آلاف العراقيين يطالبون في كربلاء برحيل عبدالمهدي .. العراقيون يهتفون بشعارات مناهضة للفساد ويطالبون بالإصلاح وحل الحكومة الحالية.      ليس في الإمكان نسيان إيران .. يصغر المشروع العدواني الصهيوني أمام البلاء الإيراني الأعظم.      متى تنتهي صلاحية النظام السياسي في العراق؟ وصلنا إلى القتل. هل هناك مستوى أدنى؟      من أجل مواجهة المشروع الطائفي لطهران .. أحداث العراق ولبنان تذكير بأن مشاكل المنطقة أعمق من أن يتمكن مشروع طائفي ايراني من حلها.      رئيس وزراء ضعيف لن يزيد الدولة إلا ضعفا وترهلا      العراق الصفحة الثانية من ملحمة الانتفاضة      موالون لإيران يدعون لنظام رئاسي بالعراق.. كيف يرد معارضون؟      عشرة أيام هزّت العراق      تظاهرات عراقية عامة لها مطالب جذرية      أزمات العراق!      ممنوع ركوب موجة المظاهرات شعار المحتجين للسياسيين في العراق .. تعامل السلطات العنيف مع المظاهرات قدم الفرصة للمحتجين حتى يرتبوا صفوفهم لاستئناف الحراك من جديد في الأيام القادمة.      الاحتجاجات الراهنة بالعراق تميزت بغياب القيادة وعدم تبعيتها لأي جهة سياسية أو دينية خلافا لسابقاتها التي تبنى التيار الصدري تنظيمها      الربيع يأتي متأخرا في العراق ولبنان: "احتجاجات الخريف" ضد نظام المحاصصة الطائفية تنطلق في البلدين      خطط إيرانية لإنقاذ القوات الموالية لها في العراق      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأحد 20 تشرين الأول 2019  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

السباق المحموم مع الزمن لحرق ما تبقى من العراق !؟






الحريق الذي لم يسلم منه أي شيء في العراق المستباح أرضاً وشعباً.. ويلتهم الشجر والحجر والحيوانات الأليفة والبرية , والمحاصيل الزراعية والبنى التحتية والفوقية , والثروة الحيوانية وآخرها تسميم الأبقار والأغنام والماعز والدواجن والأسماك وغداً الأبل والجاموس … وربما حتى النمل والهوام والحشرات في حال وجدوا فيها فائدة للعراقيين ..!!!.

نقسم لكم برب العزة يا جماعة هيهات منكم الذلة . وكلا .. كلا أمريكا والموت للشيتان الأكبر والأصغر والمتوسط … هذه الجرائم والحرائق .. ما هي إلا حرائق مبرمجة وممنهجة وشاملة وكبيرة لقتل الحياة في العراق بشكل تام … ولا محالة عاجلاً وليس آجلاً سيتبعها هروب كبير ومخزي لهؤلاء المجرمين والأراذل والأوباش والأدوات الذين عرفهم وشخّصهم الشعب العراقي من أي مواخير وبالعوات سبتتنك نتنة خرجوا .. ويومهم بات قريب جداً .. وأقرب من حبل الوريد … وهذه هي إرادة الله جل في علاه , وليس إرادة أمريكا وإيران وربيبتهما الكيان الصهيوني …

أيها الناس سنبقى نقول الحقيقة وندافع بكل ما أؤتينا من قوة وصبر ورباطة جأش وإيمان مطلق بقضية أمة ووطن وشعب .. والتي لطالما أكدنا ونؤكد بأن هذا الكون تحكمه وتتحكم به قوانين وقواميس ونواميس خارجة عن إرادة البشر , ومهما وصل وتوصل مصاصي دماء الشعوب وامتلكوا ناصية العلم والمعرفة , وتفننوا بالخبث والدهاء وحياكة ونسج الدسائس والمؤامرات , وفمهما تمادوا وتعمدوا ي نشر الفتن والبدع والخرافات … فإن هنالك نواميس وقوانين ربانية ستنتصر في نهاية المطاف والتي لا تقبل الشك والتأويل .. أو كما تتناقله وسائل الإعلام بكل أشكالها ومسمياتها لتخدير العقول , والتي لا تحتاج الذهاب إلى فتاحي الفأل وللعرافين والدجالين والسحرة والمشعوذين والاستعانة بهم لمعرفة الأسباب والمسببين وقراءة الطالع والنازل !؟ .
إن أمر الله تبارك وتعالى لواقع ولو بعد حين .. وسيعلم الذي عاثوا في الأرض نهباً وفساداً ودماراً وحرقاً وخراباً .. أي منقبٍ ينقلبون … وأن غداً لناظره بات جداً قريب
.



جبار الياسري
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 25680523
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM