في العراق شعب يعبث بأحزانه .. هل الشعب العراقي ضحية سياسييه أم مثقفيه أم نفسه؟      أمريكا كانت تعرف برجالات إيران هم عماد المعارضة العراقية التي مولتها وتعاملت معها للإطاحة بالنظام السابق واعتقدت أنها تستطيع توظيفهم لخدمة مصالحها ولكن الطبع يغلب التطبع وجاءت النتائج عكسية تماما، وصبت كل الجهود الأمريكية في خدمة إيران.      اللعب المناسب مع طهران .. أذرع إيران، ميليشيا أو جماعات أو أفراد، صارت على الرادار الأميركي.      لا فرق بين حزب اسلامي شيعي وآخر سني فعملة القاعدة وداعش والنصرة ومليشيات الموت اليومي تجمعهم الى بعضهم في آيديولوجيات محتالة وعقائد منحرفة تمهد لهم الوساطة بين الله وضحاياهم على الأرض.      تغريدة الصدر لكردستان تفضح معاناتها الازلية مع بغداد .. يحتاج السيد مقتدى الصدر أن يضبط مفرداته قبل التوجه للكرد ومخاطبتهم.      حوار شيطاني بين ترامب ونصرالله      التكنوقراط وجورج بهجوري! كل المعطيات تشير إلى السنوات الأربع القادمة في العراق لن تختلف عن سابقاتها.      مزاد وزاري في العراق .. زعماء ديمقراطية الفساد يبتدعون حيلا مثيرة للسخرية هذه المرة للسيطرة على موارد العراق.      العبادي منصرف وعبد المهدي قادم والعراق هو الضحية .      بغداد بين الخاتون وبريمر      "ألق بغداد".. مشروع لإعادة رونق عاصمة الرشيد المفقود      العراق.. هل تجبر التحديات "عبد المهدي" على مغادرة منصبه؟      الحرس الثوري يشارك بخطة أمنية في العراق لحماية الزائرين الإيرانيين      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الاثنين 15 أكتوبر 2018      أستراليا تقلب موقفها من القدس ...على خلاف السياسة الممتدة لعقود بشأن القدس، الحكومة الأسترالية تفكر بالاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها من تل أبيب إليها  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

"فورين بوليسي": بارزاني وطالباني كدّسا الأموال في حزبيهما وفشلا بالاستقلال






وجهت مجلة فورين بوليسي الأميركية أصابع الاتهام بفشل تشكيل دولة كردية مستقلة إلى حزبي الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستانيين، إذ أوضحت أن الراحل جلال طالباني ورئيس الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني استخدموا أموال النفط لإثراء أنفسهم، وأسرهم وكوادرهم الحزبية بدلا من تسخير طاقتهما لإنشاء مؤسسات حكم القانون وتنويع موارد إقليم كردستان ودعم عجلة الاقتصاد فيه.

وقالت المجلة في تقرير لها، (18 كانون الثاني 2018)، إن "أفضل طريق يسلكه الكرد لمحاولة تشكيل دولتهم الخاصة هو بترك الاعتماد على القوى الخارجية والبدء من جديد"، مضيفة أن "الأمر يتطلب إعادة الاستثمار في المؤسسات التي تدعم تكوين دولة مستقلة وتحافظ عليها".

وتطرقت "فورين بوليسي" إلى أحداث مفصلية ساهمت بإفشال حلم الكرد بتأسيس دولتهم، قائلة إن "التخلي الغربي والخلل السياسي الداخلي ترك الكرد في موقف أكثر خطورة من أي وقت مضى"، مبينة أن "الولايات المتحدة وحلفاءها المتحمسين لاستخدام الكرد كموكلين لهم ضد تنظيم داعش لم يترجم إلى دعم عسكري أو دبلوماسي طويل الأمد، وبالتأكيد ليسوا مؤيدين لإقامة دولة خاصة بالكرد".

وتابعت أن "حكومة إقليم كردستان تخلت عن استراتيجيتها الحذرة في تحقيق الاستقلال؛ على أمل أن يسمح الدعم الأميركي لهم بتجاوز العقبات المتبقية في طريقهم نحو دولتهم المنشودة"، موضحة أن "قرارهم بالمضي قدما في استفتاء مثير للجدل حول الاستقلال، متحدين إرادة الدول الأكثر قوة، أدى إلى نكسة ذات أبعاد تاريخية".

وأوضحت المجلة الأميركية أن واشنطن تعارض أية تغييرات على حدود الشرق الأوسط خوفا من "إبطال تأثير الدومينو الذي لا يمكن وقفها"، في إشارة إلى تحرك أقاليم أخرى نحو إعلان الاستقلال.

وأشارت إلى الخلاف العميق بين حزبي الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني الذي أدى إلى تقسيم جغرافي يكاد يقترب من شكل دولتين تفصلهما الحدود، وما أعقبه من رد فعل عنيف من الطرفين لتأمين استمرار شعبيتهم وتواجدهم، إذ بينت أن الأثر الجانبي ظهر على صورة "فشل الاستفتاء"، فقد فضلت السليمانية بقيادة الاتحاد الوطني إلى الاستسلام لحكومة بغداد والانسحاب العسكري من كركوك.

وعزز الدعم العسكري الغربي غير المشروط هذه الخلافات، وقدمت الولايات المتحدة والدول الأوروبية كميات كبيرة من الأسلحة لقوات البيشمركة "اسميا"، ولكن في الواقع ذهب الدعم إلى الحزب الديمقراطي الكردستاني، وفقا لـ"فورين بوليسي".

ورغم بودار تخلي السليمانية عن المضي في الاستقلال، أصر مسعود بارزاني عليه، وفي خطاب له قال "إذا لم تأتي السليمانية معنا، سنقوم ببناء كردستان في دهوك وأربيل وسهل نينوى".



مجلة فورين بوليسي الأميركية
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 23056411
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM