العراق بين سندان الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومطرقة أمريكا!      شيعة العراق عندما قامت أمريكا بصولة الفرسان مع القوات الحكومية بوسط وجنوب ومنها بالبصرة ومدينة الثورة ببغداد رحب بهذه العملية ولزم الناس بيوتهم وانهزمت المليشيات الغير مرغوب بها      الفخ العراقي بين إيران والولايات المتحدة .. العراق اليوم هو معسكر إيراني، فهل ستتمكن الولايات المتحدة من السيطرة على ذلك المعسكر؟      هل يحبطنا الرئيس؟      هم يراجعون ونحن نتراجع .. المشكلة الأكبر اليوم هي ليست التخلف والتراجع المعرفي في عالمنا العربي، بل حالة الفراغ الفكري السائدة.      'حب الإمام الحسين' يحرك الشركات الإيرانية إلى العراق ..خلال لقاء غير معهود مع قادة الحشد الشعبي، ظريف يدعو العراق الى منح ايران الأولوية في مشاريع اعادة الإعمار.      مغردون عراقيون: "ظريف" ينتهك سيادة العراق      ديالى.. "حرب الهاونات" تنذر بموجة نزوح جديدة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 18 يناير 2019      الانتشار الأميركي الجديد في العراق      الحزبيون الإسلاميون في العراق اليوم يحاولون إيجاد ما يؤكد أن الأئمة كانوا أهل تنظيم حزبي وبذلك يُصرف الخمس على هذا العمل مع تأكيد الآخرين أنهم كانوا أهل فقه لا سياسة.      الطريق إلى ايلات يبدأ من مدن الأنبار الآن!      صراع جديد بين الأحزاب للاستيلاء على ممتلكات الدولة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 16 يناير 2019      الأردن يقبل استضافة المحادثات اليمنية بشأن الأسرى  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سلطة الحشد الشعبي الطائفي فوق سلطة الجيش والدولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ضغوط من الجبوري لتعديل لائحة مصادرة أموال نظام البعث .. رئيس البرلمان العراقي يشدد على ضرورة إجراء مراجعة دقيقة للقوائم تراعي كل الملاحظات المثارة من العديد من الجهات التنفيذية والتشريعية والشعبية.






 دعا رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، الاثنين، هيئة المساءلة والعدالة، لإعادة النظر في توصية قدمتها الأخيرة للحكومة، لمصادرة أموال آلاف من قادة حزب البعث المحظور وأقربائهم.

جاء ذلك، خلال لقاء بين الجبوري وأعضاء الهيئة، وفق بيان صادر عن رئاسة البرلمان.

البيان ذكر أن "الاجتماع بحث الأسماء التي وردت في قوائم مصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة، التي أعلن عنها مؤخراً من قبل هيئة المساءلة والعدالة".

وهيئة المساءلة والعدالة مستقلة مرتبطة بالبرلمان، مهمتها تقديم توصيات للحكومة لاجتثاث قادة حزب البعث المحظور وأركان النظام السابق، من دوائر الدولة ومنعهم من شغل مناصب في الوظائف الرسمية، فضلا عن مصادرة أموالهم.

ونقل البيان عن الجبوري تأكيده على "ضرورة إجراء مراجعة دقيقة للقوائم المذكورة وأن تأخذ في الاعتبار كل الملاحظات التي أثيرت من العديد من الجهات التنفيذية والتشريعية والشعبية، دون ذكر تفاصيلها".

وأضاف أن "البرلمان سيتخذ جملة من الإجراءات بالتعاون مع هيئة المساءلة والعدالة لمعالجة هذه الاشكاليات، وإنصاف من تضرر جراء ممارسات النظام السابق لتكون القوانين والقرارات عادلة ومنصفة وإنسانية لكل شرائح المجتمع العراقي".

ولفت الجبوري إلى أن "اجراءات الحجز السابقة كانت تشمل 49700 شخصاً، بينما قوائم المصادرة الأخيرة شملت 4354 شخصاً فقط، مما يتيح للآلاف ممن حجزت أموالهم وفق القرارات والقوانين السابقة بالتصرف بها بشكل حر".

كانت هيئة المساءلة والعدالة، قد أوصت في الخامس من الشهري الجاري بمصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لأكثر من 4 آلاف من قادة حزب البعث وضباط الجيش السابق وأقربائهم حتى الدرجة الثانية، وعلى رأسهم زعيم الحزب والرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وضمت اللائحة، أسماء 52 من وزراء وقيادات في حزب البعث مسجونين أو متوفين أو تم إعدامهم، كما أنها ضمت زوجاتهم وأبناءهم وأحفادهم وأقاربهم من الدرجة الثانية.

وحكم حزب البعث العراق على مدى ثلاثة عقود بزعامة الرئيس الراحل صدام حسين، وأسقط عام 2003 بتدخل عسكري أميركي.

http://issuu-download.tiny-tools.com/pages.php?doc_id=180304023206-8726e4ff0d7b006ce4773da18138dd7c



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23556867
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM