حين تُستعمل إسرائيل وسيلة للتضليل .. استعمل عملاء إيران وتركيا إسرائيل مسوغا لارتكاب جرائمهم العظمى وآن الأوان لكي يتعرف القتيل على هوية قاتله.      العراق.. اضطهاد المتظاهرين وتصدّع الميليشيات .. في مقتل سليماني يُشار إلى قادة ميليشيات العراقية بالتورط ومنهم رهن التحقيق الايراني ويطُرح اسم الخزعلي.      القدرة على الترهيب رشحت الصدر لحماية نفوذ إيران في العراق      عندما يجلس الصحافي على الكرسي الحكومي      ياللروعة والعزة أن تكون ثورة وانتفاضة واحتجاج وبسياق عفوي وبلا (/سياسين /معممين / انتهازين ) عراقيين اصلاء      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الثلاثاء 25 شباط 2020      الصين تسجل ادنى مستوى من الوفيات نتيجة كورونا منذ أسابيع      توجس أميركي من إخفاء إيران حقائق عن انتشار كورونا      وفاة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك .. مبارك توفي عن عمر ناهز 91 عاما بعد أسابيع من خضوعه لجراحة وصهره يعلن تولي الرئاسة المصرية أمور الجنازة.      السلطات المصرية تنفذ حكم الإعدام الاثنين في حق 8 أشخاص دينو في اعتداءات على الأقباط عامي 2016 و2017 أسفرت عن مقتل نحو 75 مسيحيا مصريا.      دولة الحرس الثوري في مواجهة العالم .. خسر الاصلاحيون الانتخابات. إيران لم تخسر شيئا. ربح المحافظون الانتخابات. إيران لم تربح شيئا.      مزار ديني جديد في النجف باسم أبومهدي المهندس .. بكاء ولطم ووعيد بالانتقام من الولايات المتحدة عند القبر الذي اصبح محطة اضافية في الرحلة الدينية للزوار.      لأن أميركا لن تعتذر فإن الحل الأممي مؤجل ..النظام الطائفي الذي يفتك منذ حوالي سبعة عشر عاما بالشعب العراقي هو كذبة أميركية.      قوة الاعلام في اماطة اللثام عن اللئام .. مقتدى الصدر النموذج المثالي للزعيم الذي يستغفل الناس. انظروا حاله الآن.      الصدر والإرهاب السياسي: جدلية الدين والسياسة ..أخطر الظواهر السياسية التي يواجهها المجتمع هو التيار الصدري الهادف إلى صياغة الوضع العراقي وفقا للنموذج الإيراني.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

رئيس الوزراء والصمت الغريب






قبل كل شئ نود أن نعرض أمام رئيس الوزراء التحديات التي تواجه العراق لا المشاكل، لأن المشاكل هي أعلى بكثير من قابليته على حلها، ولا نريد أن نتساءل عن برنامجه الحكومي لأننا نعلم سلفا أن كل رؤساء الكابينات الوزارية السابقين لم يكونوا عند مستوى المسؤولية الإدارية والاقتصادية التي تبنى بهما البلدان، ولكن نود أن نعرض التحديات التالية التي ستؤدي بالعراق ومستقبل وجوده، التحدي الاؤل، يكمن بجعل العراق مسرحا للحرب بين إيران والولايات المتحدة، وهي حرب لا مصلحة للعراق فيها باستثناء بعض الفصائل العراقية، وأننا مع كل من يعادي الولايات المتحدة لأنها معادية لشعوب الشرق، وأنها منحازة لإسرائيل ضد العرب والمسلمين، ولكن الآن يا سادة نحن غير مؤهلين لحرب ستكون إسرائيل طرفا فيها، وأننا تكنولوجيا غير مستعدين، ولا بلدنا له خطط وجيش مستعد للدفاع عنه، أما التحدي الثاني فهو فوضى السلاح، فالسلاح الثقيل والمتوسط والخفيف بيد العشائر والسلاح الاوتوماتيكي السريع ببد العصابات، كما وأن بعض الفصائل لا تزال تطقطق بسلاحها خارج ضوابط الدولة، كما وأن انتشار السلاح في دور ومخازن وبنايات المواطن العادي ما هو إلا عامل إثارة الرعب والخوف بين الناس، ويهدد مستقبل السلم المجتمعي، أما التحدي الثالث فهو شيوع البطالة وبلوغها نسب عالية الأمر الذي بات يثير الرعب بين العائلات لما له من تأثير مباشر في الإنحراف وتوسع الإدمان وازدياد نسب الجريمة، أما التحديات الأخرى فلها موضع آخر لخطور الظرف الحالي الذي يمر به البلد.

 إن قبولكم بهذا المنصب يعني أنك تحسبت لكل شيئ حتى معاداة من رشحك لهذا المنصب الخطير، وأنك مؤهل للتصدي لمتطلبات الوفاء بإلتزاماته، ولكن دعني أقول لك إنك كنت مثل السابقين تتحسب لعد الأيام لتدخل التأريخ من باب رئاسة الوزراء، وإلا لماذا هذا السكوت المطبق على كل هذه التحديات، لماذا كل هذه الحيادية.؟ إن إنشغالك بأمور روتيتية لا تقدم شيئا للبلد لا تركن إلى إرضاء هذه الجهة بتعيين مستشار أو مجاملة ذاك بتعيين وكيل لهذه الدائرة او تلك، إن البلد خارت قواه والكل ينهش فيه، إبتداءا من الفاسد أو الموالي للغير أو العابث أو الشامت وأنتم لاهون لا تقدمون إلا ما هو هامشي من أمور البلد، أو تكونوا صامتين في معرص الكلام أو تتكلمون بما هو ثانوي، القروض ماضية من دون احتساب لحقوق الأجيال القادمة، والمشاريع المهمة معطلة، والبلد بوصلته ضائعة بين هذا وذاك، حتى صار المواطن يبحث عن ربان يهبه الله للعراق

.



خليل ابراهيم
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 26438653
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM