العراق.. الأحزاب الطائفية تعيث خراباً في البلاد ..مواقع القرار جيرت لصالح الأحزاب المدعومة بميليشياتها مالكة سلاح يفوق ما تملكه القوات الأمنية      دولة الوقت الضائع في العراق ..لم تزل الولايات المتحدة ترى العراقيين شيعة وسنة وكردا، ولم تزل ترى أن الذين كانوا هم أصل كل خراب قادرون، هم أيضا، على إصلاح أي خراب.      الخطوط العسكرية الدفاعية العراقية أوهى من خيط العنكبوت ..لا معنى لعسكرة كل العراق في محاولة لمواجهة الارهاب إذا كان العسكريون يفرون مع أول مواجهة.      لهب الاحتجاجات يمتد من البصرة إلى محافظات أخرى .. وعود رئيس الوزراء العراقي تفشل في احتواء غضب المحتجين الذين اقتحم بعضهم مطار النجف الدولي      الأحزاب العراقية، أعداء الأمس أصدقاء اليوم من اجل السلطة ..فشل التحالفات لتشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر تحقيق أهدافها يدفع الأحزاب للتفاوض مع خصومها بدلا التمسك بالتقارب مع أصدقائها في محاولة جديدة لضمان المناصب.      بانتظار المصادقة على نتائج الانتخابات: ماراثون تشكيل الحكومة يجمع الأعداء على طاولة واحدة      أوقعت قتلى بين العشائر: داعش تهاجم محافظة صلاح الدين باستراتيجية جديدة      الأمر خارج نطاق السيطرة في جنوب العراق حيث هناك تخوف من تدخل الحرس الثوري      مقرات الميليشيات الإرهابية تسقط الواحدة تلو الأخرى وقد يستنجد المالكي بالحرس الثوري      استهداف آبار النفط في البصرة همجية إيرانية مدبرة      هَزْلُ التحقيق في حرب العراق      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الجمعة 13 يوليو 2018      معاقبة إيران ضمانة لسلام المنطقة .. ما من اجراء في إمكانه أن ينقذ شعوب الشرق الأوسط من البؤس الذي هي فيه سوى اضعاف النظام الإيراني من خلال فرض عقوبات اقتصادية صارمة عليه.      إيران تربي الميليشياويين العراقيين على استرخاص وتقزيم أنفسهم      العراق.. الانقلاب على الديمقراطية ديمقراطياً  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

انفلات حزب الله معضلة تختبر قدرة بغداد على لجم ميليشيات إيران .. اشتباكات بين الشرطة العراقية وميليشيا حزب الله الموالية لإيران في وسط بغداد تسفر عن وقوع ثلاثة جرحى في حادث يسلط الضوء على سطوة الميليشيات الإيرانية.






طوقت الشرطة العراقية الأربعاء مقر كتائب حزب الله في وسط بغداد، بعد تبادل لإطلاق النار بين الفصيل الموالي لإيران والقوات الأمنية، ما أسفر عن سقوط ثلاثة جرحى بينهم شرطيان، بحسب ما أفاد مسؤول في وزارة الداخلية العراقية.

وأوضح المصدر أن "إحدى دوريات شرطة النجدة أوقفت سيارة لأحد المطلوبين. وبعد دقائق حضرت قوة من حزب الله تتكون من خمس سيارات وقامت بإطلاق النار" في شارع فلسطين في وسط بغداد.

وأضاف أن "الشرطة ردت على مصادر النيران وأسفر تبادل إطلاق النار عن إصابة اثنين من عناصر الشرطة وأحد عناصر كتائب حزب الله"، قبل أن "تطوق مقر الكتائب".

وكتائب حزب الله العراقي الذي قاتل في صفوف الحشد الشعبي وإلى جانب القوات الموالية للنظام في سوريا، تعرض ليل الأحد الاثنين لغارة جوية نسبت إلى إسرائيل في سوريا، قتل خلالها عدد من عناصره.

وهذه الأحداث غير مألوفة في العاصمة العراقية التي تراجعت فيها نسبة العنف بشكل كبير، خصوصا بعد وضع حد للنزاع الطائفي في البلاد بحل بعض الفصائل التي شاركت فيه، فيما بقي بعضها والتحق في ما بعد بقوات الحشد الشعبي لقتال تنظيم الدولة الإسلامية.

وكان فصيل كتاب حزب الله على غرار فصائل أخرى مدعومة وموالية لإيران من الذين انضموا إلى الحشد الشعبي الذي تشكل في العام 2014 بدعوة من المرجعية الشيعية الأعلى في العراق علي السيستاني.

وفي موازاة ذلك، واصل هذا الفصيل قتاله الذي بدأه منذ العام 2011 إلى جانب القوات الموالية للنظام السوري.

وتعكس اشتباكات الأربعاء بين الشرطة العراقية وميليشيا حزب الله التحديات التي تواجهها الحكومة العراقية في محاسبة أو احتواء تلك الميليشيات التي تستقوي بالدعم الإيراني.

ونسبت لكتائب حزب الله العراقي في السابق ارتكاب العديد من الجرائم الطائفية ولم يخضع قادة أو منتسبون في هذا التشكيل العسكري إلى المحاسبة.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22538185
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM