قطر حضرت القمة الخليجية بسلبية تطيل عمر أزمتها .. وزير الخارجية السعودي يعلن بعد اختتام القمة الخليجية أن الجهود الكويتية لرأب الصدع وحل الأزمة القطرية مستمرة.      واشنطن تجري أضخم مناورة عسكرية في أوروبا      بعضها “ثورية” وأخرى احتفالية.. تقرير يقارن بين الاحتجاجات في ساحات بغداد      صور جوية تظهر نفقاً إيرانياً لتخزين الصواريخ قرب الحدود العراقية      الغزو الأميركي للعراق جاء بمثابة التمهيد للفتح الإيراني الكبير الذي ما كان مؤسس الجمهورية الإسلامية يحلم بإنجاز ربعه. خامنئي كان رمزا لذلك الفتح.      أحزاب الإسلام السياسي في انشطتها تمتلك أجهزة امنية وأخرى عسكرية تتعايش وأحيانا تتعاون مع أجهزة الدولة الوطنية العسكرية منها والأمنية لقمع الاحتجاجات الشعبية.      العراق.. نواح حزب الدعوة الإسلامية      خبر تواجد قاسم سليماني في العراق كان الأكثر طلبا هذا الأسبوع، لكن لا وسائل الإعلام المحلية ولا مراسلي وكالات الأنباء العالمية في العراق استطاعوا الحصول عليه لسبب يمكن أن نعزوه إلى خنق الحقيقة الذي تمارسه السلطات العراقية.      الحرب العراقية – الايرانية المستمرة ..يمثل رفض شعب العراق الخضوع لإيران ذروة الفشل بالنسبة الى طهران ونظام "الجمهورية الإسلامية".      دولة الولي الفقيه أم المشروع الشيعي .. سيُقال أن الشيعة ذبحوا الشيعة. الصحيح أن الإيرانيين وأتباعهم ذبحوا العراقيين.      حكومات المنطقة كانت تتشكل في العراق .. الإخطبوط الإيراني يلتف على كل مفاصل الدولة العراقية.      لتاريخ لا يغادرنا بل يلاحقنا! عمليات الاندساس بين صفوف المتظاهرين في العراق فشلت في تحويل الحركة الاحتجاجية إلى حركة عنف وتمرد.      ماذا بعد غزوة السنك؟ لقد مضت سنوات القتل الجاني وصار كل شيء مرئيا.      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الثلاثاء 10 كانون الأول 2019      عنف وقتل وسفك دماء وقوة مفرطة بمكافحة الاعتصامات والتظاهرات  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

إما موالاة النظام الإيراني أو السقوط






عندما يهدد المتحدث باسم مليشيا النجباء، نصر الشمري، يوم الثلاثاء الماضي، خلال لقائه مع عضو مجلس الأمن القومي الإيراني سعيد جليلي في طهران، بأن أي حكومة عراقية تعمل ضد إيران ستسقط في غضون أسابيع. فإن الصورة تتوضح تماما من کل جوانبها، فالميليشيات التابعة للنظام الايراني تعلن وبصورة صريحة کونها تتبع وتخدم مشروع خميني في العراق والمنطقة، أما النظام الايراني فإنه ومن خلال هذا التصريح الذي تم الادلاء به من جانب عميل له وفي أحضانه، يٶکد بأنه الآمر الناهي في العراق وإن موالاته والخضوع له من جانب أية حکومة عراقية هو شرط أساسي وأية حکومة عراقية لم تقبل بذلك فإن عليها إنتظار السقوط.

الضجة التي تمت إثارتها على خلفية المهرجان الرياضي الاخير في کربلاء والمواقف المتطرفة منها والتي تشابه مواقف مماثلة للنظام الايراني، لکن يبدو إن تلك الاطراف التي رفعت عن عقيرتها دفاعا عن ماوصفوه کذبا بما قد نال من قدسية کربلاء، فإنهم يتحاشون ويتجاهلون سيادة وطن يضم کربلاء والنجف وسامراء وبغداد وکلها فيها مراقد مقدسة، ولاسيما عندما يقوم أحدهم بإطلاق تصريح يتوعد فيه بالنظام الايراني نفسه کل من لايخضع لهذا النظام فإن عليه إنتظار السقوط.ليست المرة الاولى التي تطلق فيها ميليشيا النجباء مثل هذه التصريحات، فقد عودتنا على تصريحاتها الموالية للنظام الايراني 100%، ولاسيما إدا ماتذکرنا ماقد أعلن عنه في وقت سابق المتحدث باسم “النجباء” خلال لقائه مستشار المرشد الإيراني للشؤون العسكرية، اللواء يحيى رحيم صفوي، أن الحركة تراقب جميع القواعد العسكرية الأمريكية على الأراضي العراقية، والتي يبلغ عددها 11 قاعدة. فهذه الميليشيا والاخريات المشابهة لها قد تم تأسيسها من قبل النظام الايراني من أجل أن تکون أداة ومخلب لها من أجل تنفيذ مشروع خميني في العراق والمنطقة.

إنها محنة شعب ومحنة وطن مبتلى بعملاء ليسوا مکروهين من جانب الشعب العراقي فقط بل وحتى من جانب الشعب الايراني نفسه وإن التذکير بدخول بعض من الميليشيات العراقية شکلا وإيرانية قلبا وروحا الى داخل إيران أثناء کارثة السيول والغضب الشعبي العارم على هذا الدخول يٶکد بأن الذي يبيع شعبه ووطنه لن يکون له أية قيمة أو إعتبار أينما کان، وإن هکذا جماعات وميليشيات مشبوهة ليست لها أي مستقبل وهي ستصطدم عاجلا أو آجلا مع شعوبها وتدفع ثمن کل ماقد إرتکبته من أعمال ونشاطات معادية لشعبها ووطنها مع ملاحظة إن هذه الاعمال والنشاطات لایخدم حتى الشعب الايراني نفسه لکونها خاصة بالنظام الايراني فقط
.



محمد المياحي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25982477
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM