بين لحيتي ماركس وخامنئي .. لا يوجد ما يمنع الشيوعيين العراقيين الذين عملوا مع الاحتلال الأميركي في أن يستمروا في التعامل مع الاحتلال الإيراني.      هل يحتاج العراق الى حكومة طوارئ أو إنقاذ وطني ..تبذل الولايات المتحدة واطراف اقليمية جهودا حثيثة لكي لا تخرج الأمور عن السيطرة في العراق. البعد الإيراني حاضر دائما في الشأن العراقي.      استراتيجية الحكومة العراقية وتكتيكاتها حيال الأكراد بعد أحداث 16 اكتوبر 2017 ..يقوم الأكراد من كبوة تلي أخرى ليبدأوا من جديد السير على طريق الاستقلال.      لعبتان متشابهتان في كردستان .. يتسابق قادة أكراد على لعب أدوار أكبر من أحجامهم الحقيقية.      قدم في الجبهات وأخرى في السياسة : كيف فازت الفصائل الشيعية في الانتخابات؟      الحل الإيراني في العراق .. لم تتحسن أخلاق أو سلوكيات "الميليشيات الوقحة". الصدر هو من انقلب على ما استأمنه العراقيون عليه.      شهادة أنجلينا جولي: حالة اللاجئين العراقيين بؤس لم أره في حياتي ..      هل سقط العراق في القبضة الإيرانية؟      زيارة تسبق الخراب (مجتبى خامنئي يزور قاسم سليماني في العراق)      الخالصي يعلن تشكيل المؤتمر الوطني لإنقاذ العراق ..      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الاثنين 18 يونيو 2018      تهنئة من هيئة عشائر العراق لشعبنا العراقي الابي وابناء امتنا العربية والاسلامية بمناسبة عيد الفطر المبارك.      الحشد الشعبي شبهة وجناية طائفية يقودها نغول إيران في العراق      الحُسَينية.. مقر لمليشيا ومشجب للسلاح! مَن له مصلحة بفوضى السلاح وتكديسه في الحُسينيات في العراق، وعدم حصره بيد الدولة، غير الذين يريدونها دولاً وحكوماتٍ، لا دولة وحكومة واحدة؟      الحرب في العراق لا تزال مستمرة ..كل المؤشرات تشير إلى أن داعش مستمر بحربه على العراقيين.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

العاهل الأردني يكرم مؤسسة شومان ..التكريم الملكي يأتي تقديرا لدور المؤسسة منذ نشأتها في العام 1978 في مجال دعم الثقافة والعلوم والفنون.







أنعم العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني - وبمناسبة عيد الاستقلال الثاني والسبعين - على مؤسسة عبدالحميد شومان، بوسام الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للتميز من الدرجة الأولى، تسلمته رئيستها التنفيذية فالنتينا قسيسية.
ويأتي التكريم الملكي، تقديرا لدور المؤسسة منذ نشأتها في العام 1978 في مجال دعم الثقافة والعلوم والفنون، والتي غدت تمثل نموذجا للدور الذي يمكن أن يقوم به القطاع الخاص في هذا المجال، بالإضافة إلى تشجيع البحث العلمي والاستثمار في الأدب والفنون والفكر القيادي والابتكار، كذلك، عملت على إنشاء أول جائزة عربية تعنى بالعلماء والباحثين في الأردن وفي البلاد العربية.
كما أنعم الملك، بأوسمة ملكية على عدد من المؤسسات الوطنية الرائدة ومجموعة من الأردنيين والأردنيات المتميزين، تقديرا لإسهاماتهم الكبيرة في مسيرة البناء والعطاء والإنجاز، والنجاحات المميزة التي حققوها في مختلف الميادين على المستويين الوطني والعالمي.
وخلال الاحتفال، الذي حضره عدد من الأمراء والأميرات، ألقى كل من رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، ورئيس مجلس الأعيان فيصل عاكف الفايز، ورئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، ورئيس المجلس القضائي محمد الغزو كلمات استذكروا فيها ما حققه الأردن من إنجازات على مختلف الصعد منذ استقلال المملكة وحتى اليوم.
وأكدوا أن هذه المنجزات التي تحققت بفضل القيادة الهاشمية وهمة أبناء وبنات الوطن، جعلت من الأردن علامة فارقة في محيطه يشار إليه بالبنان في جميعِ المحافل الإقليمية والدولية.
وكان الملك والملكة وولي العهد والحضور شاهدوا فيلما قصيرا عرض الإنجازات التي حققتها المؤسسات والأشخاص المكرمين في مجالات مختلفة، والتي شكلت عنوانا للتميز والإبداع والعمل الرائد في خدمة الوطن وأبنائه.
و"مؤسسة شومان"؛ هي مؤسسة لا تهدف لتحقيق الربح، تعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار المجتمعي.


وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22414164
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM