على الحكومة ليسلم السلطة الى حيدر العبادي وبميزانية خاوية وإحتياط منهوب، ليدخل العراق في أزمة مالية كبيرة لا يستطيع النهوض منها بعد عقد من الزمن حتى لو تحسنت أسعار النفط اليوم”، منوها الى أن “المالكي تسلم  أمواﻻ أكثر من كل حكام جمهورية العراق مجتمعين بدءا  من الزعيم عبدالكريم قاسم الى صدام حسين, ولم يحقق فيها أي منجز يذكر للشعب العراقي وللوطن”.

خلال حكمه لثماني سنوات حولت واحدة من أجمل بلاد خلق الله إلى افشل دول العالم وأفقرها وأكثرها تعاسة، كما وصفتها تقارير مؤسسة الشفافية الدولية، حيث ارتفعت مستويات الفقر المدقع إلى ما يقترب من 40% من أهاليها، واستشرت البطالة بشكل مرعب، وتدنت الخدمات إلى مستويات خطيرة، وفي عصرك الدموي سقطت مدن وقرى ما يقرب من نصف أراض العراق، وتهجر أكثر من أربع ملايين إنسان، التجأ نصفهم إلى كوردستان ونصفهم الآخر يلوذ في البلدان. وأنت بالذات آخر من يحق له الكلام عن الموصل وتحريرها وعن العراق ومستقبله، فقد تسببت في دماره واهانة شعبه، وكعادة كل الفاشلين ممن تربعوا على مقاليد الأمور في غفلة من الزمن الرديء، تعلق فشلك وهزائمك على شماعة أمريكا وإسرائيل متناسيا أسئلة الناس المريرة في كل هذه البلدان التي ابتلت بالمزايدات والأكاذيب، فهل يا ترى نفذت إسرائيل الأنفال التي دفنت ما يقرب من مائتي ألف إنسان وهم أحياء في صحاري العراق؟

علي العلاق وتهمة الفساد تتعلق بالبنك المركزي ومن بينها ملف نافذة بيع العملات الاجنبية التي تلاحقها تهم الفساد وتهريب العملات الاجنبية وتورط فيها عدد من البنوك الاهلية وشخصيات متهمة بغسيل الاموال فضحها امام الرأي العام الراحل احمد الجلبي مطلع تشرين الثاني 2015 الا ان مجلس القضاء الأعلى لم يعلن حتى هذه اللحظة عن نتائج التحقيقات التي توصلت اليها اللجنة التي شكلها المجلس .
ومما يؤكد تلك التهم التصريحات التي ادلى بها محافظ البنك المركزي بالوكالة علي العلاق في الثالث من آذار من العام نفسه والتي كشف فيها ان الكثير من العملة الصعبة يتم تهريبها الى خارج العراق واستخدامها في عمليات فساد وان البنك بصدد وضع آليات جديدة لبيع العملة عن طريق الحوالات بدلا من المستندات لكن جرى التخلي عن هذه الآلية في عام 2016 عندما عاد البنك لاعتماد الاعتمادات المستندية بدلا من الحوالات . وفي هذه التصريحات انتقد العلاق بيع العملة عن طريق المزاد مبينا ان اللجوء الى هذه الآلية في العديد من الدول يتم كحالة استثنائية الغاية منها خلق توازن واستقرار العملة وان الجزء الاخطر من هذه الالية هو البيع النقدي للدولار الذي وصل الى مبالغ قياسية بلغت 15 مليار دولار سنويا وهي كبيرة جدا قياسا الى وارداتنا من الدولار ويظهر ان تلك التصريحات لم تجد لها تجسيدا في الواقع فان ظاهرة غسيل الاموال استمرت وبطرق ملتوية يمتهنها فاسدون، فحسب توصيف معهد الحوكمة في مدينة بازل(سويسرا) فان العراق يصنف بموجب هذا التوصيف في المرتبة السادسة عالميا وتشير التقارير المحلية والدولية الى ان حجم الاموال المهربة والمسروقة التي تندرج تحت ظاهرة غسيل الاموال وصل الى 180 مليار دولار وان هناك 160 مسؤولا حكوميا كبيرا بين وزير ووكيل وزير ومدير عام يمارسون هذه الطرق وان المعدل الشهري للاموال المهدورة بحسب الخبراء الدوليين وصل الى 4 مليارات دولار مما انعكست اثاره التدميرية على الوضع الاقتصادي والسياسي والامني واكثرها بشاعة التدهور في مستوى معيشة العراقيين التي زادت نسبة الفقر بينهم الى 30 في المائة ان تهريب الاموال يتم عن طريق قنوات عديدة ومنها التجارة وشركات صيرفة وهمية وشركات تحويل الاموال وعمليات استيراد وهمية حيث بلغ حجم الاموال المحولة لاغراض الاستيراد للقطاع الخاص 279 مليار دولار نصفها تذهب الى تهريب الاموال الى الخارج حسب مصادر عدة ان ضعف النظام الضريبي في العراق القديم الجديد وضعف الرقابة المصرفية وضعف الاجراءات القضائية بحق الفاسدين والقائمين بتهريب العملة الصعبة دون رادع كلها ساهمت في التدهور الاقتصادي والاجتماعي المتلازم مع ظهور طبقات اجتماعية طفيلية وبيرقراطية فاسدة تقابلها طبقات فقيرة مهمشة تعيش على عطايا الدولة مما يتعين مراجعة جادة للسياسات المالية والنقدية والتجارية.

ودعائنا لكل دهاقنهة حزب الدعوة الحالين الطافين على السطح مثل البروفيسور اختصاص الاستنساخ ولديه 2 شهادة دكتوراه لانه اكمل السطوح والمقدمات في حوزة ايران, وخريج الثانوية الاستاذ المساعد الداعية علي الاديب وخريج الصناعة العراقية المجاهد البيب الدكتور بعلم الباثولوجي كمال الساعدي وبروفيسور النووي الاستاذ المؤمن حسين الشهرستاني ووكيل الامن السوري وبياع اللنكة السورية الدكتور؟ صلاح عبد الرزاق والمله قاريء المناقب الحسينية الفيلسوف المعاد خضير الخزاعي والمجاهد الدانيماركي السيد علي العلاق وخبير التخطيط والادارة السيد مهدي العلاق وووووووووووووكومة ابو بريص قطع ذيله يومها واليوم يدوره لاستخلاف اخر اكثر قوة وصلابة ومحصنين بسور الخضراء وليعلموا الطائرات العائدة للامريكان هناك لاتكفيهم يوم لامناص من قطع ايديهم القذرة السارقة المارقة.

عباس البياتي من قيادات الدعوة !!، هذا الحزب العملاق يمثله قرقوز يرقص على دماء العراقيين ، هل هذا الشخص يمثل نهج الصدر رضوان الله عليه يضحك ويضحك الناس عليه، عباس البياتي صاحب نظرية الاستنساخ !!، عباس البياتي صاحب مقولة العبادي هدية الدعوة للعراقيين لماذا يجعل من نفسه مسخرة امام المجتمع العراقي ،او انه لا يشعر بانه يمثل حزب الشهداء، هل تضحك أيها البياتي على دمائهم الطاهرة ،كل هذا ومن اجل ماذا من اجل حفنه من الدولارات التي تسرقوناها جهارا نهارا من قوت الشعب المسكين ،هل هذه وصية فيلسوف العصر!!، أيها القيادي الا تستحي من نفسك ومن امام الله وانت تأخذ حقوق الآخرين وتوسلك بالوزراء من اجل بعض العقود والتعينات... شخص قميء بذيء مطيرچي لا أناقة ولا ثقافة ولا نزاهة كـ الإسلامي كاظم الصيادي يُنتخب لأكثر من دوره ويفوز..! هل تزوير، أو غباء من أبناء مدينتهُ؟ هذا ينطبق على القرقوز الحيوان الإسلامي التركماني عباس البياتي، وغيرهم الكثير

بالحيتان الكبيرة وعلى راسهم نوري المالكي، عمار الحكيم ومقتدى الصدر. ففساد هؤلاء غني عن التعريف.نوري المالكي بملياراته التي تبخرت، بالاضافة الى تكاليفه الحالية الباهضة التي تنهك خزينة الدولة و …عمار الحكيم بتكاليف قاعات مؤتمراته الدعائية، التي تعيدنا الى زمن ترف السلاطين، فضلا عن مرقد محمد باقر الحكيم، اذ على اي ارض اقيم، ومن اين جاء التمويل … ؟!!…. مقتدى الصدر بقصره الفرعوني، وموكبه الملكي المؤلف من عشرات العربات رباعية الدفع المصفحة، وكانه موكب هارون الرشيد.# وانتهاءا : بجيش المتملقين والمنافقين المحيطين بثالوث الشر هذا، ابراهيم الجعفري، وعقاراته في مدينة الضباب لندن , عادل عبدالمهدي، وتبجحه براتبه الشهري البالغ مليون دولار امريكي فقط ,بهاء الاعرجي، وملفات فساده المرافقة لرحلته عبر مقاعد الدولة الحساسة…وهكذا نزولا الى تلامذتهم في الفساد من قبيل , التقي النقي هادي العامري، شريك نوري المالكي في التوقيع على بيع خور عبدالله للكويت، حينما كان وزيرا للنقل في العام الفين وثلاثة عشر , خالد العطية ببواسيره , جلال الدين الصغير ونستلته , همام حموده وعقارات الدولة التي تذهب للمجلس الاعلى من تحت عباءته , الخبير الروسي صاحب السبع صنايع باقر جبر صولاغ الزبيدي , عائلة العلاق وعلى راسهم الدانماركي علي العلاق, وهنا، لا بد من الاشارة الى ان حفنة الفاسدين اعلاه، لا تمثل سوى نصف الحقيقة.لكن بحكم دورهم الرئيسي في سرقة البلاد والعباد، فقد تم تسليط الضوء عليهم اكثر من غيرهم.والا، فرائحة فساد النصف الاخر تكاد تزكم الانوف، تلك التي تتطاير من اروقة الرئاسات الثلاث، وكذلك من مجالس المحافظات. والتي قد تعجز اكبر ادوية التطهير والتعقيم والمعطرات عن مقاومتها وازالتها.

بؤرالفساد الإسلامي وتدميره للبلد من أول تجربة حكم له في العراق المبتلى بحكمهم ومن ورائهم عمائمهم، بل نحتاج الى نظرة واحدة وبالعين المجرّدة لنرى من خلالها مدى الدمار الذي حلّ بالبلاد والعباد بسبب فشل هؤلاء الروزه خونية في كل ما أنيط بهم من مهام ويعتبر الفساد في الحكم الإسلامي الأسود ماركة مسجّلة للحكومات المتعاقبة على السلطة في مثلث برمودا الأخضر، هذا المثلث الذي إبتلع كل شيء بالبلد وحوّله الى حطام حتّى أنّ صحيفة بريطانية كتبت مرّة ، أنّ البرلمان العراقي يعتبر اسوأ مؤسسة بالتاريخ، فيما وصف الكاتب محمد حسنين هيكل ساسة العراق وصفا هو الأقرب الى الواقع إن لم يكن هو الواقع نفسه حينما قال أو وفق ما نقل عنه من أنّ ” العراق عبارة عن بنك استولى عليه مجموعة لصوص ليست لهم علاقة بالسياسة او الحكم , يعتبر الإسلاميون وعلى غرار البعثيين أشقيائية “شقاة” من الطراز الأوّل ولو عدنا للتاريخ الحديث على الأقل سنراهم (چماقداريه) أي من حملة العصي الغليظة حينما كان البعث حينها يحبو. فآية الله الكاشاني في إيران ” كعبة الأحزاب الإسلامية في العراق” تحالف مع “سرسرية ” طهران وعلى رأسهم “الأشقياء شعبان بي مخ” وعاهرات دور البغاء والسفارة البريطانية في حلف مقدّس لإسقاط حكومة مصدّق. واليوم في العراق نرى (چماقدارية) حزب الدعوة الحاكم وهم يحملون عصييهم في بغداد والناصرية خارجّين من مقراتهم لضرب المتظاهرين السلميين في تكرار تجربة حوزتهم الدينية في طهران وقم، تلك التي استخدموها ثانية إبّان الثورة الشعبية التي أطاحت بالنظام الشاهنشاهي ومن جديد في التظاهرات التي قادها الإصلاحيون قبل سنوات. أن يكون المرء سرسريا وأشقياء في بلده وهو على رأس السلطة أمر طبيعي في ظل أنظمة كنظام العمائم في العراق اليوم. ولكن أن ينقل هذا النظام سرسرية أعضاءه وشقاواتهم الى خارج البلد مشوّها سمعة العراق على الصعيد الدولي فهو الأمر غير الطبيعي والذي يجب عدم السكوت عنه وفضحه.





سلمان لطيف الياسري
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 26623581
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM