أوهام المالكي: حجم التطور الذي حصل منذ عام 2005 التي تولى فيها الجعفري الوزارة فقبلها لم تكن في العراق سوى المستنقعات والفقر واقتصاد يعتمد على التسوّل من دول الجوار وقد أنقذته حكومات حزب الدعوة واستطاعت أن تبني بلداً!      الأحزاب في العراق والبحث عن خط رجعة      32000 عميل للنظام الايراني في العراق!      نصرالله الخائن في ليل العقائدي الأعمى .. نصرالله هو "سعد حداد" الإيراني. الفرق بين الاثنين أن الأول سلم جزءا من جنوب لبنان لإسرائيل فيما يخطط الثاني لتسليم لبنان كاملا لإيران.      في ذكرى تأسيسها.. كيف انهارت جمهورية العراق؟      ما حقيقة صفقة استثمار محيط مطار بغداد؟      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأحد 14 تموز 2019      الاتحاد الأوروبي يرى أن انتهاكات إيران لالتزاماتها النووية بموجب اتفاق 2015 ليست كبيرة وأن الاتفاق لم يمت بعد، مؤكدا أن لا نية لتفعيل آلية فض النزاع المعتمد في مثل هذا المأزق.      الحرب التي تلوح بوادرها في الأفق: خطأ إيراني أم انقلاب أميركي؟ على إيران أن تعتبر من سابقتي العراق وأفغانستان. الشروط التي اعلنتها الولايات المتحدة ليست محل أخذ ورد.      مؤتمر حزب الدعوة في كربلاء!      ما دار في الكواليس عن اسرار ثورة تموز في العراق      من وراء الفوضى ألأمنية في العراق ؟      ثروتُنا النفطية محرقةٌ لشعبنا      بعد 16 عاما.. ماذا يقول العراقيون عن علقم الديمقراطية؟      قرى العراق النائية.. خروقات أمنية وعجز حكومي  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

العراق أكبر منكم.. أيها السياسيون






كنا شعبا واحداً.. لم يستطع أن يقسمنا هولاكو.. ولا الفرس.. ولا العثمانيون.. الذين حكمونا أكثر من 400 سنة.. بالرغم من تعين والي عثماني (تركي) في بغداد.. ووالي تركي في البصرة.. ووالي تركي ثالث في الموصل.. بقيً العراق موحداً بعربه.. وكرده.. وتركمانه.. ومسيحيه.. وصابأته.. وأيزيديه.. وبالرغم من محاولات البعض تسمية العراق: (الولايات الثلاثة).. بقيً العراق موحداً.
وعندما احتلتنا بريطانيا خلال الحرب العالمية الاولي 1914ـ 1918.. رفض العراقيون جميعاً بلا استثناء الاستعمار البريطاني.. وبدأت الانتفاضة منذ وقت مبكر في منطقة الشعيبة جنوب العراق لمقاتلة الجيش البريطاني العام 1915.. وكانت فتوى المرجعية الدينية في النجف الاشرف.. بالجهاد لطرد البريطانيين.. والتحق المجاهدون من الناصرية.. والسماوة.. ومن النجف.. ومن بغداد خليط من العراقيين بكل طوائفه لقتال الإنكليز.
وإذا انهارت القوات العثمانية أمام القوات البريطانية.. فان العراقيون لم ينهاروا.. وكانت إمارة الكوت الشجاعة عصية على البريطانيين العام 1916.. وظل البريطانيون ستة أشهر في قلعتهم محاصرين خارج الكوت.. ليستسلموا.. وعندما انهار الجيش العثماني ظلت عشائر الكوت العربية الأصيلة تقاتل حتى قتل منها 5000 عراقي.
لم يرتاح البريطانيون يوماً واحداً في العراق.. فكانت ثورة النجف 1918.. ثم ثورة تلعفر في الموصل في نفس السنة.. ومقتل الجنرال لجمن.. لتندلع ثورة العشرين من الرميثة.. فالنجف.. والديوانية.. وديالى.. وتعم كل العراق.. ويشارك العراقيون من أبناء عشائر الجنوب والوسط والغربية والشمال بدون استثناء.. ومعهم سياسيو بغداد.. فكانت ثورة العشرين (1920).. ثورة كل العراقيين.
واستمرت العملية الثورية بعد قيام الحكم الملكي.. ولم نعرف العنصرية.. أو الطائفية.. إلا في مخيلة البريطانيين وبعض السياسيين الطائفيين هم أصلاً.. وبعد ثورة 14 تموز 1958 بدأت أفعى الطائفية والعنصرية تتكشف وسادت الفوضى العراق والقتل على الهوية تحت لافتات عديدة.. واستمرت بالتصاعد.. 
وجاء الاحتلال الأمريكي بعد قصف كل مدن وقصبات العراق بالقنابل المحرمة دولياً.. وجاء سياسيوهم معهم على دباباته.. هؤلاء هم الطائفيون.. والعنصريون بامتياز.. لا يعرفون العراق.. ولا شعبه.. لتسيدهم علينا القوات الأمريكية المحتلة.
اليوم سياسيو أمريكا.. ودول الجوار.. يحكمون العراق على أساس طائفي وعنصري.. ويشاركون جميعهم من دون استثناء بذبح العراقيين.. على أساس طائفي ليعمقوه عنصرياً وحتى تكتمل المؤامرة.. التي خططت لها أمريكا ونفذها سياسيا عملاءها.. الذين لم يكونوا سوى سراق مزيفون.
أما الصفحة العسكرية فنفذتها القاعدة.. وكل التنظيمات الإرهابية.. وأخيراً نفذتها أبنتها داعش.. وكل الطائفيون في الجناح المتطرف.
أيها السياسيون.. لن يغفر لكم العراقيون مؤامرتكم الكبرى المستمرين بتنفيذها.. تحت شعارات مزيفة لتقسيم العراق.. ولن تحصلوا أكثر مما حصل عليه الخونة الذين سبقوكم والهاربون خارج العراق.
أيها العراقيون.. وحدوا صفوفكم بلا هوادة تجاه هؤلاء السياسيين جميعهم (عربهم وكردهم وتركمانهم).. وافرضوا عليهم عقد مجلس النواب.. وتشكيل حكومة ببرنامج وطني.. وكفاءات وطنية.. وليس سراق ومزورين وطائفيين وعنصريين.. ويكون شعاركم العراق الموحد بلا تدخل دولي أو إقليمي .. كفى قتلاً.. كفا ذبحاً.. كفا تدميراً للعراق.


هادي حسن عليوي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25122840
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM