آلاف العراقيين يطالبون في كربلاء برحيل عبدالمهدي .. العراقيون يهتفون بشعارات مناهضة للفساد ويطالبون بالإصلاح وحل الحكومة الحالية.      ليس في الإمكان نسيان إيران .. يصغر المشروع العدواني الصهيوني أمام البلاء الإيراني الأعظم.      متى تنتهي صلاحية النظام السياسي في العراق؟ وصلنا إلى القتل. هل هناك مستوى أدنى؟      من أجل مواجهة المشروع الطائفي لطهران .. أحداث العراق ولبنان تذكير بأن مشاكل المنطقة أعمق من أن يتمكن مشروع طائفي ايراني من حلها.      رئيس وزراء ضعيف لن يزيد الدولة إلا ضعفا وترهلا      العراق الصفحة الثانية من ملحمة الانتفاضة      موالون لإيران يدعون لنظام رئاسي بالعراق.. كيف يرد معارضون؟      عشرة أيام هزّت العراق      تظاهرات عراقية عامة لها مطالب جذرية      أزمات العراق!      ممنوع ركوب موجة المظاهرات شعار المحتجين للسياسيين في العراق .. تعامل السلطات العنيف مع المظاهرات قدم الفرصة للمحتجين حتى يرتبوا صفوفهم لاستئناف الحراك من جديد في الأيام القادمة.      الاحتجاجات الراهنة بالعراق تميزت بغياب القيادة وعدم تبعيتها لأي جهة سياسية أو دينية خلافا لسابقاتها التي تبنى التيار الصدري تنظيمها      الربيع يأتي متأخرا في العراق ولبنان: "احتجاجات الخريف" ضد نظام المحاصصة الطائفية تنطلق في البلدين      خطط إيرانية لإنقاذ القوات الموالية لها في العراق      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأحد 20 تشرين الأول 2019  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

حكومة عبد المهدي عاجزة.. منحت العراق لفصائل إيران






العراق يعيش الآن أخطر مراحله ما بين هيمنة على إيرانية على موارده وتحكم أمريكي في قراره.

رؤية أعلنها الثلاثاء 9 تموز/ يوليو 2019، بهاء الأعرجي نائب رئيس الوزراء الأسبق، مشددا على أن رئيس الحكومة عادل بعد المهدي ليس بيديه أي شيء ولن يقدم ما ينتظره العراقيون.

الأعرجي لفت إلى أن العراق بات تحت سيطرة فصائل مسلحة بالحشد تابعة لإيران تعمل على خدمة الاقتصاد الإيراني وتدهور الاقتصاد العراقي، فيما على الناحية الأخرى تقف واشنطن متحفزة من أجل ضمان عدم استقرار العراق، وأمام كل هذا يقف عبد المهدي عاجزا رغم أن الأوضاع حاليا هي الأخطر في تاريخ العراق.

الأعرجي أوضح أن العراق الآن غارق في المحاصصة وهي أساس الصراع بين القوى السياسية دون الالتفات إلى ما يحيط بالبلاد من مخاطر، مؤكدا أن هذه المرحلة كانت تتطلب حكومة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي وليس كابينة عبد المهدي “العاجزة” عن تلبية طموحات العراقيين.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25680903
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM