ترامب..والمواجهة المرتقبة مع إيران!!      اعتداءات عبثية لوكلاء إيران تفجر غضب العراقيين ..سلسلة الهجمات المتولية مؤخرا على المصالح الأميركية في العراق يجعل موقف الفصائل الموالية لإيران صعبا أمام العراقيين.      انفلات سلاح الميليشيات يحرج الكاظمي ..واشنطن تعبر عن غضبها إزاء تواتر الهجمات الصاروخية على المنطقة الخضراء، داعية السلطات العراقية للتحرك فورا للجم سلاح الميليشيات.      نذر حرب أميركية وشيكة على وكلاء ايران في العراق      الشيخ نواف الأحمد أميرا للكويت خلفا للراحل الشيخ صباح الأحمد.. الديوان الأميري الكويتي يعلن أن جثمان الشيخ صباح الأحمد الصباح يصل من الولايات المتحدة الأربعاء وسيقتصر حضور مراسم الدفن على أقرباء أمير البلاد الراحل.      أرمينيا تتهم وتركيا تنفي انخراطها عسكريا في قره باغ      كل عام والثورة العراقية بألف خير      العرب وإيران وإسرائيل في عيون أمريكية      هل ينجح الكاظمي في مواجهة الفاسدين؟ غول الفساد في العراق تحول إلى ثقافة مجتمعية تحتاج إلى أكثر من مطاردة الفاسدين.      ما سُمي بالاتفاق الاستراتيجي بين السراج واردوغان قد انتهى إلى الفشل. وكان ذلك الفشل ضروريا لكي تعيد حكومة الوفاق ترتيب أوراقها ليبياً.      نزع سلاح حزب الله هو الحل ..المجرم لا يمكن القبض عليه ولا يمكن محاكمته بسبب قدرته على أن يزيد الخراب خرابا.      الإسرائيليون قادمون! العراق لن يكون بعيدا عن مساعي التطبيع مع إسرائيل. ما هي خياراته للنجاة من الهيمنة الإيرانية.      تقرير أميركي: خطة ’مقاومة الميليشيات’ تبدأ من المنطقة الخضراء وشارع المطار!      ظريف يدعو العراق لحماية المقار الدبلوماسية المهددة من ميليشيات ايران      المقاومون خدم لنظام ظلامي متخلف .. نكتة مواجهة الامبريالية الغربية لصالح الهيمنة الإيرانية لا تنطلي على أحد.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

الفنانة الفلسطينية دلال ابنة أبوآمنة تردد بصوتها المخملي مقطوعات غنائية لكوكب الشرق أم كلثوم والشيخ أمام وتغوص في رحلة موسيقية في الشعر الصوفي.






أحييت الفنانة الفلسطينية الشابة دلال أبوآمنة الليلة الرابعة من أمسيات مهرجان (ليالي الطرب في قدس العرب) بمقطوعات من الأغاني الطربية والروحانية من الموروث العربي وعدد من الأغاني الوطنية.
وقالت دلال التي أطلت على جمهورها الليلة الماضية في مسرح مركز يبوس الثقافي الواقع على بعد مئات الأمتار من أسوار المدينة المقدسة "القدس بالنسبة لي أم البدايات كل مشاريعي بدأت من القدس لهيك أنا دايما أتفاءل خيرا في القدس وأهل القدس".
وأضافت قبل أن تبدأ أمسيتها التي امتدت إلى ما يقارب الساعة والنصف بمرافقة فرقتها الموسيقية "عرضنا اليوم عبارة عن حالة بدنا نحاول مع بعض نوصلها وهي حالة جماعية من التجلي والانتشاء بالنغم لنتجلى ونتغنى في الله والأرض والإنسان".
وتنقلت دلال ابنة مدينة الناصرة وسط تفاعل الجمهور بين العديد من المقطوعات الغنائية من أغاني كوكب الشرق أم كلثوم والشيخ أمام وأخرى لملحنين فلسطينيين.

وذكرت نشرة صادرة عن المهرجان أن دلال صاحبة الصوت المخملي الحاصلة على شاهدة الدكتوراه في علوم الدماغ والأعصاب أنهت تسجيل ألبومها الجديد (نور) وهو عبارة عن رحلة موسيقية في الشعر الصوفي.
وأضافت النشرة أن الألبوم الجديد "يضم مقطوعات قديمة لكبار الشعراء الصوفيين مثل ابن عربي وجلال الدين الرومي ورابعة العدوية والحلاج وابن الفارض بألحان وتوزيعات حديثة وضعت خصيصا لهذا المشروع".
ووصفت النشرة عرض (تجلي) الذي قدمته دلال الليلة الماضية على خشبة مسرح يبوس بأنه "رحلة عبر الموسيقى إلى خبايا الروح... في "تجلي" تربط دلال ما بين اللحن والكلمة إلى حالة استحضار صوتها المترنم سيرا عاليا نحو سدة الروح وتجلياتها".
وقالت رانيا إلياس مديرة مركز يبوس الثقافي "أبدعت دلال بحضورها وصوتها وطلتها وقدمت الأغاني الجديدة وبألحان وتوزيع ملحنين عرب وفلسطينية غناءا وعزفا وتلحينا وتوزيعا وكلمات بمستوى فني عال يليق بها وبنا".
وأضافت بعد العرض "استطاعت دلال جذب الجمهور لساعة ونصف واختتمت بأغان وطنية وتراثية بمشاركة الجمهور وأبدع الجمهور المقدسي الفلسطيني بالمشاركة والغناء وهذا ما تحتاجه القدس ونحتاجه جميعا لنبقى صامدين" .
وينظم معهد إدوارد سعيد للموسيقى مهرجان ليالي الطرب في قدس العرب في دورته العاشرة هذا العام بمشاركة محلية ودولية.
وقال سهيل خوري مدير عام المعهد "إن مهرجان ليالي الطرب في قدس العرب منصة لكل الموسيقيين وأيضا لكل الذين يهتمون بالموسيقى الأصيلة والتي تهدف إلى الحفاظ على الموروث الثقافي العربي".
وأضاف في نشرة للمهرجان أنه "يهدف أيضا إلى تشجيع الطاقات الشبابية الجديدة من أجل إنتاجات موسيقية متخصصة بالموسيقى العربية الأصيلة الهادفة لتحسين جودة الاصغاء، وليست الموسيقى التجارية الهادفة للرقص".
وتقام فعاليات المهرجان هذا العام في قاعة فيصل الحسيني في مركز يبوس الثقافي التي أقيمت حديثا وتتسع لما يقارب 400 شخص وسبق وأن أقيم سنوات في موقع قبور السلاطين الأثري في مدينة القدس.
وقال سامر مخلوف مدير العلاقات العامة في معهد إدوارد سعيد "يتميز المهرجان هذا العام بتنوع فقراته وتم تنظيم فعالياته في مركز يبوس لأن القاعة معدة من أجل مثل هذه الأمسيات الفنية فهي مصممة بأحدث الوسائل من تقنيات الصوت والإضاءة".
وأضاف "ما يميز المهرجان تنوع فقراته الموسيقية والفرق المشاركة فيه".
ويحتاج كل من يريد الوصول إلى مدينة القدس الحصول على تصاريح خاصة من إسرائيل التي احتلت المدينة عام 1967.
وقال مخلوف "أحد أهم أهداف مهرجان ليالي الطرب في قدس العرب المحافظة على القدس كمركز ثقافي فلسطيني والحفاظ على الحياة الثقافية فيها رغم كل التحديات والمعيقات".
وأضاف "أننا عام بعد عام نشهد زيادة في أعداد الجمهور المشارك في فعاليات المهرجان وأملنا أن يكون العدد أكبر من ذلك".
وتستمر فعاليات المهرجان الذي يقام بدعم من عدد من المؤسسات المحلية والدولية حتى التاسع عشر من الشهر الجاري.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 27521118
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM