جرائم الميليشيات تحوّل حياة سكان قرى "ديالى" إلى جحيم      المالكي مبحرا بسفينة نوح .. تحمل سفينة المالكي اللصوص وقطاع الطرق والأفاقين والمهربين والمزورين والمتاجرين بالطقوس الدينية وسماسرة الصفقات المشبوهة بكل ما وصلت إليه أياديهم من أموال إلى ضفة الأمان.      دعم مالي إماراتي لإعادة إعمار جامع النوري في الموصل .. وزيرة الثقافة الإماراتية تعلن أن بلادها ستمول أعمال البناء بمبلغ قدره 50 مليون دولار.      مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة .. محامي بعض المعتقلين يكشف أن معظمهم في سجن الناصرية وأن صحة وزير الدفاع العراقي الأسبق متدهورة.      ما مصير أحكام إعدام ومختطفين سنة بالعراق؟.. أرقام صادمة      العراق.. تحتله إيران بالأحزاب والميليشيات .. علاقة إيران المريبة بداعش والقاعدة ...      الإرهاب الأسود أهدافه وغاياته .. حيثما أطلقت ناظريك تجد كرة اللهب الإرهابية تتدحرج أمام اللاعبين الدوليين الكبار، يقذفها كل منهم بوجه الآخر.      حين تخذل المرجعية الدينية أتباعها .. سكت الفاسدون عن فساد المرجعية مقابل أن تسكت تلك المرجعية عن فسادهم.      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الاثنين 23 أبريل 2018      مقتل صالح الصماد رئيس مجلس الانقلابيين في اليمن . الحوثيون يتلقون ضربة قاصمة بمقتل رئيس المجلس السياسي الأعلى، معلنين تعيين مهدي المشاط خلفا للصماد.      إيران تنشد اقتناع ترامب بالبقاء في الاتفاق النووي . ظريف يدعو الدول الموقعة على الاتفاق لإقناع الرئيس الأميركي بعدم الانسحاب و'البدء في تنفيذ جانبه من الاتفاق بنية صادقة'.      فيديو لاحد اعضاء الهيئة التدريسية في الحوزة الدينية في النجف الاشرف حول تفسير فتوى المرجعية بشان الانتخابات في العراق ..      قائمة العامري الفتح.. والانتماء إيراني . من مخاطر سحب الشباب الشيعي إلى الحشد أفقد تأثيرهم بين المجتمع فقدوا مدنيتهم وجعلوهم يختزلون بقوقعة شبه عسكرية انسخلوا عن واقعهم فلم يعودوا مؤهلين للنشاط المدني.      العراق.. أفول عهد المرجعيات الدينية . المرجعية أطلقت الجهاد الكفائي فاستثمرته إيران أيما استثمار فجمعت تحت ذريعته كل الفصائل المسلحة الموالية لها والتي مضى على تأسيسها سنوات عديدة سابقة على الفتوى تحت مسمى الحشد الشعبي.      اتهامات حقوقية للعراق بإخفاء أدلة الانتهاكات بالموصل .. هيومن رايتس ووتش تدعو العبادي لاثبات حدوث تغيير في ثقافة الافلات من العقاب على خلفية شكوكها في حيثيات انتشال 80 جثة من منزل بالموصل.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

عصا المرشد تنقلب عليه.. الباسيج يحذِّر خامنئي: الإصلاح أو الانفجار






لم يعد هناك أحد غير غاضب في إيران. الأمور وصلت للذروة ونظام الملالي يترجل للنهاية بسبب قمعه وسوءاته وسوء إدارته لموارد إيران.

 وفي تحرك غير مسبوق، وجه 300 ناشط ومسؤول سابقين في "باسيج" الطلبة في الجامعات الإيرانية، رسالة إلى المرشد الإيراني علي خامنئي، عبروا خلالها عن تذمرهم من أوضاع البلاد المتدهورة ودعوه إلى إجراء "إصلاحات ثورية حقيقية" لإنقاذ النظام. وعبروا عن قلقهم من مستقبل البلاد، نظرا لاتساع الفجوة بين الشعب والنظام وعدم تحقيق الكثير من أهداف الثورة "وفق الرسالة المنشورة عبر قناة "رويش" على تطبيق تلغرام.

ورأى الموقعون على الرسالة أنه " على الرغم من بعض التطورات الإيجابية – وفق أرائهم فهم في الأول والآخر عصا المرشد- في الـ40 سنة الماضية، فإن شعارات العدالة والحرية والديمقراطية وحتى الاستقلال، في حالة سيئة، وقد أثار التباطؤ في تنمية الاقتصاد العام استياء الشعب الإيراني".

حل جذري

واعتبر نشطاء باسيج الطلبة أن "البلاد تحتاج إلى حل جذري وأساس وفق الدستور من قادة البلاد"، وانتقدوا طريقة التعامل مع الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، ومساعديه وأنصاره بسبب انتقاداته لأداء السلطات والقضاء والأجهزة الأمنية، حسب تعبيرهم. وتأتي هذه الرسالة – وفق تقرير للعربية نت - بعد ما استمر الرئيس الإيراني السابق في تصعيد هجومه على القضاء، بسبب ما قال إنه استمرار لقمع الحريات في البلاد، واعتقال كل من ينتقد النظام أو أداء السلطات حتى لو كان بمجرد رأى أو تعليق عبر مواقع التواصل".

وكان قد جدد أحمدي نجاد الرئيس الايراني السابق هجومه على السلطة القضائية التي يترأسها صادق آملي لاريجاني لمساهمتها في قمع الاحتجاجات الشعبية الأخيرة، وقال "لقد سجنوا سرا وحاكموا الناس"، مشيرا إلى "السلوك الجبان للسلطات القضائية ضد المتظاهرين".

الباسيج..هناك أخطار وهناك غضب

من جهتهم، رأى نشطاء الباسيج الطلابي الذي قدموا أنفسهم كأتباع تيار "حزب الله"، أن البلاد تحتاج إلى "إصلاحات ثورية حقيقية وفق الدستور " خاصة في السلطة القضائية التي أصبحت "بؤرة ظلم وإجحاف" حسب وصفهم. كما اعتبروا مجلس صيانة الدستور وهو أعلي هيئة رقابية بأنه تحول إلى عقبة أمام اختيار ذوي الكفاءة والمستقلين لإدارة شؤون البلاد.

وانتقدوا سيطرة "فئة خاصة" على اقتصاد البلد ما أدى إلى تدهوره وكذلك سيطرتهم على الأجهزة الأمنية وحولوها إلى أجهزة لحمايتهم بدل حماية الشعب والبلاد، حسب ما جاء في الرسالة.
إلى ذلك، حذر هؤلاء الطلاب من استمرار وتصاعد الاحتجاجات الشعبية والإضرابات العمالية واعتبروها "ناقوس خطر مخيف".

كما احتجوا على طريقة التعامل مع حركة مناهضة الحجاب الإجباري منتقدين تحويل القضية حول غطاء النساء إلى عامل لإفراغ النظام من الأهداف الدينية والوطنية الأصيلة"، وفق تعبيرهم
ويحتل الباسيج ..مكانة خاصة بين قوات وميليشيات النظام الايراني، وتعني قوات تعبئة الفقراء والمستضعفين، وهي قوات شبه عسكرية تتكون من متطوعين من المدنيين ذكور وإناث، أسست بأمر من الخميني في نوفمبر 1979م. والقائد الحالي للباسيج هو العميد غُلا محُسين غيب برور.

تتبع الباسيج الحرس الثوري الإيراني (الباسدران) الذي يتبع بدوره المرشد الأعلى خامنئي ، وقوات الباسيج معروفون بالولاء التام لخامنئي وعنهم يقول خامنئي «إنّ التعبئة هي إحدى الظواهر المدهشة لعهد الثورة. لقد ألهم الله إمامنا العظيم أن يؤسس التعبئة، و يودع مصير الثورة و مسؤوليتها بيد الشباب!!

ولذا فإن غضبهم وتعبيرهم اليوم عن استياءهم مؤشر خطر لنظام الملالي.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22133540
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM