العراق بين سندان الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومطرقة أمريكا!      شيعة العراق عندما قامت أمريكا بصولة الفرسان مع القوات الحكومية بوسط وجنوب ومنها بالبصرة ومدينة الثورة ببغداد رحب بهذه العملية ولزم الناس بيوتهم وانهزمت المليشيات الغير مرغوب بها      الفخ العراقي بين إيران والولايات المتحدة .. العراق اليوم هو معسكر إيراني، فهل ستتمكن الولايات المتحدة من السيطرة على ذلك المعسكر؟      هل يحبطنا الرئيس؟      هم يراجعون ونحن نتراجع .. المشكلة الأكبر اليوم هي ليست التخلف والتراجع المعرفي في عالمنا العربي، بل حالة الفراغ الفكري السائدة.      'حب الإمام الحسين' يحرك الشركات الإيرانية إلى العراق ..خلال لقاء غير معهود مع قادة الحشد الشعبي، ظريف يدعو العراق الى منح ايران الأولوية في مشاريع اعادة الإعمار.      مغردون عراقيون: "ظريف" ينتهك سيادة العراق      ديالى.. "حرب الهاونات" تنذر بموجة نزوح جديدة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 18 يناير 2019      الانتشار الأميركي الجديد في العراق      الحزبيون الإسلاميون في العراق اليوم يحاولون إيجاد ما يؤكد أن الأئمة كانوا أهل تنظيم حزبي وبذلك يُصرف الخمس على هذا العمل مع تأكيد الآخرين أنهم كانوا أهل فقه لا سياسة.      الطريق إلى ايلات يبدأ من مدن الأنبار الآن!      صراع جديد بين الأحزاب للاستيلاء على ممتلكات الدولة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 16 يناير 2019      الأردن يقبل استضافة المحادثات اليمنية بشأن الأسرى  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سلطة الحشد الشعبي الطائفي فوق سلطة الجيش والدولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

حيتان الفساد تتهيأ لابتلاع أموال إعمار العراق ..






قلق شديد وترقب متواصل لنتائج مؤتمر الكويت الخاص باعمار مدن العراق المدمرة بالعمليات العسكرية ، ومصير الاموال التي ستقدمها الدول المانحة الى العراق ، وسط خوف من ذهاب الاموال الى جيوب الفاسدين ، كما هو الحال في العراق على مدى السنوات الـ15 الماضية التي اعقبت احتلاله ، حيث اكد عضو التحالف الكردستاني “محمد عثمان” ، مساء امس الثلاثاء ، وجود مخاوف من عدم استغلال الأموال الممنوحة للعراق في مؤتمر الكويت ، مشيراً إلى أن هناك مخاوف من حدوث عمليات فساد واستحواذ في صرف الاموال المستحصلة من الدول المانحة للعراق.

وقال عثمان في تصريح صحفي ان “العراق من المؤمل ان يحصل على 100 مليار دولار من اجل اعادة اعمار المناطق المستعادة واستكمال المشاريع المتوقفة، وذلك خلال مؤتمر الكويت لاعادة اعمار العراق”.

واضاف عثمان في تصريحه ان “المخاوف اليوم تكمن في عدم صرف الاموال بصورة صحيحة”، محذراً من “اختلاس بعض المبالغ التي حصل عليها العراق من الدول المانحة”، مشددا على ضرورة “استغلال المليارات التي سيحصل عليها العراق، في اعادة مادمره الارهاب، بالاضافة الى انشاء البنى التحتية واعادة تأهيلها”.

ويتواصل في الكويت المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق ، حيث تشارك فيه وفود أكثر من 50 دولة، ومئات الشركات الخاصة ورجال الأعمال الأفراد، إلى جانب الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والبنك الدولي وصندوق النقد ومنظمات غير حكومية ، في وقت اعلنت فيه حكومة بغداد برنامجاً هائلاً للاستثمار في مختلف ميادين إعادة الإعمار، بينها قرابة 40 مشروعاً له صفة استراتيجية ، لكن الواقع الحقيقي يصطدم بسلسلة تناقضات تهدد بتحويله إلى مجرد محفل دولي جديد عن العراق، لا يتجاوز منابر الخطابة وإطلاق الوعود.

ورغم استمرار انعقاد مؤتمر الكويت لاعمار العراق ، الا ان فرص نجاحه غير مضمونة حتى الان ، حيث كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، اليوم الثلاثاء ، أن “الفشل المتوقع” في مؤتمر الكويت سيشكل ضربة قاسية لرئيس الوزراء “حيدر العبادي” ، الذي مازال موقفه السياسي ضعيفا رغم هزيمته الارهاب على ارض العراق .



وكالة يقين
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23548793
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM