هلالان وقمر ..الاختلاف على رؤية هلال العيد عرض من أعراض مرض الانشقاق المترسب بين الشيعة والسنة.      انعطافة مقتدى الصدر ..      لماذا يدعو العبادي للقاء وطني ..لا معنى للانتصار على الارهاب ثم قبول الهزيمة أم قوى الفساد أو التزوير.      بحثًا عن "ضحية" للتوافق الأميركي - الإيراني في العراق      أكثر من 12 ألف أمريكي يتواجدون في العراق      لينكد إن، الموقع الحقيقي الذي يحتاجه العراقي ..عالم من التواصل المهني بين العراقيين يتلمسون طريقهم من خلاله.      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الخميس 21 يونيو 2018      العراق الذي لا أعرفه ..ظل الموتورون يصفون العراق التاريخي بأنه "صنيعة استعمارية" حتى تمكن الاستعماران الأميركي والإيراني من جعله على هذه الصورة.      هذا هو مقتدى !!! الدولة العراقية ستكون دولة الحشد الشعبي، بلا منازع.      إليسو التركي.. رمز جفاف العراق! نبوءة القيامة المندائية قريبا ما تتحقق مع تشغيل تركيا أردوغان سدها العملاق.      العراق.. توزيع أدوار بين الأحزاب الإسلامية والمراجع الدينية .. الأحزاب الإسلامية السياسية تريد وتعمل من أجل إقامة دولة دينية أبوية! ثيوقراطية، سواء أكانت على شرائع المذاهب السنية أو الشيعية .      أزمة الحوار الديني.. لا شيء عن الأديان الأخرى لدى الأغلبية ..سيطرة بعض العقائد الدينية والمذهبية الأحادية التي تذهب إلى نفي الآخر وشيطنته وتنسب إليه الشرور حتى يبدو نفي الآخر جزء من محاولات بناء الأسوار حول الذات وغالبًا ما يلجأ هؤلاء إلى المنظرين المتشدد      دميرتاش يهاجم القمع في تركيا من داخل السجن .. المرشح الرئاسي السجين يدعو الأتراك الى الوقوف مع الحرية والرد على 'سفالة' إردوغان عبر صناديق الاقتراع.      وزير الدفاع التونسي ينفي بشدة صحة تقرير الصحفي الفرنسي نيكولا بو عن تخطيط وزير الداخلية المقال لطفي براهم لانقلاب، في مزاعم مكشوفة حاول فيها بو الزج باسم الإمارات للإساءة للعلاقات بين البلدين.      انفلات حزب الله معضلة تختبر قدرة بغداد على لجم ميليشيات إيران .. اشتباكات بين الشرطة العراقية وميليشيا حزب الله الموالية لإيران في وسط بغداد تسفر عن وقوع ثلاثة جرحى في حادث يسلط الضوء على سطوة الميليشيات الإيرانية.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

لا خروج من السجن لزعيم الحركة الروحانية في ايران بحكم أو بلا حكم 0 محمد علي طاهري الموقوف منذ سنتين دون اتهام ينجو من عقوبة الاعدام عن الافساد في الأرض ويتلقى حكما بالسجن خمس سنوات.






حكم على زعيم حركة "الحلقة الروحانية" الصوفية الايرانية محمد علي طاهري المسجون منذ 2011، بعقوبة جديدة تقضي بسجنه خمس سنوات، بعدما نجا من عقوبة الإعدام، كما اعلن السبت محاميه محمود علي زاده طبطبائي.

وقال طبطبائي "قبل حوالي اربعة اشهر، ألغت المحكمة العليا للمرة الثانية عقوبة الاعدام بحق موكلي وأحالت الملف الى محكمة من الدرجة الأولى حكمت عليه بالسجن خمس سنوات بتهمة الفساد بدون اسباب تشديدية".

وكان المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين محسني-ايجائي، اكد في الثالث من ايلول/سبتمبر الماضي ان طاهري (61 عاما) زعيم حركة عرفان كايهاني (الحلقة الروحانية) حكم عليه بالاعدام للمرة الثانية "بتهمة الافساد في الأرض عن جميع تحركاته".

وتهمة "الافساد على الارض" هي الأخطر في ايران، وعادة ما تعاقب بالاعدام.

وكان طاهري الذي يتحدر من كرمنشاه (غرب) ولم يحصل على اي تأهيل ديني، أنشأ في بداية الألفية الثانية مؤسسة فنية وثقافية.

ووجهت اليه تهمة القيام بأنشطة "شيطانية" وممارسة الطب بطريقة غير قانونية، وأوقف في ايار/مايو 2011 وحكم عليه بالاعدام مرة اولى في حزيران/يونيو 2015 بتهمة "اهانة القيم المقدسة" و"الافساد في الأرض".

لكن المحكمة العليا ألغت في كانون الأول/ديسمبر 2015 هذا الحكم الأول بالاعدام.

وكان محاميه اوضح ان موكله طلب العفو عن سلوكه وتخلى عن معتقداته.

واخيرا استبدلت عقوبته الأولى بالاعدام بالسجن خمس سنوات امضاها بالكامل، كما قال طباطبائي. واضاف "بعدما أمضى هذه العقوبة التي أنجزت قبل سنتين، أبقي مع ذلك في السجن المؤقت".

والسبت، صدر الحكم الجديد بالسجن خمس سنوات بتهمة "الافساد بدون اسباب تشديدية"، بموجب المادة 286 من قانون العقوبات الاسلامي.

واوضح المحامي "سنرفع دعوى استئناف"، مشيرا الى ان الحكم على موكله بالسجن عن افعال تؤخذ عليه قبل سجنه في 2011 بناء على قانون صدر في 2013.

وقال طبطبائي ان "القوانين ليست بمفعول رجعي ولا تستطيع المحكمة الاستناد الى قانون سابق للحكم على شخص بسبب تصرف حصل قبل صدور القانون".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22429999
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM