زيارة غير عادية للسعودية ..ليس سهلا على شخص مثل عادل عبدالمهدي اتخاذ موقف متوازن بين الخليج العربي من جهة وايران من جهة أخرى.      كلام يناقض الواقع ... يتهم روحاني الصهيونية بالتدخل في دول الإقليم في حين ترفع رايات الحرس الثوري فوق الحشد في العراق والحوثي في اليمن وحزب الله في لبنان.      ميليشيات إيران في العراق.. هل تشملها عقوبات واشنطن؟      الحكومات التي زعمت بأنها تحكم بالإسلام مارست كل أنواع الفساد والاختلاس وإهدار المال العام وانخرطت في كل ما من شأنه تخريب الاقتصاد وللتغطية على الصفقات المشبوهة والمحسوبيات والعمولات غير القانونية ولعدم محاسبتهم قضائيًا على الفساد والنهب.      من راديكالي إلى إسلامي متنفذ: قضية حزب الدعوة في العراق      المهدي المنتظر.. من وجهة نظر علمية . موضوع المهدي المنتظر أخذ يلفت اهمام الدارسين والمنقبين فيه بسبب ظهور نظرية ولاية الفقيه إلى المسرح السياسي      الرد على طورهان المفتي: ابرز وثائقك ..مقال الدكتور طورهان المفتي بشأن التساؤل "هل باعت وزارة الاتصالات مدار القمر الصناعي العراقي الى اسرائيل؟" غير دقيق.      عن إقليم البصرة ..كيفما قلبت الأمر، سيكون الإقليم خسارة مضافة لأهل البصرة.      الشعوب والكروب!!      الحشد الشعبي.. دولة تتحدى القانون      الصراع الأمريكي الإيراني يفتح ملف جرف الصخر من جديد      قانون جرائم المعلوماتية.. هل سيقوض من حرية التعبير بالعراق؟      مقربون من محافظ نينوى المقال اختلسوا أكثر من 60 مليون دولار ..هيئة النزاهة العراقية تكشف عن قيمة المبالغ التي استحوذ عليها محافظ نينوى السابق قبل إقالته من منصبه إثر حادثة غرق عبارة في الموصل.      الأنبار.. عائلات سورية منسية تستغيث من الإهمال      جدل حول اسطوانات الغاز الجديدة في العراق  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل تستطيع الحكومة العراقية حل الحشد الطائفي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

مغردون: حماية العضاض.. عصابة تعتدي على القانون






أثارت قضية اعتداء مخزي على عنصر من شرطة المرور في العاصمة العراقية بغداد؛ غضب شعبي وانتقادات واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتنديد جماهيري كبير؛ وذلك بعد قيام حماية عضو مجلس محافظة بغداد المدعو “رياض العضاض” بالاعتداء على رجل مرور في أحد شوارع العاصمة، فقط لأنه حاول تأدية واجبه بصورة صحيحة.

حيث أكد الناشطون والاعلاميون على وسائل التواصل الاجتماعي أن هذه الاعتداءات هي ليست وليدة اليوم، فالحالات متكررة بصورة شبه يومية في العاصمة وباقي المدن العراقية، وذلك من قبل المتنفّذون في الدولة، والقوات المسلحة وميليشياتها، وسط غياب القانون، وانتشار فوضى السلاح والعصابات المتنفذة.

وفي التقرير التالي أبرز ما تداوله المغردون حول هذا الموضوع، وكيف كانت الانتقادات الواسعة لهذه الجريمة التي تعكس حقيقة الواقع المأساوي في البلاد.

حيث أقر المهندس “أكجد الجياش” أن غالبية حمايات المسؤولين يتبعون النهج نفسه: للعلم اكثرية حماية المسؤولين بالعراق على هيئة جماعة العضاض وبعلم اكثرية قادتهم

ووصف المغرد “الكندي” الحماية المعتدية بأنها عصابة مستهترة: عصابات مستهترة تعتدي على شرطي مرور اثناء أداءه الواجب (حماية رئيس مجلس محافظة بغداد )( العضاض)..

واعتبر “عباس شمس الدين” أن هذه الجريمة هي اعتداء صريح على القانون: حماية العضاض المسعورة اهانوا الدولة، حين اسقطوا رتبة الشرطي واجبروه على عدم تنفيذ القانون..

أما المدون “أحمد” فقد طالب بإقالة العضاض؛ كونه تعدة على القانون: الاعتذار مطلب بسيط المفروض من الشرفاء بمجلس المحافظه ان وجد بها شريف اقاله هذا المتغطرس العضاض حتى يكون عبره لمن اعتبر

وتسائل المغرد “حمدان” عن وقت انتهاء هذه الفوضى في ظل غياب القانون: متى يسود القانون وتنتهي شريعة الغاب في العراق!!

وندد المواطن “حسن هادي” هذه الفعلة المخزية من قبل الحماية: يا سيادة العضاض انت تمثل القانون وتمثل الحكومه فلم هذا التبرير ايعقل التجاوز من قبل حمايتكم على رجل المرور وهو يمثل القانون أهكذا يدار البلد ولك الجواب

أما المدون “يوسف الساعدي” فرفض هذه الجريمة التي خرق فيها القانون من قبل الجهات التي تدعي بالقانون: المفروض انتَ أول شخص اتحافظ على حركة السير وعلى شرطي المرور..

وكشف “قاسم الزهري” حقيقة شخصية العضاض وكيف يتطاول على الضعفاء من رجال المرور: رياض العضاض رئيس مجلس محافظة بغداد ضعيف الشخصية مهزوز امام اصغر عضو مجلس محافظة..

وتسائل الحاج “قاسم الدراجي” في حال اصبح العضاض عضو في مجلس النواب، فماذا سيعمل بعد هذه العملة: اذا كان عضوا في محافظة بغداد يعمل هكذا فكيف اذا اصبح عضو في البرلمان ؟



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 24656528
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM