عرابو الخراب يصادرون الحياة السياسية .. ينتقل العالم العربي على يد إيران من حكم العسكر إلى حكم العسكرة الانتقامية.      الرسول العربي وخلفاؤه مشمولون بإجراءات المساءلة والعدالة والاجتثاث! مفردات السياسة في العراق مثيرة. إليكم بعض تطلعات البرلمان في دورته الجديدة.      التمادي الايراني في العراق ..بعد استنساخ ولاية الفقيه والحرس الثوري، إيران تؤسس للباسيج العراقي. البصرة هدفها الأول الآن.      هارد لاك لاميركا.. ومبروك لايران .. اذا ما ارادت ادارة ترامب اعادة التوازن لمصالحها مقابل المصالح الايرانية فان عليها اعادة نظر شاملة لسياساتها الخاطئة في العراق.      إيران هي من أكبر المستفيدين مستقبلاً من العراق ويقدم هذا الأخير منافع كبيرة لم تكن في حسبان الإيرانيين يوماً ما فقد تحول هذا البلد إلى سوق استهلاكية لكل شيء إذ تتعامل مع هذه الأرض على أنها سلعة إنها سياسة التسليع لكل شيء      عراقية القائد... حلم! من يتولى شؤون العراق، عليه ان يدرك ان حب الوطن لا يحتاج لمساومة، ولا يحتاج لمزايدة ولا يحتاج لمجادلة ولا يحتاج لشعارات رنانة ولا يحتاج لآلاف الكلمات.      العراق.. حكومة الإسلام السياسي الجديدة وآفاق الاحتجاجات.      ميليشيا حزب الله العراق تهدد بإسقاط الحكومة الجديدة      الكشف عن أسباب تسمم عشرات المواطنين في ذي قار      مدينة الموصل.. مخاطر عديدة تجعلها لا تصلح للحياة      التأميم.. تدهور أمني كبير في "الحويجة" والسلطات عاجزة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الاثنين 17 سبتمبر 2018      إيران.. في انتظار خريفها الغاضب .. إيران الجمهورية الإسلامية معادية لتاريخ جغرافيتها قبل أن تعادي جوارها كله وبقاء نظام العتمة في طهران يعتمد على تصدير أزماته لا ثورته .      تناغم أميركي مغربي في مواجهة أنشطة إيران الإرهابية      كيف انتصرت إيران على واشنطن باختيار الحلبوسي رئيسًا للبرلمان؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

عراك العيداني والعبادي.. فوضى سياسية داخل البرلمان






شهدت الجلسات الأولى للبرلمان العراقي الجديد فوضى كبيرة، عكست الحقيقة المخزية التي تشهدها العملية السياسية في العراق، وفي الجلسة الثانية تحديدًا من البرلمان الجديد حصلت خلافات كبيرة تحولت إلى ارتفاع الاصوات بين محافظ البصرة “اسعد العيداني” ورئيس الوزراء “حيدر العبادي“، وتبادل الاتهامات فيما بينهم ليتملّصوا من المسؤولية، بما يخص الأزمات التي تشهدها محافظة البصرة؛ حتى تحوّل الخلاف إلى عراك بالأيدي بين الطرفين وحماياتهم.

ولهذه الفوضى والمهزلة أثارت غضب وسخرية ناشطين عراقيين على وسائل التواصل الاجتماعي، فبادروا بكتابة آرائهم عن الاوضاع الفوضوية التي تشهدها العملية السياسية في العراق، على حساب العراق وشعبه.

وفي هذا التقرير، رصدنا أبرز هذه التغريدات التي تطرّق إليها الناشطون، وكيف عبّروا عن رأيهم تجاه ما يحصل في البصرة من أزمات، في ظل انشغال الأحزاب والمسؤولين في الصراع السياسي.

حيث كتبت الناشطة العراقية “أزهار” عن موقف العبادي الضعيف الذي كشف عن حقيقة فشله في إدارة البلاد وحل الأزمات: المشادة الكلامية اضهرت ضعف العبادي وكابينته الوزارية المتعفنة، أمام محافظ البصرة الذي اسكت العبادي وجعله قزم امام مطالب اهل البصرة..

وتهجّم المدون “مازن” على العبادي وخبثه الذي انكشف خلال فترة ولايته، والتي ضحك فيها على الجماهير العراقية: كم هي الأخطاء التي حصلت في ولايتي المالكي لكن الخبث والنذالة التي يتمتع بها العبادي وتنسيقه مع من ضحك على الجماهير العراقية لا يمكن ان تطاق..

أما “حسون المطيري” فعبّر عن استغرابه تجاه سكوت العبادي بعد كشف ملفات فساد لمسؤولين وضباط شرطة في البصرة: العجب كل العجب عندما قال محافظ البصرة للعبادي أن قائد الشرطه انسان فاسد وحرامي ولم يتخذ العبادي أي اجراء ضده، فكم فاسد موجود في العراق..

وسخر الناشط “عبد الله جعفر” من مغالطات العبادي والمنهج الفوضوي الذي يتخذه في عمله السياسي: أنا أرى بأن العبادي حرقت ورقته ولن يترأس مجلس الوزراء؛ لأن هو الذي يدعم الفاسدين واحدهم كشف اوراقه وهو محافظ البصرة اذا هو فاشل كما يدعي العبادي طيب ليش يكون ضمن قائمته الانتخابية..

فيما حمّل المدوّن “ستار الجيزاني” محافظ البصرة المسؤولية الكاملة بعد العبادي لما تشهده البصرة من تراكم للأزمات: يحاول محافظ البصرة تبرئة ساحته، وهو الشخص الثاني بعد العبادي الذي يتحمل ما حدث في البصرة من تقصير بتوفير الخدمات..

والناشط “محمد العتيني” رأى أن المسؤولين عما يحدث في البصرة يتبادلون الاتهامات ليتملّصوا من مسؤوليتهم وفشلهم في حل الازمات، داعمًا في الوقت نفسه التظاهرات الشعبية التي خرجت ضد الحكومة وأحزابها: تبادل الاتهامات بين محافظ البصره و العبادي على ما يحدث في البصره من تردي الخدمات و انعدامها و كذلك بما يجري الى البصراويون من معاناة مستمره ولا يوجد حل في الأفق ، و افضل شي فعلته المظاهرات حركت السياسيين وبعض. جال الدين ..!!

أما الكاتب العراقي “علي خلف” فقد سلّط الأضواء على موقف العبادي الذي كشف فشله في إدارة شؤون البلاد خلال الــــ4 سنوات: محافظ يغسل رئيس دولة غسل! يبن لك حجم الضعف والفشل والعجز في أدارة الحكومة لأربعة سنين عجاف!

وتهجّم “المغرد العراقي” على المتخاصمين وكيف هو مقامهم الحقيقي: جلسة اليوم تبين من خلالها ان لا العبادي يستحق ان يكون رئيس وزراء بل حتى لا يستحق ان يكون مدير حضانة ، و لا محافظ البصرة يستحق ان يكون محافظ لهكذا مدينة عظيمة..

وتشمّت الصحفي العراقي “مهدلي عزيز” من الموقف والفضيحة التي وقع فيها العبادي خلال الجلسة البرلمانية: العبادي يجني حصاد ما زرعه ويتذوق مرارة الخذلان..

أما المدون “أحمد راضي” فاعتبر أن العراك كان فضيحة مناسبة للعبادي في فشله بحل أزمات البصرة: محافظ البصرة فضح زيف العبادي وحكومته تجاه المواطنين في البصرة..

وكتب المحامي “عبد الستار الجميلي” عن الأدلة التي تقضي بقوة الأحزاب على الدولة: جادله محافظ البصره وقال له قائد الشرطه “حرامي” وهذا دليل على أن الأحزاب أقوى من الدوله التي يديرها العبادي..

وتطرّق “حمدان” للفضيحة والصفعة التي تلقّاها العبادي بشأن الفساد المالي والتخصيصات المالية لمحافظ البصرة: محافظ البصرة أسعد العيداني يفضح تقصير حكومة العبادي بخصوص منح الأموال للمحافظة التي تعاني من شحة في المياه وسوء الخدمات العامة..



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22895079
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM