آن لحفلة الجنون أن تنتهي ما بدأ كمشروع لتخلص إيران من مشروعها النووي، تحول سريعا إلى مشروع لتخلص إيران من امتداداتها الميليشاوية.      ثلاثة حالفهم الحظ، ولكنهم خانوه .. عام على خروج سليم الجبوري وفؤاد معصوم وحيدر العبادي من السلطة غير مأسوف عليهم.      عادل عبدالمهدي الحذر من أية ازمات .. استكمال الكابينة الوزارية اصبح من الماضي ورئيس الوزراء لا يقدم شيئا ولا يحرك ساكنا ولا يغضب طرفا مهما كانت الأسباب.      انحسار مساحة مناورة النظام العراقي في صراع أمريكا وإيران      ديمقراطيات الشرق الكمالية! سقطت الدكتاتوريات ليحل الدين والعشيرة بدلا عنها.      ميليشيات عراقية تستنفر الشباب للدفاع عن إيران      خبراء يؤكدون التعداد السكاني المرتقب سيفجر مشكلة كبيرة في العراق      مخاوف من إستهداف القوات الأمريكية في العراق      عصابات العراق لم تعد حكراً على الرجال      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم السبت 18 مايو 2019      تركيا تتحدى تحذيرات تنقيب الغاز باستعراض أكبر مناورة عسكرية ..تدريبات الجيش التركي في البحر المتوسط وبحر إيجه والبحر الأسود تضم 131 سفينة عسكرية و57 طائرة و33 مروحية.      قمتان طارئتان عربية وخليجية في مكة ..العاهل السعودي يوجه الدعوات إلى القادة العرب لبحث الاعتداءات الأخيرة على ناقلات النفط قبالة الإمارات ومهاجمة الحوثيين محطتي نفط في المملكة.      الى الساسة العراقيين قليل من الذكاء لإدراك واقع الصراع في المنطقة      ماذا لو أن رأس الحشد هو المطلوب أولاً وليس إيران      إيران ونظرية الحزام الناسف وحافة الهاوية  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

حسين المؤيد: استفراد الصفويين بالعراق سيقذف بالوطن نحو الهاوية






أكد العالم والسياسي البارز حسين المؤيد، أن زيارة الرئيس الإيرانيللعراق و ما ترتب عليها من اتفاقيات ونتائج أثبتت أن التصور المبني على إمكانية الاحتواء العربي للعراق في ظل التعامل مع القوى الصفوية المسيطرة على الوضع العراقي، هو تصور خاطيء ولا بد من إعادة النظر فيه.

وقال "المؤيد"، في سلسلة تغريدات على موقع "تويتر" : " من الخطأ الاعتقاد بأن السياسة الإيرانية تتجه إلى تخفيف التدخل في الشأن العراقي وأن الملف العراقي تسلمته الخارجية الإيرانية بعد أن كان بيد الحرس الثوري.. المكر الإيراني يتحرك لإظهار ذلك نتيجة ضغط مطالب الستراتيجية الجديدة لإدارة ترامب على نظام الملالي" .

وتابع : " سيكون الحرس الثوري في الغالب خلف الستار وستكون الخارجية الإيرانية في الواجهة، و أما التعليمات للقوى المرتبطة بإيران، فسيستمر إبلاغها لهذه القوى، و سيكون التنسيق أكثر راحة لهذه القوى؛ لأنه سيجري في الكواليس والواجهة الناعمة هي الخارجية الإيرانية".

وواصل : " من يتعامل مع تصريحات السيستاني على أنها تمثل الموقف الحقيقي، فهو عديم الخبرة بالشأن الشيعي والإيراني والعراقي، وما يتم إعلانه عن السيستاني ليس سوى خطاب للإستهلاك ".

واستطرد : " إن السيستاني و هو يتكلم عن اشتراط المحافظة على السيادة العراقية في العلاقة مع العراق ، يعلم جيدا انتهاك نظام الملالي لسيادة العراق، و يعلم جيدا أن السيادة العراقية والمصلحة العراقية قد انتهكت في زيارة روحاني نفسه للعراق سواء في خروجه عن البروتوكول أو في الاتفاقيات التي أبرمها". 

وأشار إلى أن : " زيارة روحاني للعراق وما نتج عنها تعتبر تحديا صارخا للإدارة الأمريكية التي أعربت عن نقمتها عبر تصريحات كبار مسؤوليها. . و لكن على الإدارة الأمريكية أن تعلم أن ضعفها أمام هذا التحدي سينعكس سلبا ليس علىفقط و إنما على المنطقة و هو ما يعود بالضرر على مصالح الجميع".

وشدد على أن : " القوى الوطنية العراقية أمام مسؤولية كبرى و جسيمة، فاستمرار استفراد الصفويين بالعراق سيقذف بالعراق نحو الهاوية. والدول العربية لا سيما المجاورة هي أيضا أمام مسؤولية جسيمة؛ ذلك أن استمرار سيطرة الصفويين على العراق، سيغيّر وجه المنطقة و ينشيء معادلات جديدة تقلب أوضاعها" .



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 24796163
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM