العراق.. الأحزاب الطائفية تعيث خراباً في البلاد ..مواقع القرار جيرت لصالح الأحزاب المدعومة بميليشياتها مالكة سلاح يفوق ما تملكه القوات الأمنية      دولة الوقت الضائع في العراق ..لم تزل الولايات المتحدة ترى العراقيين شيعة وسنة وكردا، ولم تزل ترى أن الذين كانوا هم أصل كل خراب قادرون، هم أيضا، على إصلاح أي خراب.      الخطوط العسكرية الدفاعية العراقية أوهى من خيط العنكبوت ..لا معنى لعسكرة كل العراق في محاولة لمواجهة الارهاب إذا كان العسكريون يفرون مع أول مواجهة.      لهب الاحتجاجات يمتد من البصرة إلى محافظات أخرى .. وعود رئيس الوزراء العراقي تفشل في احتواء غضب المحتجين الذين اقتحم بعضهم مطار النجف الدولي      الأحزاب العراقية، أعداء الأمس أصدقاء اليوم من اجل السلطة ..فشل التحالفات لتشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر تحقيق أهدافها يدفع الأحزاب للتفاوض مع خصومها بدلا التمسك بالتقارب مع أصدقائها في محاولة جديدة لضمان المناصب.      بانتظار المصادقة على نتائج الانتخابات: ماراثون تشكيل الحكومة يجمع الأعداء على طاولة واحدة      أوقعت قتلى بين العشائر: داعش تهاجم محافظة صلاح الدين باستراتيجية جديدة      الأمر خارج نطاق السيطرة في جنوب العراق حيث هناك تخوف من تدخل الحرس الثوري      مقرات الميليشيات الإرهابية تسقط الواحدة تلو الأخرى وقد يستنجد المالكي بالحرس الثوري      استهداف آبار النفط في البصرة همجية إيرانية مدبرة      هَزْلُ التحقيق في حرب العراق      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الجمعة 13 يوليو 2018      معاقبة إيران ضمانة لسلام المنطقة .. ما من اجراء في إمكانه أن ينقذ شعوب الشرق الأوسط من البؤس الذي هي فيه سوى اضعاف النظام الإيراني من خلال فرض عقوبات اقتصادية صارمة عليه.      إيران تربي الميليشياويين العراقيين على استرخاص وتقزيم أنفسهم      العراق.. الانقلاب على الديمقراطية ديمقراطياً  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

وثائق تزوير الانتخابات.. سلاح العبادي للحفاظ على رئاسة الوزراء







عمليات التزوير التي شابت الانتخابات البرلمانية في العراق والتدخلات الايرانية للتغطية عليها ، شقت القوى السياسية المتصارعة الى فريقين ، الاول فريق داعم للتحقيق في جميع شبهات التزوير، والثاني فريق مندفع نحو تمرير الانتخابات والتلويح بانهيار أمني في حال عدم تمريرها ، وبينما كشفت اللجنة القانونية في البرلمان عن السبب الحقيقي لتأخر اللجان القضائية عن البدء في عمليات العد والفرز اليدوي، وصف مقربون من “المالكي” دعوة “عمار الحكيم” الى تمرير الانتخابات بأنها محاولة للتغطية على عمليات التزوير والضغط على القضاء للطعن في أي إجراء لكشف المزورين ، فيما يهدد “العبادي” بالكشف عن وثائق التزوير هدفا منه لاعادة الانتخابات وبقائه في سدة الحكم في رئاسة الوزراء .

وقال القيادي في ائتلاف النصر برئاسة “حيدر العبادي” ان ” رئيس الوزراء سيعرض امام قادة الكتل السياسية خلال اليومين القادمين وثائق مصورة وشهادات واعترافات لموظفين في المفوضية تثبت جميعها حجم الخروقات والتزوير والانتهاكات التي طالت عمليات الاقتراع”.

وبيّن المصدر في تصريح صحفي ان ” لجنة تقصي الحقائق عن الحريق الذي طال صناديق الاقتراع في منطقة الرصافة توصلت الى نتائج مهمة وأنها تمتلك وثائق تثبت بالدليل الجهات المتورطة في الحريق”.

كما قال عضو اللجنة القانونية في البرلمان ” صادق اللبان” في تصريح صحفي ان ” اللجان القضائية التي تشكلت لإعادة العد والفرز يدويا لم تبدأ عملها بعد بسبب ان المحكمة الاتحادية لم تحسم موقفها من الطعون التي تقدمت بها كتل سياسية ضد تعديل قانون الانتخابات الذي أقره مجلس النواب، وفي حال طعن المحكمة في القانون فإن الانتخابات تقر بما شابها من انتهاكات وخروقات خطيرة”.

من جانبه قال رئيس اللجنة القانونية في البرلمان “عادل نوري ”  ان ” لجنته لن تفصح عن أسماء الجهات المتورطة لأسباب تتعلق بسير التحقيق” ، لكن المصدر المقرب من العبادي أكد ان” الاخير سيفاجئ قادة الكتل بحقائق صادمة عن التزوير والحريق الذي أعقبه، وان ما سيكشفه العبادي سيغير خريطة التحالفات بسبب ان كتلا ستخسر الكثير من مقاعدها فيما سيحال فائزون بالتزوير الى المحاكم”.

الى جانب ذلك شكلت الكتل الداعية الى تمرير الانتخابات وعدم الاخذ بعمليات العد والفرز تحالفا واسعا ضم كلا من ائتلاف “سائرون” برعاية الصدر ، و”الفتح ” بقيادة هادي العامري وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني و”تيار الحكمة ” بزعامة عمار الحكيم.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22538181
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM