أوهام المالكي: حجم التطور الذي حصل منذ عام 2005 التي تولى فيها الجعفري الوزارة فقبلها لم تكن في العراق سوى المستنقعات والفقر واقتصاد يعتمد على التسوّل من دول الجوار وقد أنقذته حكومات حزب الدعوة واستطاعت أن تبني بلداً!      الأحزاب في العراق والبحث عن خط رجعة      32000 عميل للنظام الايراني في العراق!      نصرالله الخائن في ليل العقائدي الأعمى .. نصرالله هو "سعد حداد" الإيراني. الفرق بين الاثنين أن الأول سلم جزءا من جنوب لبنان لإسرائيل فيما يخطط الثاني لتسليم لبنان كاملا لإيران.      في ذكرى تأسيسها.. كيف انهارت جمهورية العراق؟      ما حقيقة صفقة استثمار محيط مطار بغداد؟      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأحد 14 تموز 2019      الاتحاد الأوروبي يرى أن انتهاكات إيران لالتزاماتها النووية بموجب اتفاق 2015 ليست كبيرة وأن الاتفاق لم يمت بعد، مؤكدا أن لا نية لتفعيل آلية فض النزاع المعتمد في مثل هذا المأزق.      الحرب التي تلوح بوادرها في الأفق: خطأ إيراني أم انقلاب أميركي؟ على إيران أن تعتبر من سابقتي العراق وأفغانستان. الشروط التي اعلنتها الولايات المتحدة ليست محل أخذ ورد.      مؤتمر حزب الدعوة في كربلاء!      ما دار في الكواليس عن اسرار ثورة تموز في العراق      من وراء الفوضى ألأمنية في العراق ؟      ثروتُنا النفطية محرقةٌ لشعبنا      بعد 16 عاما.. ماذا يقول العراقيون عن علقم الديمقراطية؟      قرى العراق النائية.. خروقات أمنية وعجز حكومي  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

بيان بمناسبة الذكرى التاسعة والتسعين لثورة العشرين الخالدة ..








بسم الله الرحمن الرحيم

في الثلاثين من حزيران 2019 تطل علينا الذكرى التاسعة والتسعين  لثورة العشرين التي انطلقت شرارتها الأولى في العام 1920  واشتركت فيها كل شرائح المجتمع العراقي المتماسك من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب وكان ابرز رموزها ( شعلان أبو الجون وضاري المحمود  والياسري والشبيبي ومحمود الحفيد ورموز أخرى معروفة ) حيث قاوموا وقاتلوا القوات البريطانية الغازية التي أرادت احتلال العراق وفرض الوصاية عليه فجسدت ثورة العشرين الباسلة تلاحم أبناء الشعب العراقي في رفض الاحتلال والتبعية للأجنبي والإصرار على مقاومته حتى تتحقق مطالبه في الاستقلال والسيادة والحرية  وعندما احتل الأمريكان الغزاة العراق عام 2003 أعلن أحفاد ثورة العشرين الأبطال المقاومة ضده وتصدوا له وامتدت هذه المقاومة لكل مدن العراق وكأن التاريخ يعيد نفسه.

وإذ نحن نستذكر هذه الذكرى علينا أن نستنبط من تلك الثورة القيم والدروس والعبر والروح الوطنية العالية لرموزها الذين عبروا عن وطنيتهم وعروبتهم ولم يقبلوا بالقهر والتسلط وان  أهميتها تكمن في كونها  تمثل حافزاً لكل العراقيين من اجل العمل على إيقاع المزيد من الضربات الموجعة  للعملاء والخونة والجواسيس الذين جاءوا على ظهور دبابات المحتل ويجب العمل على توحيد الصفوف  لكي تبقى ثورة العشرين الشعلة التي تنير درب النضال من أجل الحرية والاستقلال والسيادة والتحرر الكامل للعراق العظيم  جمجمة العرب ومقبرة الغزاة  وان النصر قادم مهما طال الزمن أو قصر بعون الله .

عاشت ثورة العشرين الخالدة ....

عاشت المقاومة العراقية الباسلة .....

 المجد والخلود لشهداء العراق الأبرار...

 


المكتب الاعلامي /هيئة عشائر العراق



المكتب الاعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25122904
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM