العرب ونهاية التاريخ البشري .. لا يمكن للخرافة أن تقاوم عاصفة الفيروس الصامت.      من يتآمر على شيعة العراق؟      حبل العمالة قصير      أزمة كورونا وانهيار اسعار النفط تكشفان هشاشة الوضع في العراق واعتماده على إيران، دولة الاحتلال السياسي والاقتصادي للعراق.      حزب الدعوة.. عندما يُدار العراق بالاستخارة!      إيران وكورونا.. وسلطة رجل الدين      انقلاب عسكريّ في العراق!      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم السبت 28 آذار 2020      يظل العراق ملفا مغلقا ... زمن الراحة أنهاه تحول غامض في العلاقة بين الشريكين في احتلال العراق: الولايات المتحدة وإيران.      الهدف كان العراق وليس النظام الطفل كان يعرف ان احتلال العراق بالطريقة التي حصلت كانت تعني تقديم البلد على صحن من فضّة الى ايران.      إعادة انتشار الانتفاضة العراقية وأشكال المقاومة الجديدة      تتلهى الطبقة السياسية في العراق بالجدل عمن سيكون رئيسا للوزراء في وقت يواجه العراق أزمة كورونا وأسعار النفط.      تبرعات سخيّة للشعب العراقي ..كل حديث أن يقدم المتحاصصون والمعممون شيئا للعراقيين في محنة الوباء هو من الأحلام.      سنكون صينيين ولكن الصين ليست حلا .. لم تكتف الصين إذاً بالصناعات المادية بل مدت بصرها إلى صناعة البشر.      هل تدعم واشنطن انقلابا عسكريا في العراق؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

توجس أميركي من إخفاء إيران حقائق عن انتشار كورونا





واشنطن - أثارت تصريحات السلطات الإيرانية المتناقضة بشأن انتشار فيروس كورونا على أراضيها، توجس واشنطن التي دعت كل الدول التي امتد إليها الفيروس إلى "قول الحقيقة".

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء إن "الولايات المتحدة "قلقة للغاية" من أن تكون إيران أخفت تفاصيل عن انتشار فيروس كورونا ودعا كل الدول إلى "قول الحقيقة".

وأضاف للصحفيين "الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ من المعلومات التي تشير إلى أن النظام الإيراني ربما أخفى تفاصيل حيوية عن التفشي في ذلك البلد". في الوقت نفسه انتقد بومبيو بكين لما وصفه بالرقابة على وسائل الإعلام والعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وتابع "على كل الدول بما في ذلك إيران قول الحقيقة بشأن فيروس كورونا والتعاون مع منظمات الإغاثة الدولية".

وصرح بأن الرقابة في إيران والصين تضر بحرية تدفق المعلومات بشأن فيروس 'كوفيد-19'، ومن المحتمل أن تضر برد الفعل الفوري تجاه المرض.

وقال إن "الرقابة قد تكون لها عواقب مميتة"، مضيفا أن قدرة الناس على التحدث بحرية سيكون أفضل بالنسبة لرد الفعل حيال المرض، مؤكدا أنه "من المهم أن نحصل على معلومات دقيقة".

وتأتي هذا التصريحات بعد أن أعلن الاثنين النائب بالبرلمان الإيراني عن محافظة 'قم' بؤرة الفيروس في إيران أحمد أمير أبادي فراهاني، أنّ عدد الوفيات ارتفع الأحد إلى "نحو 50 شخصا"، فيما نفت طهران ذلك.

ونفت السلطات الإيرانية الاثنين نفيا قاطعا ما أعلنه النائب الإيراني من المحافظين المتشددين وأن تكون قد كذبت بشأن انتشار فيروس كورونا على أراضيها أو حول عدد المصابين والضحايا.

وأعلنت الثلاثاء في أحدث إحصائية وفاة 3 مصابين، ما يرفع حصيلة الوفيات الإجمالية في الجمهورية الإسلامية إلى 15، فيما سجلت 34 حالة إصابة جديدة ليصل العدد الجملي إلى 95، بحسب وزارة الصحة.

الأقنعة الواقية توشك أن تنفد في إيران والنظام يخفي عدد المصابين
الأقنعة الواقية توشك أن تنفد في إيران والنظام يخفي عدد المصابين

وتضع هذه الحصيلة المعلنة إيران على رأس قائمة الدول التي تأثرت بالفيروس خارج الصين، البؤرة الأساسية لوباء "كوفيد-19"، حيث يناهز عدد الوفيات 2600 حالة، فيما يرجح أن يكون عدد المصابين في إيران أكبر مما هو معلن.

وتعهّدت طهران بالتزام الشفافية في ما يتعلّق بتفشي الفيروس بكامل المدن الإيرانية، والذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية رسميا اسم 'كوفيد-19'.

وفي طهران قالت متسوقة "إن التلفزيون يعلن أرقاما، لكن عندما نذهب إلى المستشفيات نرى شيئا مختلفا.. عدد الوفيات جراء الفيروس أكبر بكثير".

بدوره قال شعيب الموظف في صيدلية إن الأقنعة الطبية الواقية على وشك أن تنفد، موضحا أن عدد الأقنعة المباعة ارتفع من 500 إلى عشرة آلاف في اليوم الواحد.

وتابع "المسؤولون يقولون إن المسلمين يحميهم إيمانهم"، مضيفا "كيف يخططون لوضع مدينة كبرى مثل طهران في الحجر الصحي، إن كانوا غير قادرين على فرض حجر صحي في مستشفى".

وأثار تزايد عدد الإصابات والوفيات في إيران قلق الدول المجاورة فقررت أرمينيا وتركيا وباكستان وأفغانستان والعراق الأحد إقفال حدودها مع الجمهورية الإسلامية وفرض قيود على التبادل التجاري معها.

وأكد العراق الثلاثاء إصابة أربعة أفراد من عائلة عراقية عادت من زيارة إلى إيران، بعد رصد أول حالة الأحد وهي لطالب إيراني في العلوم الدينية في مدينة النجف، ليرتفع العدد إلى 5.

كذلك قرر الأردن منع دخول الوافدين من إيران والصين وكوريا الجنوبية في إطار جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد و"كإجراء احترازي مؤقت".

والاثنين أعلنت الكويت والبحرين اكتشاف أولى حالات الإصابة بالفيروس وأضافتا أنّ مصدرها إيران الواقعة على ضفة الخليج الأخرى.

بدورها أعلنت عُمان تعليق الرحلات الجوية بين السلطنة والجمهورية الإسلامية. وقالت وزارة الصحة الكويتية إنّ الفحوص الأولية التي أجرت لعائدين من مدينة مشهد، ثاني مدن إيران، بيّنت وجود مصابين بينهم.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 26595891
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM