خامنئي هو الأيقونة التي تتوحد حولها رموز المشروع الاقليمي لإيران. تمزيق صوره في بغداد والمدن العراقية الأخرى أنزل تلك الأيقونة من مكانها الأسطوري إلى الشارع.      المرجعيّة المقدّسة اهتبلت بشاعة الهزيمة بالموصل لكي تنتج لنا حرساً ثوريًّا عراقيًّا لا يملك حتّى وحدة وانضباط وإرادة ووطنيّة الحرس الثوريّ الأصل فأضافت إلى دولة القنّاصة قنّاصين جدداً.      رصاص حي وضمير ميت! الذي يقتل متظاهرا في العراق إنما يحفر قبرين: واحد للشهيد والثاني له.      العراق: نموذج إيراني لخنق الانتفاضة      على المغول الجدد الرحيل فالعراق يسير بأهله      إيران في مواجهة الشعب العراقي      ثورة العراقيين و "الأقفاص الفكريّة"!      تكميم أفواه العراقيين يقتل ادعاءات حرية الرأي      هل لمتظاهري العراق برنامج محدد؟      إسقاط النظام.. عنوان الثورة العراقية الكبرى      استراتيجية إيرانية لحماية الطبقة السياسية في العراق من السقوط      كيف غيرت ممثلة الأمم المتحدة موقفها تجاه التظاهرات في العراق ؟      إيران في معركة يائسة للإبقاء على نفوذها في العراق      بلاسخارت: الضغط الشعبي هو من يقرر مصير الحكومة وليس أي جهة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الاثنين 11 تشرين الثاني 2019  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

متظاهرو جسر السنك يؤكدون استمرارهم حتى إسقاط العملية السياسية






أكد المتظاهرون في العاصمة  بغداد  أنهم متواصلون حتى تحقيق التغيير المنشود، وإسقاط العملية السياسية وتشكيل حكومة وطنية.

وذكر المتظاهرون المتواجدون عند جسر السنك في تصريح خاص “لوكالة يقين للأنباء  أن سقف المطالب قد ارتفع، فلم يُعد تبليط الشارع او تقديم الخدمات مُجدي في ظل حكومة قمعية صادرت الحقوق وأهدرت المال العام، وأطلقت يد المليشيات لتقتل أبناء الشعب العراقي.

واكد المعتصمون قرب جسر السنك أن العائلات البغدادية والمواطنين يقدمون لهم الدعم الكامل من طعام وأغطية،وأنهم عازمون على عدم العودة حتى إرجاع الحقوق ومحاسبة المتسببين بقتل المتظاهرين.

وقال المتظاهرون أنهم يرفضون جميع تدخلات الكيانات السياسية المشاركة في مجلس النواب وحكومة بغداد،وذكروا أن ادعاءات الكتل السياسية تمثيل المظاهرات ليست إلا محض كذب وافتراء يريدون به ركوب الموجة لمصالح أحزابهم وكياناتهم.

واشار المتظاهرون أنهم لم يتركوا دماء الشهداء والجرحى تذهب سدى بل أنهم مستمرون في مسيرة شهداء ثورة تشرين،مؤكدين أن الهمم عالية لتحقيق الأهداف.

وذكر المتظاهرون عند جسر السنك أن قوات مكافحة الشغب استخدمت جميع أنواع الأسلحة في محاولة تفريقهم،ولكن عزيمة المتظاهرين في البقاء عالية وأنهم يستقبلون الرصاص الحكومي والقنابل المسيلة للدموع بصدر عاري دون مبالاة.

وذكر المتظاهرون أن الشباب يهرعون لإنقاذ المصابين والجرحى منهم الذين تستهدفهم القوات الحكومية.

وأن المتظاهرون يتسابقون لإنقاذ من يُصاب منهم، وأنهم يبتكرون أدوات جديدة لمواجهة الغاز المسيل للدموع الذي تُطلقه عليهم القوات الحكومية.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25810033
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM