مليونيات العراقيين ومليونية الصدر      ماذا تحمل دعوة الصدر بخروج القوات الأمريكية من العراق من أجندة إيرانية؟      الجيش الأمريكي لن يكتب حاضر العراق      الوعي الجمعي العراقي وخذلانه لثورة تشرين .. تعود العراقيون على المسير خلف الغالب. ينتظرون ويترقبون.      القتل والخطف يعبران عن انحطاط السياسي في ظل سياسات عبد المهدي الذي يشهر كاتم الصوت بوجه كل رافضي السرقة والظلم والانتهازية السياسية.      أردوغان في ليبيا وخامنئي في العراق .. عباءتان دينيتان تخنقان العالم العربي.      دعوات لتدويل قضية قمع التظاهرات في الامم المتحدة      أول تعليق من ممثلة الأمم المتحدة على محاولة السلطات العراقية فض الاحتجاجات      تكليف نصر الله بتولِّي ملفّ العراق.. خلفًا لسليماني كوثراني هو من يقرِّر مع سليماني ونائبه المهندس الأموال للميليشيات حفاظاً على السيطرة على قادة الميليشيات.      أنصار الصدر يتظاهرون تحت حماية ميليشيات إيران      أول تعليق أميركي على أزمة تسمية رئيس وزراء العراق      التعليم في العراق.. أرقام مفزعة ومستقبل مجهول      قطر تحت العباءة التركية في افريقيا      عائلات ضحايا الطائرة الأوكرانية تقاضي خامنئي والحرس الثوري      إيران ترد على التهديد الأميركي بقتل "خليفة سليماني"  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

تمرد داخل هيئة الحشد من بعض الفصائل المرتبطة بإيران






عادت كل مليشيا لإصدار بيانات باسمها، تتبنى مواقف سياسية أو أمنية مختلفة بعيداً عن “هيئة الحشد ”، أو مقررات الحكومة”.

ووفقاً لمسؤول عراقي بارز في بغداد، فإن الفصائل الأكثر ارتباطاً بإيران لم تعد ترتبط بالحكومة إلا بيوم “26 من كل شهر”، في إشارة إلى موعد تسلّم مرتبات أفراد تلك المليشيات، مضيفاً: “هناك حالة تمرّد ومخالفة للقوانين الخاصة بالحشد.

وبيّن، في حديث، أن رفع الحرس الثوري، الخميس الماضي في مؤتمر صحافي له، علم “الحشد”، إلى جانب أعلام أخرى يعتبرها محور مقاومة بالمنطقة، أحرج الحكومة والقوى السياسية في العراق.

ولفت إلى أن فصائل مثل مليشيات “حزب الله”، و”النجباء”، و”العصائب”، و”بدر”، و”البدلاء”، و”الإمام علي”، و”سيد الشهداء” و”الخرساني”، تجد أن قرارات الحكومة غير ملزمة لها، وعادت للتعامل مع الملف العراقي على أساس فكر الفصيل، وليس مظلة “الحشد الشعبي” أو أنها جزء من الدولة.

وكشف عن أن الخلافات الحالية داخل “الحشد” تتلخص في كون ما بين 10 إلى 12 فصيلا مسلّحا متمردا على قرارات الدولة وسياستها لا يمكن السيطرة عليها، وتصادر القرار العام في “الحشد” منذ الهجوم الأميركي على معسكر مليشيات “حزب الله” في القائم نهاية الشهر الماضي، مروراً بالهجوم على السفارة الأميركية وحتى الآن.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 26237800
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM