سيناريو متخيل لمستقبل العراق .. حشد شعبي ثري متنعم وهو وجه الميليشيات الإيرانية الحقيقي، وحشد شعبي فقير تلصق الان به كل التهم.      ولماذا الحشد الشعبي؟ يستمر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في تبني سياسات سابقيه في اعتبار الحشد الابن المدلل.      معاقبة إيرانية لمصطفى الكاظمي ..بقاء النظام الإيراني صار يحدد بقدرته في السيطرة على بغداد أكثر منها قدرته في طهران.      من جورج فلويد إلى هشام الهاشمي .. اجتاز الهاشمي خطوط الموت ليمشي في حقول الألغام فكان الموت قتلا في انتظاره.      القوات مسلحة المصرية تعلن اطلاقها مناورة "حسم 2020" الاستراتيجية العسكرية الشاملة بالمنطقة الغربية على الحدود مع ليبيا رداً على تهديدات تركيا في ليبيا واعلانها القيام بمناورات بحرية ضخمة في المتوسط خلال الفترة المقبلة.      فرنسا تتحسب بعد ألمانيا لخطر التمدد الاخواني      عدو اللادولة يؤسس بموته دولة متوقعة .. وهب الهاشمي في موته شرعية لحكومة الكاظمي ستستعملها في فرض هيبة الدولة وإنهاء ظاهرة السلاح الفالت.      خط التنوير .. بين الدولة واللادولة      الكاظمي من الإصلاحات الى تدوير النفايات..!      ترامب المسكين على وشك ان يرفع الراية البيضاء      ليس دفاعا عن الكاظمي! هيئوا شروط الانتخابات قبل توجيه اللوم لرئيس الوزراء العراقي.      الانتخابات العراقية بوصلة التغيير المفقودة      بين صمتين تفقد إيران قدراتها النووية .. العلاج الإسرائيلي للشهية التوسعية الإيرانية يحظى بمباركة المجتمع الدولي.      ثرثرة فوق دجلة .. هذا ما يقوله القرآن وهذا ما يفعله رجل الدين في العراق.      رهان على الجيش العراقي لا تزال معركة مصطفى الكاظمي من اجل استرداد الدولة في بدايتها  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

تقرير لرويترز يروي تفاصيل ملاحقة سليماني وقتله قرب مطار بغداد






كشفت وكالة رويترز للأنباء في تقرير لها، تفاصيل استهداف الولايات المتحدة لقائد فيلق القدس الإيراني الجنرال قاسم سليماني، بعيد وصوله إلى مطار بغداد الدولي قادما من سوريا، موضحة أن “مجموعة من الجواسيس” في البلدين، كانا وراء نجاح العملية.
وكشفت التقارير كواليس العملية الأميركية، بدءا من وصول قاسم سليماني إلى مطار دمشق وركوبه طائرة مدنية، حتى وصوله إلى بغداد واستهدافه بعيد خروجه من المطار.
ووصف أحد العامين في شركة “شام وينغز” السورية الخاصة للطيران، كيف وصل سليماني إلى مطار دمشق، قائلا إنه كان في سيارة بنوافذ داكنة اللون، ومعه 4 جنود من الحرس الثوري الإيراني.
وأشار إلى أن السيارة توقفت عند سلم طائرة من طراز “إيرباص A320″، تابعة لشركة “شام وينغز، والتي لم يكن اسم سليماني أو الجنود، مسجلا في سجلها الخاص بالركاب.
وأكد المصدر أن سليماني تعمد ركوب طائرة ركاب مدنية ولم يسافر على متن طائرته الخاصة، بسبب مخاوف تتعلق بسلامته.
ووصلت طائرة سليماني إلى بغداد في تمام الساعة 12:30 صباحا في الثالث من يناير، وخرج الجنرال وحراسه من الطائرة مباشرة إلى مدرج المطار، متجاوزين الجمارك.
وذكر تقرير رويترز أن نائب قائد ميليشيات الحشد أبو مهدي المهندس، كان في انتظار سليماني خارج الطائرة، وركب الرجلان سيارة مدرعة، بينما ركب الجنود الذين كانوا يحرسون الجنرال في سيارة دفع رباعي أخرى.
وبعد تحرك السيارتين على الطريق الرئيسي الذي يخرجهما من المطار، أصاب الصاروخ الأميركي السيارة الأولى التي كانت تقل سليماني والمهندس، في تمام الساعة 12:55 صباحا، بينما استُهدفت السيارة الثانية التي تقل الحراس بعد ثوان فقط.
وأوضح تقرير رويترز، أن مستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض، بدأ تحقيقا فوريا، بعد دقائق من مقتل سليماني، للتوصل إلى الجواسيس الذين قدموا المعلومات المتعلقة برحلته، لواشنطن.
وتشمل لائحة المشتبه بهم، موظفين أمنيين اثنين في مطار بغداد، واثنين يعملان في شركة “شام وينغز”، هما “جاسوس في مطار دمشق، وآخر عمل على متن الطائرة”.
ويعتقد محققو وكالة الأمن الوطني أن المشتبه بهم الأربعة، الذين لم يتم القبض عليهم، عملوا كجزء من مجموعة أوسع من المخبرين الذين يقدمون معلومات للجيش الأميركي.
ويخضع العاملان في “شام وينغز” للتحقيق من قبل المخابرات السورية، بينما يحقق ضباط الأمن الوطني في بغداد مع اثنين من موظفي أمن المطار.
وقال مصدر أمني عراقي لرويترز: “تشير النتائج الأولية لفريق التحقيق في بغداد، إلى أن أول إخبارية عن سليماني وصلت للولايات المتحدة، جاءت من مطار دمشق، بينما كانت مهمة الخلية الموجودة في مطار بغداد، هي تأكيد وصول سليماني للأميركيين، وتقديم تفاصيل بشأن موكبه”.
من جانبه، أكد مسؤول أميركي رفض الكشف عن اسمه، أن الولايات المتحدة راقبت تحركات سليماني عن كثب لعدة أيام، قبل استهدافه.
وقال مسؤولون أمنيون لرويترز، إنه في الساعات التي أعقبت الهجوم، قام المحققون بالتحقيق مع كل العاملين في النوبة الليلية في مطار بغداد، ومراجعة جميع مكالماتهم ورسائلهم النصية، بحثا عن الجواسيس.


وكالة رويترز للأنباء
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 27223675
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM