لعنة الطبقة الحاكمة .. لعنة الطبقة الحاكمة تبرز في لبنان أكثر من سواه من الدول العربية. لكن العراق وتونس في منافسة للحاق بلبنان.      سليماني يتقدم في العراق .. هناك من لا يزال يميل الى إنه لا يمكن لطهران أن تستفرد باختيار الرئاسات العراقية الثلاث و"تأخذ الجمل العراقي بما حمل"!      مرحلة ما بعد العبادي.. فرصة تاريخية اتيحت للعبادي، لكنه - وهو الأدرى بإمكاناته - اختار ان يضيعها بالوعود.      فقاعة الحوار مع إيران ..كل محاولات الدول العربية لتهدئة الوحش الإيراني باءت بالفشل.      أمريكا والميليشيات المسلحة في العراق      البصرة تُسقط العملية السياسية      ترمب: غزو العراق أسوأ خطأ في التاريخ      حزب الدعوة بات مشهوراً بالانشقاقات عبر تاريخه منذ 1959 .      العراق يحصل على المركز الثاني أكثر الدول اكتئابًا      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 19 سبتمبر 2018      الأكراد واللعب الخاسر على الحبال .. أخطأ الأكراد التقدير مرة أخرى. ذهبت أصواتهم عبثا إلى العدو.      صرخة النائبة العراقية وحكايتها      عرابو الخراب يصادرون الحياة السياسية .. ينتقل العالم العربي على يد إيران من حكم العسكر إلى حكم العسكرة الانتقامية.      الرسول العربي وخلفاؤه مشمولون بإجراءات المساءلة والعدالة والاجتثاث! مفردات السياسة في العراق مثيرة. إليكم بعض تطلعات البرلمان في دورته الجديدة.      التمادي الايراني في العراق ..بعد استنساخ ولاية الفقيه والحرس الثوري، إيران تؤسس للباسيج العراقي. البصرة هدفها الأول الآن.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

إيران تربي الميليشياويين العراقيين على استرخاص وتقزيم أنفسهم







مبادرة ميليشيا کتائب سيد الشهداء، إحدى فصائل الحشد الشعبي العراقي، بقيادة المدعو أبو آلاء الولائي عن استعدادها للقتال إلى جانب ميليشيات “الحوثي” في اليمن، والذي يأتي على هامش التصعيد المفتعل الذي يقوم به نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية على أثر تعرضه لضغوط إستثنائية غير معهودة على أکثر من صعيد، لايمکن إعتباره مجرد قضية جانبية أو مسعى من أجل جس نبض رد الفعل الدولي والعربي على ذلك، بل إنه يأتي کأحدى حلقات أو أدوات طهران من أجل إستعراض العضلات وعدم الاستهانة بدورها ومکانتها التي حصلت عليه بعد نشاط محموم ومشبوه طوال 4 عقود.
ظاهرة إستصغار الذات والتقزم لدى قادة ومس?ولين عراقيين بما فيهم الميليشياويين، ليست بطارئة أو مستحدثة بل إنها واحدة من نتائج وتداعيات التعامل السلبي مع نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية الذي ربى ويربي الميليشياويين بشکل خاص على إسترخاص وتقزيم أنفسهم أمام أي “تکليف شرعي”يصدر إليهم من جانب رجال الدين في طهران، وإن هاشم بنيان السراجي والمعروف بأبي آلاء الولائي أمين عام ميليشيا كتائب سيد الشهداء الذي يعد أحد أبرز أعضاء مجلس شورى الحشد الشعبي برئاسة أبو مهدي المهندس نائب رئيس ميليشيا الحشد الشعبي، والذي قال بخطاب في مهرجان لميليشيا الكتائب ببغداد “أعلن تطوعي جنديا صغيرا يقف رهن إشارة عبد الملك الحوثي”، فإنه جسد هذه الحقيقة التي سبق وأ‌ن رأيناها في تقبيل هادي العامري، قائد ميليشيا بدر ليد المرشد الاعلى للنظام الايراني.
وعندما نقول بأن هذا الامر ليس بمجرد جس نبض، فإن له جذور ومقومات من أبرزها تدريب عناصر تابعة للحوثيين في معسكرات ميليشيات الحشد الشعبي داخل الاراضي العراقية، حيث إن بعض المصادر قد ذکرت بأن أعداد هذه العناصر قد فاقت الخمسمئة عنصر خلال ستة أشهر الأخيرة، الذين يأتون إلى العراق عن طريق سوريا أو لبنان. وهذا مايعني بالضرورة إقحام العراق المتخم بالمشاکل والازمات في مشکلة عويصة لاناقة له فيها ولاجمل، بل إنه يشارك کمجرد بيدق ووسيلة مستخدمة من جانب النظام الايراني تنفيذا لمآربه وأهدافه المبيتة في اليمن والمنطقة.
التصدي للمشروع الايراني في المنطقة من جانب الشعب العراقي صار واجبا وطنيا وليس المساهمة فيه وتنفيذه، خصوصا وإن النظام الايراني يواجه واحدا من أسوأ مراحله ولم يعد يتمکن من الوقوف على قدميه کما کان حاله في السابق، وبشکل خاص بعد الانتفاضة الاخيرة و النشاطات والتحرکات المتزايدة للمقاومة الايرانية التي تسير أيضا بإتجاه العمل من أجل التغيير السياسي الجذري في إيران والذي صار مطلبا إيرانيا ـ إقليميا ـ دوليا ملحا!

 



علاء كامل شبيب
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22902731
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM