آن لحفلة الجنون أن تنتهي ما بدأ كمشروع لتخلص إيران من مشروعها النووي، تحول سريعا إلى مشروع لتخلص إيران من امتداداتها الميليشاوية.      ثلاثة حالفهم الحظ، ولكنهم خانوه .. عام على خروج سليم الجبوري وفؤاد معصوم وحيدر العبادي من السلطة غير مأسوف عليهم.      عادل عبدالمهدي الحذر من أية ازمات .. استكمال الكابينة الوزارية اصبح من الماضي ورئيس الوزراء لا يقدم شيئا ولا يحرك ساكنا ولا يغضب طرفا مهما كانت الأسباب.      انحسار مساحة مناورة النظام العراقي في صراع أمريكا وإيران      ديمقراطيات الشرق الكمالية! سقطت الدكتاتوريات ليحل الدين والعشيرة بدلا عنها.      ميليشيات عراقية تستنفر الشباب للدفاع عن إيران      خبراء يؤكدون التعداد السكاني المرتقب سيفجر مشكلة كبيرة في العراق      مخاوف من إستهداف القوات الأمريكية في العراق      عصابات العراق لم تعد حكراً على الرجال      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم السبت 18 مايو 2019      تركيا تتحدى تحذيرات تنقيب الغاز باستعراض أكبر مناورة عسكرية ..تدريبات الجيش التركي في البحر المتوسط وبحر إيجه والبحر الأسود تضم 131 سفينة عسكرية و57 طائرة و33 مروحية.      قمتان طارئتان عربية وخليجية في مكة ..العاهل السعودي يوجه الدعوات إلى القادة العرب لبحث الاعتداءات الأخيرة على ناقلات النفط قبالة الإمارات ومهاجمة الحوثيين محطتي نفط في المملكة.      الى الساسة العراقيين قليل من الذكاء لإدراك واقع الصراع في المنطقة      ماذا لو أن رأس الحشد هو المطلوب أولاً وليس إيران      إيران ونظرية الحزام الناسف وحافة الهاوية  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

صحيفة أمريكية: القضاء يحقق بشبهات فساد بعقود أمنيّة مع المالكي





كشفت صحيفة “ديلي بيست” الأمريكية ، في تحقيق نشرته ،الخميس، عن تعامل رئيس الحكومة الأسبق “نوري المالكي” ، ونجله وصهره مع شركة لعبت دوراً في تقديم رشى للفوز بعقود أمنية أمريكية.

وافادت الصحيفة في تحقيقها أن “وزارة العدل الأميركية، تجري تحقيقاً مع شركة التعاقدات العسكرية ساليبورت غلوبال سيرفيسز للتأكد فيما يزعم بأنها لعبت دوراً في تقديم رشى لمسؤولين عراقيين مقابل الفوز بعقود استثنائية، ولكن حتى مسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي قد لا يدركون حقاً عمق الفساد المتوقع”.

وأضافت أن “أفراداً متنفذين، بضمنهم نوري المالكي ، لهم علاقات مع شركة كويتية تدعى آفاق، يزعم بأنها باعت حق وصول وتسهيلات عدد ضخم من عقود عسكرية أميركية، وأن قصة شركة آفاق وعلاقاتها مع متعاقدين عسكريين أميركان في العراق أتت من مبلغين أفشوا بما لديهم من معلومات رغم ما يشكل ذلك خطورة شخصية عليهم”.

وأوضحت “استطعنا التحقق من مصداقية عدة تفاصيل من خلال وثائق عامة ومشتركة ، وأنها اجرت لقاءات مع أكثر من 30 مصدراً، بضمنهم متعاقدون وأشخاص يعملون في الحقل التجاري في العراق، طلبوا عدم ذكر أسمائهم خشية ردود أفعال محتملة، أحدهم رفض التحدث أكثر قائلا “هذا سرّي للغاية.”

وتابعت أن “شركة ساليبورت، تدير منشآت عسكرية في مناطق مختلفة من الشرق الاوسط وآسيا الوسطى ولكن جوهرة تاج الشركة تقع في قاعدة بلد الجوية، وهي قاعدة شمال بغداد تضم طائرات أف- 16 يتم تمويلها من الحكومة الأميركية ، وفي كانون الثاني عام 2014 حصلت شركة ساليبورت على عقد من القوة الجوية لتوفير خدمات دعم وتدريب وحماية أمنية للقاعدة وبضمنها خدمات ذات ضرورة مثل توفير طعام وطاقة كهربائية في القاعدة، حيث تلقت شركة ساليبورت مبلغا قدره 1.1 مليار دولار مقابل خدماتها في قاعدة بلد”.

وزادت أنها “تتوقع أن تكسب 800 مليون دولار أخرى بحلول العام 2021 ، قبيل حصولها على عقد قاعدة بلد، قامت شركة ساليبورت بتوقيع صفقة مع شركة تسمى آفاق أم قصر للخدمات البحرية”.

وأكدت أن “أربعة مصادر قالت إن نشاطات مزعومة لشركة آفاق بالنيابة عن شركة ساليبورت استقطبت انتباه وزارة العدل الأميركية، وساليبورت هي شركة تعاقدات تدار من قبل شركة قابضة تدعى، كاليبورن ، مملوكة من قبل مؤسسة دي سي كابتال بارتنرز وهي شركة أميركية مساهمة خاصة”.

وذكر التحقيق أن “وثائق مرفوعة عن لجنة الأمنيات والتبادل لشركة كاليبورن تكشف فيها انه في تشرين الاول عام 2016 ادعى منتسب في وزارة الدفاع العراقية بأن شركة آفاق وعدت مسؤولين في الحكومة العراقية بتقديم أموال لهم مقابل قيامهم بتسجيل اسم شركة ساليبورت كمتعاقد تقديم خدمات لقاعدة بلد”.



صحيفة “ديلي بيست” الأمريكية
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 24796374
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM