في العراق شعب يعبث بأحزانه .. هل الشعب العراقي ضحية سياسييه أم مثقفيه أم نفسه؟      أمريكا كانت تعرف برجالات إيران هم عماد المعارضة العراقية التي مولتها وتعاملت معها للإطاحة بالنظام السابق واعتقدت أنها تستطيع توظيفهم لخدمة مصالحها ولكن الطبع يغلب التطبع وجاءت النتائج عكسية تماما، وصبت كل الجهود الأمريكية في خدمة إيران.      اللعب المناسب مع طهران .. أذرع إيران، ميليشيا أو جماعات أو أفراد، صارت على الرادار الأميركي.      لا فرق بين حزب اسلامي شيعي وآخر سني فعملة القاعدة وداعش والنصرة ومليشيات الموت اليومي تجمعهم الى بعضهم في آيديولوجيات محتالة وعقائد منحرفة تمهد لهم الوساطة بين الله وضحاياهم على الأرض.      تغريدة الصدر لكردستان تفضح معاناتها الازلية مع بغداد .. يحتاج السيد مقتدى الصدر أن يضبط مفرداته قبل التوجه للكرد ومخاطبتهم.      حوار شيطاني بين ترامب ونصرالله      التكنوقراط وجورج بهجوري! كل المعطيات تشير إلى السنوات الأربع القادمة في العراق لن تختلف عن سابقاتها.      مزاد وزاري في العراق .. زعماء ديمقراطية الفساد يبتدعون حيلا مثيرة للسخرية هذه المرة للسيطرة على موارد العراق.      العبادي منصرف وعبد المهدي قادم والعراق هو الضحية .      بغداد بين الخاتون وبريمر      "ألق بغداد".. مشروع لإعادة رونق عاصمة الرشيد المفقود      العراق.. هل تجبر التحديات "عبد المهدي" على مغادرة منصبه؟      الحرس الثوري يشارك بخطة أمنية في العراق لحماية الزائرين الإيرانيين      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الاثنين 15 أكتوبر 2018      أستراليا تقلب موقفها من القدس ...على خلاف السياسة الممتدة لعقود بشأن القدس، الحكومة الأسترالية تفكر بالاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها من تل أبيب إليها  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

نادي صديقات الكتاب بالأردن يكرّم سميحة خريس . الكاتبة الأردنية تؤكد أنها ركزت في روايتها 'فستق عبيد' على المنحى الفلسفي الخاص بالوعي المركب للشخصيات.






كرم نادي صديقات الكتاب الروائية سميحة خريس بفوزها بجائزة كتارا للرواية العربية 2017 عن روايتها "فستق عبيد" التي صدرت بطبعتها الثانية عن الآن ناشرون وموزعون في عمّان.

واستعرضت رئيسة النادي آسيا الأنصاري في تقديمها أبرز المحطات في حياة خريس الأديبة وقالت إن الرواية كُتبت ببراعة فنية حيث كشفت عن قدرة الكاتبة على ربط الأحداث بالتاريخ.

في حين أكدت الروائية سميحة خريس على أن "الرواية يجب أن تقوم على البحث"، مشيرة إلى أن الرواية "ليست عملا تخيليا بقدر ما نحن نستعير من العالم المحيط بنا"، وهذا "يتطلب البحث في كل شيء وعن كل شيء إذا لا يوجد راوٍ عليم وهو يكتب، بل هناك الراوي الذي يبحث من أجل أن يصنع أمكنته الخاصة به".

وتحدثت خريس عن أجواء هذه الرواية التي تتناول موضوع "العبودية" في منطقة "دارفور"، وكيف كان يتم إغراء الأطفال من أجل اصطيادهم عن طريق تقديم الفستق لهم.

وقالت إنها استخدمت هذا الأسلوب داخل الرواية من خلال شخصية البطل الذي كافح الإنجليز وغيرهم من أجل أن يتحرر، بعد أن وقع في الصيد، لذا انتمى للثورة وبعد أن انتهت عاد إلى قريته في دارفور وصار يفكر بالمستقبل؛ مستقبل أبنائه على وجه التحديد، فهو لا يريد لهم العبودية لذا زرع أرضه بالفستق، ومع ذلك وقعت حفيدته الشابة رحمة في العبودية عن طريق اصطيادها بالشبكة؛ تماماً كصيد أي حيوان مفترس.

وأكدت الروائية خلال اللقاء أنها ركزت على المنحى الفلسفي الخاص بالوعي المركب للشخصيات التي عانى كل منها العبودية والحرية في آن، وجاء بناء وعي الشخصيات مرتبطاً بعلم النفس الاجتماعي والوجود والحضارة والتاريخ.. قائلة: "في روايتي (ببنوس) قدمت تفاصيل لها علاقة بمعيشة الناس، أما في (فستق عبيد) فتناولت منحى فلسفياً هو الحرية".

مضيفة: "أردت التعرض لهذه القضية، فبقدر ما هي فلسفية هي واقعية أيضاً، وهي تحدث في داخل كل واحد منا، ففي لحظة نكون أسياداً وفي لحظة أخرى ننتقل لمرحلة العبودية".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23056336
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM