العراق ملف إيراني بهوامش أميركية .. قاآني يواصل مسيرة سليماني: عملاء إيران يحكمون العراق من خلال محمية أميركية.      تحتاج إيران إلى أن تتصالح مع نفسها ومع شعبها ومع الواقع، لا أن تعين رئيس حكومة في لبنان وتمنع تعيين آخر في العراق.      الطقوس كافة لا قيمة لها إن لم تكن في وقتها الواقعي والفعلي لا وقتها المرتبط بتواريخ محددة وأشهر معينة من السنة.      حرب محتملة أم صراع من أجل التسوية .. الأميركيون ليسوا بلهاء لكي يتخلوا عن العراق.      مصادر طبية وأمنية وسياسية تؤكد أن عدد المصابين بفيروس كورونا أعلى بآلاف المرات من الرقم المعلن رسميا وأن مصارحة العراقيين بالرقم الحقيقي قد تثير اضطرابات عامة وتكالب على الإمدادات الطبية والغذائية.      العراق يحاصر الإعلام بدل مواجهة كورونا      عدم اتقان قائد فيلق القدس الجديد إسماعيل قاآني اللغة العربية وغياب علاقات شخصية بينه وبين الشخصيات الرئيسية في الفصائل والقوى الشيعية الموالية لإيران في العراق يثيران شكوكا في قدرته على ترسيخ التوافق بينها حفاظا على النفوذ الإيراني.      ظريف يمارس دور الضحية بالقول ان بلاده تتحرك دفاعا عن النفس وانها لا تبدا الحروب وذلك بعد يوم من تحذير ترامب لإيران من أنها ستدفع 'ثمنا باهظا' إذا هاجمت القوات الأميركية في العراق.      التدهور الصحي في العراق.. لماذا يتخوف العراقيون من كارثة "كورونا"؟      الخلافات الشيعية ترتفع مع غياب عراب إيران "قاسم سليماني"      في ظل كورونا.. هل توقفت انتفاضة تشرين؟      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 3 نيسان 2020      يوم لن ينفع الكذب السياسي أصحابه .. إيران هي نموذج سيء لما يمكن أن يكون عليه الحال في دولة، يكذب نظامها السياسي على مواطنيها.      النجف.. تفادياً للأوبئة حُرم نقل الجنائز .. الحبل تُرك على الغارب للمتلاعبين بالعقول، دعما لاقتصاد الجنائز.      العراقيون لا يخشون "الانقلاب"! اسأل العراقيين عن الانقلاب وسيردون إما مرحبين أو ضاحكين.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستنتصر ثورة تشرين؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

بيان بمناسبة الذكرى التاسعة والتسعين لثورة العشرين الخالدة ..








بسم الله الرحمن الرحيم

في الثلاثين من حزيران 2019 تطل علينا الذكرى التاسعة والتسعين  لثورة العشرين التي انطلقت شرارتها الأولى في العام 1920  واشتركت فيها كل شرائح المجتمع العراقي المتماسك من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب وكان ابرز رموزها ( شعلان أبو الجون وضاري المحمود  والياسري والشبيبي ومحمود الحفيد ورموز أخرى معروفة ) حيث قاوموا وقاتلوا القوات البريطانية الغازية التي أرادت احتلال العراق وفرض الوصاية عليه فجسدت ثورة العشرين الباسلة تلاحم أبناء الشعب العراقي في رفض الاحتلال والتبعية للأجنبي والإصرار على مقاومته حتى تتحقق مطالبه في الاستقلال والسيادة والحرية  وعندما احتل الأمريكان الغزاة العراق عام 2003 أعلن أحفاد ثورة العشرين الأبطال المقاومة ضده وتصدوا له وامتدت هذه المقاومة لكل مدن العراق وكأن التاريخ يعيد نفسه.

وإذ نحن نستذكر هذه الذكرى علينا أن نستنبط من تلك الثورة القيم والدروس والعبر والروح الوطنية العالية لرموزها الذين عبروا عن وطنيتهم وعروبتهم ولم يقبلوا بالقهر والتسلط وان  أهميتها تكمن في كونها  تمثل حافزاً لكل العراقيين من اجل العمل على إيقاع المزيد من الضربات الموجعة  للعملاء والخونة والجواسيس الذين جاءوا على ظهور دبابات المحتل ويجب العمل على توحيد الصفوف  لكي تبقى ثورة العشرين الشعلة التي تنير درب النضال من أجل الحرية والاستقلال والسيادة والتحرر الكامل للعراق العظيم  جمجمة العرب ومقبرة الغزاة  وان النصر قادم مهما طال الزمن أو قصر بعون الله .

عاشت ثورة العشرين الخالدة ....

عاشت المقاومة العراقية الباسلة .....

 المجد والخلود لشهداء العراق الأبرار...

 


المكتب الاعلامي /هيئة عشائر العراق



المكتب الاعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 26630033
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM