العراقيون وأمريكا وإيران ..      وتصر الكويت على ايذاء العراق وستبقى هكذا .      هل يبقى الحشد مقدَّساً؟      الدستور في خدمة الطائفة .. امسك الشيعة بكل مفاتيح الحكم في العراق في مرحلة تنافر سني كردي. الوقت قد يكون تأخر الآن لإصلاح الأمر.      الروائي وآية الله.. 13 سنة 13 رصاصة .. لا قيمة لروائي وقاص وفنان وكاتب وناقد وسينمائي عند محترفي القتل باسم الدين في العراق.      الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل ..خارطة الطريق لإجهاض الحلم الكردي على حالها مهما تغيرت الأنظمة في العراق.      استراتيجية واشنطن وحكومة الميليشيات الموازية      العراق.. تغيير المواقف يكشف حجم الخلافات بين المليشيات      صحيفة أمريكية: القضاء يحقق بشبهات فساد بعقود أمنيّة مع المالكي      واشنطن: إيران تدعم إستهداف قواتنا في العراق .      ترشيح أحد أبرز رجال إيران في الحشد الشعبي ومنظمة بدر لحقيبة الداخلية خلفا للفياض      المطاعم الجوالة.. عراقيون يلجؤون للعربات هربًا من البطالة      تجارة عناصر الحشد الشعبي تزدهر بأنقاض الموصل ..قوات الحشد الشعبي والتجار الذي يعملون معها يتحكمون في سوق الخردة في الموصل الذي أصبح مصدرا للثروة بعد طرد تنظيم الدولة الإسلامية من المدينة.      السياب وتماثيل العراق.. معالم تقع ضحية التخريب      إنتشار مكثف للحشد في سامراء وإستياء شعبي من المضايقات  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سلطة الحشد الشعبي الطائفي فوق سلطة الجيش والدولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

العاهل الأردني والرئيس التونسي يبحثان آخر الاستعدادات للقمة العربية ..الملك عبدالله الثاني والباجي قائد السبسي يشددان على أهمية التأسيس لمرحة جديدة من العمل العربي المشترك.





تونس -  وصل العاهل الأردني عبدالله الثاني، اليوم الأحد، إلى تونس في زيارة رسمية بدعوة من الرئيس الباجي قائد السبسي بعد زيارة أداها إلى تركيا.
واستقبل الباجي قائد السبسي الملك عبدالله الثاني وعقيلته الملكة رانيا العبدالله في مطار تونس قرطاج الدولي.

وتباحث الطرفان، في جلسة عمل موسعة بحضور وفدي البلدين في قصر قرطاج، استعدادات القمة العربية المقبلة التي ستقام في تونس خلال شهر مارس.

وقال بيان من الرئاسة التونسية إن اللقاء "أكد على أهمية نجاح قمة تونس في التأسيس لمرحلة جديدة في مسيرة العمل العربي المشترك وإيجاد حلول عملية لإخراج المنطقة من أزماتها المستعصية في إطار من الوفاق والتضامن العربي".
وأضاف أن الزيارة، التي تتزامن مع الذكرى الستين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين تونس والأردن، تندرج في إطار "الرغبة المشتركة للبلدين لتوطيد أواصر الأخوة العريقة وتعزيز علاقات التعاون المتميزة القائمة بينهما وسبل مزيد إثرائها وتنويعها خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين".

وتحتضن تونس القمة العربية في دورتها الثلاثين نهاية مارس المقبل، وسط حالة ترقب عربي بشأن ما ستقرره الدول الأعضاء في الجامعة حول مشاركة سوريا في القمة وضرورة إعادتها إلى محيطها العربي لتجاوز الحرب التي طال أمدها.

كما تأتي القمة في ظل تحديات كبيرة تواجهها المنطقة العربية وتواصل الأزمات في بعض منها على غرار الاحتجاجات في السودان وأزمة ليبيا واليمن وتعطل محادثات السلام الفلسطينية الإسرائيلية.

كما تضمنت محادثات الزعيمان التونسي والأردني فرص التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين وأهمية تعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف.
ودعا الجانبان إلى ضرورة تفعيل ما تم الاتفاق عليه خلال اللجنة العليا المشتركة في دورتها الأخيرة المنعقدة بتونس عام 2017، وزيادة تبادل الزيارات بين الوفود الرسمية وممثلي القطاع الخاص الأردني والتونسي لاستكشاف الفرص الواعدة.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23712095
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM