العراق بين سندان الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومطرقة أمريكا!      شيعة العراق عندما قامت أمريكا بصولة الفرسان مع القوات الحكومية بوسط وجنوب ومنها بالبصرة ومدينة الثورة ببغداد رحب بهذه العملية ولزم الناس بيوتهم وانهزمت المليشيات الغير مرغوب بها      الفخ العراقي بين إيران والولايات المتحدة .. العراق اليوم هو معسكر إيراني، فهل ستتمكن الولايات المتحدة من السيطرة على ذلك المعسكر؟      هل يحبطنا الرئيس؟      هم يراجعون ونحن نتراجع .. المشكلة الأكبر اليوم هي ليست التخلف والتراجع المعرفي في عالمنا العربي، بل حالة الفراغ الفكري السائدة.      'حب الإمام الحسين' يحرك الشركات الإيرانية إلى العراق ..خلال لقاء غير معهود مع قادة الحشد الشعبي، ظريف يدعو العراق الى منح ايران الأولوية في مشاريع اعادة الإعمار.      مغردون عراقيون: "ظريف" ينتهك سيادة العراق      ديالى.. "حرب الهاونات" تنذر بموجة نزوح جديدة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 18 يناير 2019      الانتشار الأميركي الجديد في العراق      الحزبيون الإسلاميون في العراق اليوم يحاولون إيجاد ما يؤكد أن الأئمة كانوا أهل تنظيم حزبي وبذلك يُصرف الخمس على هذا العمل مع تأكيد الآخرين أنهم كانوا أهل فقه لا سياسة.      الطريق إلى ايلات يبدأ من مدن الأنبار الآن!      صراع جديد بين الأحزاب للاستيلاء على ممتلكات الدولة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 16 يناير 2019      الأردن يقبل استضافة المحادثات اليمنية بشأن الأسرى  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سلطة الحشد الشعبي الطائفي فوق سلطة الجيش والدولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

تجدُّد الدعاوى القطرية المخبولة لـ"تدويل الحرمين"..ومراقبون: تنظيم الحمدين فقد عقله






رفض مراقبون وخبراء الدعوات القطرية الحاقدة المتواصلة لـ" تدويل الحرمين الشريفين"، ووصفوها بالدعاوى الشيطانية التي يؤججها تنظيم الحمدين وتنظيم الملالي لإدخال المنطقة في فوهة بركان مذهبي وطائفي رهيب.

 وأشاروا أن دعوة تنظيم الحمدين الحاكم في الدوحة لتدويل الحرمين الشريفين، وتشكيل لجنة مشتركة لادارة المشاعر المقدسة، بأنه جنون يتجاوز المؤامرة ويصل إلى درجة الخطيئة الكاملة.
 ولفتوا أن دعاوي قطر المستمرة في هذا الشأن إفلاس سياسي صارخ وانهيار أخلاقي وسياسي تام في الدوحة.

إجرام قطري

من جانبه ندد د. أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية الاماراتية بعودة تنظيم الحمدين في قطر لأسطوانة تدويل الحرمين الشريفين.

وكتب في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» في تعليقه على الأمر "خطة المرتبك نحو تدويل الحرمين ستفشل، كما فشلت سابقاً، تعودنا منه السقوط والسقطات، وعرفنا عنه التآمر والأذى، وسيبقى معزولاً منبوذاً ولن تجلب هرولته له الأمان".

كما ندد خالد بن ‏أحمد، وزير خارجية البحرين، وسعود القحطاني، المستشار في الديوان الملكي السعودي، بدعوة تنظيم الحمدين لتدويل الحرمين الشريفين. وعلى صفحته الشخصية في موقع "تويتر" غرّد خالد بن أحمد مخاطباً قادة الدوحة قائلاً "كلما فشلت لكم خطة، وسقطت لكم مؤامرة، عدتم إلى حكاية تدويل الحرمين...اصمتوا فقد أضحكتم العالم".

وأضاف "كلامكم عن تدويل الحرمين الشريفين لا يفتح لكم باب للنقاش، بل يكشف النوايا السيئة والافلاس السياسي والسقوط الاخلاقي الذي تعيشونه يوم بعد يوم". وأكد خالد بن احمد أنه "ليس هناك مركز ديني، لأي دين سماوي او غيره، يحج إليه الناس في العالم إلا و تتولى مسؤوليته دولة ذات سيادة. ولنا في المملكة العربية السعودية خير مثال للامانة و البذل والالتزام و الرعاية والحماية". وقال سعود القحطاني إن خلايا عزمي وإعلام الظل للسلطة القطرية الغاشمة تروج بشدة لما تسميه بتدويل الحرمين. وأضاف "نصيحتي الشخصية كمواطن خليجي لخيال المآتة: تراها إشارة من الكبار وما يحتاج جيش يتحرك ولا طيارات تحلق. 200 جيب ما توقف إلا بالوجبة ويعلقونك مع رجولك. ما هو نافعك عزمي ولا غيره".

مؤامرة خسيسة

وتابع: لأنهم لا يواجهون ولا يعيشون إلا بالمؤامرات والخساسة والكذب والانحطاط، يقومون بإنشاء المنظمات الوهمية في الدول البعيدة وإعلام الظل ويدعون لتدويل الحرمين. للإيهام بأن ليس لهم علاقة.

واستنكر الأمير السعودي البارز عبدالرحمن بن مساعد، ترويج قطر والإعلام الموالي لها لـ"تدويل الحرمين الشريفين، محذرا في الوقت نفسه النظام في الدوحة من مغبة التدخل في هذا الشأن .
وكتب "بن مساعد" في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر" : " تآمر العشرين عاما في كفة، والدعوة لتدويل الحرمين في كفة.. (تنظيم الحمدين) يتبنى (تدويل الحرمين)"، مختتمًا بالقول :"إن غدًا لناظره قريب".
وكانت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين، أصدرت ما أسمته تقريرها الشهري الأول عن شهر يناير/كانون الثاني 2018، والذي رصدت فيه ما زعمت أنه “أبرز انتهاكات السلطات السعودية ضد حق المسلمين في ممارسة عبادتهم بحرية ودون قيود وفشل السعودية في إدارة الأماكن الإسلامية المقدسة في المملكة”.

وتضمن التقرير الذي روجت له وسائل الإعلام القطرية، قيام السعودية باعتقال معتمرين وطرد آخرين، وبيع مصاحف مزورة على بسطات في ساحات الحرمين الشريفين، مبينةً أنها تستقي معلوماتها من مراقبين تابعين لها على الأرض.

من جهته قال رئيس المعارضه القطريه الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني في تغريده على حسابه في "تويتر" "خدمة الحرمين الشريفين منذ فجر الاسلام اختصها الرسول صلى الله عليه وسلم بأهل الجزيرة العربية عندما دعا عثمان بن طلحة فدفع إليه المفتاح وقال خذوها يا بني أبي طلحة تالدة خالدة لا ينزعها منكم أحد إلا ظالم .. فهو حق ثابت للشقيقة السعودية لاينازعها عليه الا ظالم".

فيما كتب الإعلامي عبدالرحمن الراشد "ثلاثة طالبوا بفصل الحرمين عن السعودية، القذافي وإيران والآن قطر». وقال د. خالد آل سعود، "يُرِيدُون مكة والمدينة وجهةً لإقامة الموالد، والذبح لهم، والطواف حول قبورهم، وليس لإخلاص العبادة لله وحده، ولكن هيهات".

وأوضح مراقبون  ضرورة التصدي الحاسم من جانب دول مجلس التعاون الخليجي لهذه الترهات القطرية بخصوص "تدويل الحرمين" وقالوا انه لابد من وقفة أمام الحمدين والملالي معا.
 فالحرمين الشريفين ليس ألعوبة لإعلامهما الضال ولا لأهوائهم الشيطانية.

 وطالبوا ببحث القضية على أعلى مستوى داخل مجلس التعاون الخليجي وجامعة الدول العربية وتوجيه اللوم وتوقيع العقوبات على قطر على وجه الخصوص.

فهى تتجرأ على قدس الأقداس بالنسبة للمسلمين، وتتوهم أن في ذلك خير لها او أنه سيرفع المقاطعة عنها!




وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23548941
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM