العراقيون وأمريكا وإيران ..      وتصر الكويت على ايذاء العراق وستبقى هكذا .      هل يبقى الحشد مقدَّساً؟      الدستور في خدمة الطائفة .. امسك الشيعة بكل مفاتيح الحكم في العراق في مرحلة تنافر سني كردي. الوقت قد يكون تأخر الآن لإصلاح الأمر.      الروائي وآية الله.. 13 سنة 13 رصاصة .. لا قيمة لروائي وقاص وفنان وكاتب وناقد وسينمائي عند محترفي القتل باسم الدين في العراق.      الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل ..خارطة الطريق لإجهاض الحلم الكردي على حالها مهما تغيرت الأنظمة في العراق.      استراتيجية واشنطن وحكومة الميليشيات الموازية      العراق.. تغيير المواقف يكشف حجم الخلافات بين المليشيات      صحيفة أمريكية: القضاء يحقق بشبهات فساد بعقود أمنيّة مع المالكي      واشنطن: إيران تدعم إستهداف قواتنا في العراق .      ترشيح أحد أبرز رجال إيران في الحشد الشعبي ومنظمة بدر لحقيبة الداخلية خلفا للفياض      المطاعم الجوالة.. عراقيون يلجؤون للعربات هربًا من البطالة      تجارة عناصر الحشد الشعبي تزدهر بأنقاض الموصل ..قوات الحشد الشعبي والتجار الذي يعملون معها يتحكمون في سوق الخردة في الموصل الذي أصبح مصدرا للثروة بعد طرد تنظيم الدولة الإسلامية من المدينة.      السياب وتماثيل العراق.. معالم تقع ضحية التخريب      إنتشار مكثف للحشد في سامراء وإستياء شعبي من المضايقات  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سلطة الحشد الشعبي الطائفي فوق سلطة الجيش والدولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ردا على تهديد لودريان بمعاقبة طهران بسبب برنامجها الباليستي وتدخلاتها الإقليمية، الخارجية الإيرانية تعتبر مبيعات الأسلحة الفرنسية احد عوامل زعزعة استقرار المنطقة.






طهران - اتهمت إيران فرنسا "بزعزعة استقرار" المنطقة ردا على تهديدات باريس بفرض عقوبات على طهران إذا لم يسفر الحوار مع هذا البلد حول نشاطاته البالستية ونفوذه الإقليمي عن نتيجة.
وتشكل تهديدات وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، منعطفا في دبلوماسية باريس التي طالما دفعت نحو تعزيز العلاقات مع طهران.
وقالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان نشر في وقت متأخر من الجمعة إن "الجمهورية الإسلامية دعت دائما إلى تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة".
وأضافت أن إيران "تعتبر المبيعات الكبيرة للأسلحة الحديثة والهجومية من قبل فرنسا عاملا يزعزع توازن المنطقة".
وجاء بيان الخارجية الإيرانية ردا على تصريحات لودريان الذي هدد الجمعة طهران بعقوبات بشأن برنامجها للصواريخ البالستية ونفوذها في الشرق الأوسط.
وقال لودريان "لدينا مطلبان: أن تتخلى إيران عن إنتاج الصواريخ وخصوصا عن تصديرها بما في ذلك إلى فصائل مسلحة في الشرق الأوسط وكذلك إلى الحوثيين" في اليمن.
وقال الوزير الفرنسي ايضا ان باريس ستكون "حازمة جدا" خصوصا بشأن "إرسال أسلحة من إيران إلى الجناح المسلح لحزب الله" الشيعي في لبنان.

وأضاف ان إيران "يجب أن تكف أيضا عن أعمالها لزعزعة استقرار المنطقة بأسرها"، معتبرا أنه بموجب القرار الدولي 2254 حول سوريا لا يمكن أن يكون هناك "قوات أجنبية على الأراضي السورية".
وتابع "أطلقنا حوارا صعبا مع إيران يفترض أن يستمر، ونحن مستعدون في حال فشله إلى فرض عقوبات صارمة. وهم يعرفون ذلك".

لودريان: سنعاقب ايران اذا فشل الحوار
لودريان: سنعاقب ايران اذا فشل الحوار

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية إن "قدرات إيران في مجال الصواريخ جزء من قوتها الدفاعية الشرعية. وبرنامج إيران للصواريخ غير قابل للنقاش. وتم ابلاغ ذلك للفرنسيين".
وحذرت من أن "اي عقوبات أوروبية جديدة ستؤدي إلى مراجعة لعلاقاتنا معهم".
وسبق للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أن قاد جهودا لمنع انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وعرض على الرئيس الأميركي دونالد ترامب فرض قيود إضافية تشمل برنامج طهران للصواريخ الباليستية وأيضا كبح أنشطتها المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط، لكن الجهود الفرنسية باءت بالفشل.
وقررت الولايات المتحدة في أيار/مايو الانسحاب من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 وإعادة فرض العقوبات على إيران، ما اثار حينها استياء حلفائها الأوروبيين.
وينص الاتفاق النووي على رفع العقوبات المفروضة على إيران مقابل فرض قيود على أنشطتها النووية.
لكن الولايات المتحدة ربطت بين انشطة ايران النووية وبرنامجها للصواريخ الباليستية ودعمها لميليشيات مسلحة في اليمن والعراق وسوريا ولبنان.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23711886
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM