العراق في ظل الاحزاب الميليشياوية .. احتكار شيعي للسلطة في العراق بهدف الفساد وليس خدمة للطائفة.      عصر النفايات الإيرانية .. إيران بلد فقير روحيا، بالرغم من أنها لا تملك سوى الادعاء بأن ثقافتها تقوم على تغليب الروحانيات على الماديات.      معركة إيران… في العراق      الأجنحة الإيرانية المتكسرة      النقاشات الساخنة بين الإسلاميين والعلمانيين اليوم ليست قضية سخيفة كما يحاول تصويرها مَن هو مرتاح مع هذا التخلف الديني الذي يحيط به بل هي مهمة لأنها عملية يتشكل من خلالها الوعي ببطء.      مقاومة في خدمة الاحتلال ..كذبُ المقاومين يقوي حجة إسرائيل في عدم الاعتراف بالحق العربي.      لغز الطائرات المسيرة.. هل تقصفنا إسرائيل؟!      هل عبد المهدي بين إقالة أو إستقالة؟      العراق.. ثنائية الجيش والحشد      الشعوب ليست سوائل تجري في أوانٍ مستطرقة .. لا نقسوا على أنفسنا كثيرا. كل الشعوب مرت بحروب ومأس وتعلمت من تجاربها.      وجه الشبه بين عادل عبد المهدي وسعد الحريري      بسبب التسهيلات لإيران.. كيف يخسر العراق ملايين الدولارات؟      انفجارات تهز مخزن أسلحة للحشد الشعبي قرب قاعدة أميركية .. الأنباء تضاربت حول حقيقة تعرض قاعدة البكر في قضاء بلد إلى قصف لم تعرف طبيعته وبين اندلاع حريق كبير في المستودع التابع لإحدى فصائل الحشد الشعبي في تلك القاعدة.      جثث بابل.. ملف المغيبين على طاولة الحكومة الغائبة      للمرجعية الدينية في النجف الدور الرئيس في إيصال أحزاب الإسلام السياسي الشيعي إلى السلطة وإدارة الحكم في العراق ودعمها علنا وحث جماهير الشيعة على انتخاب مرشحيها إلى حكومة المالكي الثانية حيث تحولت الى النقد العلني ثم النصح.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

رواية "خلق إنسانا" تتطرق إلى سلبيات وسلوكيات مجتمعية تتمثل في انتشار الجهل، والأمية، والسرقة، والقتل، والفقر، وانتشار ظاهرة أطفال الشوارع.





عمَّان ـ أقامت مكتبة عبدالحميد شومان العامة، مساء الأربعاء، حفل توقيع وإشهار رواية "خلق إنساناً" " للكاتبة عنان المحروس، وذلك ضمن برنامج قراءات في المكتبة.
وشارك في حفل إشهار الرواية الصادرة عن دار الغاية للنشر والتوزيع، وحضره العديد من المهتمين بالفعل الثقافي، إلى جانب المؤلف، د. فادي الخضير، بينما أدار الحوار مع الحضور المهندس لؤي شديفات.
تتطرق الرواية، بحسب مؤلفتها المحروس إلى سلبيات وسلوكيات مجتمعية تتمثل في انتشار الجهل، والأمية، والسرقة، والقتل، والفقر، وانتشار ظاهرة أطفال الشوارع، وما يتعرضون له من خلال الشخصية الرئيسية في الرواية "آدم"، وشخصيات أخرى مثل "مريم".
وتابعت: شخصية الرواية "آدم" ينتمي إلى طبقة المسحوقين، وعاش حياته مشردا إلى أن واجه مصيره، وأن حكايته هي: حكاية البشرية التي تتسم بصراع البقاء، وتدور في دوامة الوجود، وظلم الإنسان لأخيه الإنسان.
واستفتح الخضير مداخلته في الحفل، بما قاله الكاتب العالمي بيير جيرو: "إن الإنسان يتذكر (10%) مما يسمعه و(30%) مما يقرؤه، و(80%) مما يشاهده"، مضيفا "هنيئا عنان.. على هذه الصورة التي ستمثل في الوجدان عن حجم المحبة التي يكنها لك محيطك الإنساني".
وقال "نلتقي اليوم ليعلو صهيل الكلمة على صمت الحروف، ونتشارك التعبير عن إنسانيتنا، ونلقي بقعة ضوء عليها، وننداح في فضائنا الجمعي وأغوار النفوس، في هذا المكان العابق بعمّان بمائها وخضرائها ومدائنها، وحسن وجوهها".
وبين الخضير أن الرواية تشتمل على ومضات مكثفة تعكس عمق الوعي وسعة الخيال: فـ "الحلم العاجز يبخره الواقع الكئيب. ويبقى الحلم شهوة المحروم.. واستسلام الضعفاء هو الوقود الأمثل لظلم الطغاة.. الشجاعة شحنة إيجابية تستطيع من خلالها منح نفسك ثقة المارد.
واعتبر أن الروائية مارست تسريع السرد وإبطاءه، من خلال تبدل لوحات الحكاية، فمرة تستبق الأحداث لترينا صفحة تقويم في نهاية العام 2018، وأخرى تسترجع الأحداث لتجعلنا نعيش مناسبة زواج آدم ومريم في العام 2008، كما تتطوف بنا بين (زمن الكازينوهات) و(زمن الخراب). 

The Jordanian Novel
نتشارك التعبير عن إنسانيتنا

ولفت الخضير أن عنان صنعت من الواقع صورة متخيلة تتصل بالواقع بمقدار ما تلامس حكاياتها الواقعة "من فقر وتشرد وتيه في الشوارع وعمالة أطفال، وتوصيف لحياة اللقطاء"، وتنفصل عن الواقع بمقدار ما تتطلب ذلك لعبة السرد والتخييل. 
وبحسبه، نسجت المؤلفة نصها الروائي بلغة طافحة بالبساطة من جانب، وغنية بالصورة من جانب آخر، فكانت الرواية عينا على الواقع بلغة "تخييلية" سردية أجادت الإمساك معها بخيط السرد وهي تلونه بالحوار والوصف، كلما استدعى المقام ذلك.
وزاد "فبين بداية النهاية ونهاية البداية؛ طوفت بنا عنان في دواخلنا ودواخل الشخوص، وعرجت بنا إلى ظروفهم وتحدياتهم، تتمثل في النص فكرة الضحية والجلاد، فكرة الأنوثة والرجولة، فكرة الحياة تحت السطح والحياة فوقه، حياة الخرابة وحياة الكازينوهات. 
من جهته، قال شديفات في معرض تقديمه للاحتفائية "وخلق إنسانا.. إذ أن الإنسانية أصل الخلق وكل ما نمر به من حالات ضعف وقوة.. خير وسر يعود إلى إنسانيتنا وآدميتنا المجبولة بالذنب والندم، وكيف تكون القاضي والمتهم، والمذنب والضحية معاً". 
وأضاف "هذا ما تقدمه لنا في تجربة فريدة من التأمل والفكرة الكاتبة عنان محروس في (شيزوفينيا خلق إنسانا)، التي اكتشفت خلالها سيل من التساؤلات التي لا تنتهي عن ماهية النفس البشرية". 
والمحروس، كاتبة أردنية، صدر لها مجموعة قصصية بعنوان "أغداً ألقاك"، ومسرحية توعوية بعنوان " الجوكر".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25319825
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM