حين ينتصر السيد علينا .. ما قيمة أن تُقام دولة شيعية في لبنان مقابل أن تعيش الشعوب الإيرانية وضعا اقتصاديا رثا؟      العراق.. من الراديكالية إلى الريعية حزب الدعوة نموذجاً      خمس سنوات على سقوط الموصل.. والظلم الطائفي      البحث عن محاربة الفساد في العراق      وتلك الليلة العراقية ترفض أن تمضي ..      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 14 حزيران 2019      إيران بخير      النظام الايراني دخل في الدائرة الحمراء      بندقية خامنئي.. فتوى للدفاع عن ولاية الفقيه      هل يكون مصير طهران مثل بغداد 2003؟      استقالة العبادي تفضح خطة إيران للإطباق على حزب الدعوة      شيعة الخليج وتحديد المواقف      نصف سياسيي السُنة ينقسمون إلى السياسيين الجدد الذين يحلمون بالسيطرة على المناصب والمكاسب بمشاريع اعلامية ونظرية لم يلمس منها المواطن منها أي شيء لم تتاح لهم فرص حقيقية لتطبيقها ومجموعة من السياسيين القدامى المتشبثين بالمكاسب السياسة والدولة العميقة.      سيرك البرلمان العراقي بين الإصلاح والگوامة      نشطاء يسخرون من اليعقوبي بعد تصريحه عن مركز أمريكي يرفع درجة الحرارة في العراق  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

قيادة مكافحة الارهاب العراقية تمهل الاتحاد الوطني الكردستاني يوما لإنزال علم إقليم كردستان من مقره في كركوك بعد توتر في المدينة أثاره رفع أعلام الإقليم بها.






كركوك (العراق) - أمهلت قيادة مكافحة الارهاب العراقية الاتحاد الوطني الكردستاني حتى منتصف غد الجمعة لإنزال علم إقليم كردستان من مقره في كركوك بعد توتر بدأ منذ ثلاثة أيام في المدينة على خلفية رفع أعلام كردستان.

وكان عناصر من الحزب الذي ينتمي إليه رئيس الجمهورية برهم صالح رفعوا أعلام كردستان فوق عدد من المقرات في المدينة التي استعادت بغداد إدارتها قبل أكثر من عام إثر توترات نتجت عن تنظيم الأكراد استفتاء على استقلالهم لم تعترف به بغداد.

واحتفل عدد من النشطاء والسكان الأكراد بعد رفع الأعلام، ما اعتبره العرب والتركمان تصرفا استفزازيا استدعى تدخل قوات مكافحة الإرهاب التي تتولى مسؤولية الأمن في كركوك.

ووصل قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق عبد الوهاب الساعدي الى المدينة الخميس. وكان فوج من جهاز مكافحة الإرهاب وأجهزة أمنية أخرى وصلت الى المدينة أمس لضبط الوضع في كركوك إثر ازدياد التوتر.

وعادت هذه المدينة المتنوعة الأعراق والتي يطالب الكرد بضمها الى إقليم كردستان، الى سلطة بغداد بعد ثلاث سنوات من سيطرة البشمركة عليها. ففي عام 2014، ووسط الفوضى الناتجة عن اجتياج تنظيم الدولة الإسلامية لثلث أراضي العراق، استغلت قوات البشمركة الفوضى ونشرت قواتها وأحكمت السيطرة عليها.

وبعد قيام كردستان باستفتاء الاستقلال الذي أغضب بغداد، تمكنت القوات العراقية في 16 تشرين الأول/أكتوبر 2017 من إعادة نشر قواتها هناك.

وعلى أثر التوتر، أجرى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي اتصالات عاجلة برئيس الجمهورية الذي يزور قطر حاليا، باعتباره حامي الدستور والساهر على ضمان الالتزام به، وفق ما جاء في بيان رسمي.

ووجه عبد المهدي بعد اتصالات بالقيادات السياسية المختلفة "بإنزال العلم الكردستاني من السارية الرئيسية في مقرات حزبية في كركوك باعتبار هذا العمل مخالفا للدستور".

وقال البيان إن عبد المهدي أبلغ السياسيين بأن الاسلوب المناسب "هو سؤال المحكمة الاتحادية العليا عن دستورية هذه الخطوة قبل تطبيقها".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 24954931
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM