لعنة الفساد والعنف في العراق .. اشرحوا لنا هذه الأحجية رجاء: هناك فساد من غير أن يكون هناك فاسدون. هناك اصلاح من غير أن يتولاه اصلاحيون.      العراق ودولة الطائفة .. شعارات نصرة الشعوب المستضعفة ليست سوى مجرد شعارات تتهاوى امام بريق السلطة التي تنطلق من ارهاصات وعقد تاريخية عميقة.      إيران بين العملاء والموالين .. إيران تستثمر بالفاسدين في العراق لأنها نفسها دولة فساد.      معضلة السلطة العراقية اليوم إنها تواجه جيل الوضوح الذي لا تستطيع ان تلصق عليه أية تهمة غير عراقيته الخالصة.      ثوار بغداد: هدفنا استعادة العراق      العراقيون إذ ينتفضون.. ماذا يعني ذلك؟      من يطارد من في العراق؟      مساع لتبرئة جهات أمنية من التورط بقمع المتظاهرين في العراق      اعلاميو العراق مذعورون من حملات الاعتقال      دور الحشد الشعبي الإقليمي      رواتب وتشغيل وسكن.. هل ينفذ عبد المهدي وعوده؟      مركز توثيق جرائم الحرب: قتل المتظاهرين بأوامر حكومية "جريمة إنسانية"      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأحد 13 تشرين الأول 2019      أردوغان يخسر اقرب حلفاء تركيا بسبب الهجوم في سوريا .. زعيم القبارصة الأتراك ينتقد إصرار اردوغان على مواصلة الهجوم ضد الاكراد في وقت لا يجد فيه الرئيس التركي من دعم سوى حكومة الوفاق الليبية وقطر.      قيس سعيد رئيسا لتونس .. سعيد يحقق فوزا كاسحا على منافسه القروي حيث حصل على اكثر من سبعين في المئة من اصوات الناخبين.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

"الانتقالي" و "التغيير" يتفاوضان الخميس حول الإعلان الدستوري






دعت الوساطة الأفريقية، الأربعاء، المجلس الانتقالي العسكري السوداني، وقوى إعلان الحرية والتغيير للتفاوض، الخميس، 7 مساء بتوقيت الخرطوم.

وأعلنت الوساطة الأفريقية أن جلسة التفاوض، الخميسن ستكون لحسم القضايا العالقة في الإعلان الدستوري.

وفي وقت سابق، طلب الوسيط الإفريقي في السودان "بإلحاح شديد إيقاف الجناة"، في قتل متظاهرين في الأبيض سريعاً، وتقديمهم للمحاكمة طبقاً للقانون.

وقال الوسيط الإفريقي محمد الحسن لبات، في مؤتمر صحافي: "لا نقبل أية ذريعة للإبطاء بالتوقيع على المرسوم الدستوري"، مشيراً إلى أن "اللجنة القانونية المكونة من الطرفين قد أوشكت على إنهاء عملها المتعلق بالوثيقة الدستورية. إذا تم عمل الوثيقة سيفتح ذلك الباب سريعا أمام تكوين الحكومة".

واعتبر أن "استكمال العمل للمصادقة على المرسوم الدستوري ملح جداً".

وتم التوقيع في 17 تموز/يوليو الحالي، على وثيقة الاتفاق السياسي بين المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، التي أكدت أنه لا يجوز لمن شغل منصباً في المرحلة الانتقالية الترشح للانتخابات.

وتقرر الثلاثاء عدم إجراء جلسة المفاوضات المقررة مع المجلس العسكري بسبب تواجد الفريق التفاوضي للحركة الاحتجاجية في مدينة الأبيض حيث قتل متظاهرون من بينهم أربعة طلاب مدارس بالرصاص الاثنين.

وكان من المفترض أن تستأنف، الثلاثاء، مفاوضات بين المجلس العسكري الحاكم وقادة حركة الاحتجاج لحل مسائل متعلقة بتشكيل حكومة مدنية في المرحلة الانتقالية.

وستتناول المباحثات المؤجلة "الحصانة المطلقة" التي يطالب بها جنرالات الجيش و"صلاحيات مجلس السيادة" المشترك و"مظاهر الانتشار العسكري" في مختلف مدن البلاد.

ويتألف مجلس السيادة المشترك من 11 عضوا، 6 مدنيين بينهم 5 من قوى الحرية والتغيير، و5 عسكريين. وينص الاتفاق الجديد على أن يترأس العسكريون أولا الهيئة الانتقالية لـ21 شهراً، على أن تنتقل الرئاسة الى المدنيين لـ18 شهرا.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25660471
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM