أحزاب إيران تتهم العبادي بالتواطؤ للإبقاء على الوجود العسكري الأميركي .. جدل بشأن القوات الأميركية يهدف إلى صرف الأنظار عن قضايا الفساد في العراق.      قرى الحويجة.. عمليات انتقامية على أيدي الميليشيات      قيادات بميليشيا الحشد تدير محال بيع الاسلحة في "مريدي"      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الجمعة 23 فبراير 2018      الوطن من وجهة نظر إسلامية.. وخراب البصرة .. ما أصاب البلاد من تخريب خلال فترة حكم الدعوة الإسلامية لهو مما يندرج ضمن وعي الحزب وإدراكه في تغليب مصلحة الدين والطائفة وأعضاء الحزب على قضية الوطن برمتها.      الحكيم يجد موطئ قدم في كردستان: تيار الحكمة يسعى لتغيير معادلات اللعبة من السليمانية      ما على الشعوب سوى أن تنتظر . أعفيت إسرائيل من التدخل المباشر في شؤون أعدائها وتصدرت إيران وتركيا المشهد عدوين واقعيين.      وعود العبادي! المماطلة في صرف الرواتب والمستحقات تهز ثقة المواطن الكردي بجدية الحكومة في بغداد وتنعكس سلبا على السلوك الاجتماعي العام.      شماعة الدستور والفهلوة! يتفنن السياسيون العراقيون في مخادعة انفسهم وشعبهم. حجة التعامل مع الأكراد لن تصمد طويلا.      ما هو الضامن لنزاهة الانتخابات العراقية؟ يبدو العراق وكأنه مقبل على الانتخابات للمرة الأولى.      شملت مدينتي عبادان وخرمشهر: إيران تلغي تأشيرة الدخول للعراقيين جزئيا      مخاوف من نزاعات عشائرية: "المياه" هي حرب العراق المقبلة      الديلي بيست: البنتاجون يضغط على بغداد بسبب سرقة مليشيات متنفذة لدبابات من الجيش العراقي      الميليشيات الإرهابية تنتشر في جنوب البلاد وعملية أمنية لفرض سلطة الدولة      هلع وترقُّب.. الكويت تطلب استقدام قوات بريطانية على أراضيها تحسبًا لعصابات الحشد  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الأحد 14 يناير 2018







طالب مركز بغداد لحقوق الانسان في العراق في بيان جديد صدر عنه ، اليوم الاحد ، بمقاضاة رئيس الوزارء “حيدر العبادي” بتهمة ارتكاب مخالفة جسيمة للقانون والاخلال بواجبات الوظيفية العامة ، وصرف نفقات الحكومة لاغراضه الانتخابية ، وذلك عقب نشر مكتب خبرا عن تشكيل تحالف حزبي جديد ، تمهيدا للمشاركة في الانتخابات المقبلة، عبر حساب فيسبوك الرسمي لـ (المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء) التابع لقسم الإعلام والاتصال الحكومي، وهو من الأقسام المرتبطة بالأمين العام لمجلس الوزراء حسب الهيكل التنظيمي للأمانة العامة لمجلس الوزراء.

نينوى : رغم اعلان رئيس الوزراء وقيادات الاجهزة العسكرية انتهاء العمليات والمعارك في المدن والمحافظات المقتحمة من قبل القوات المشتركة وميليشياتها وباسناد مباشر من طيران التحالف الدولي والحربي الحكومي ، الا ان واقع الحال على الارض يقول غير ذلك ، بسبب استمرار الاقتحامات العسكرية للقرى العراقية ، بحجة اكمال سير العمليات لمكافحة الارهاب في البلاد ، حيث شهدت قرى جنوب مدنية الموصل بمحافظة نينوى المحاذية لنهر دجلة اقتحاما عسكريا وقصفا مكثفا ، ضمن عملية جديدة انطلقت خلال الساعات الماضية وباسناد من قوات الاحتلال الامريكية .

انتهاكات واعتداءات ضد المدنيين العزل من قبل ميليشيات الحشد الشعبي في قضاء سنجار غربي محافظة نينوى ، تسمتمر في وضح النهار دون رادع يضع حدا لها ، مايكشف حجم التواطؤ بين افراد الميليشيات وعناصر القوات المشتركة التي تسهل لها في اغلب الاحيان ارتكاب جرائمها المنظمة والمحددة الاهداف مسبقا ، حيث كشف رئيس مجلس قضاء سنجار بمحافظة نينوى “ويس نايف “، خلال الساعات الماضية ،عن مساعي ميليشيات الحشد الشعبي لافراغ القضاء من اي تواجد للمواطنين الاكراد فيه ، مبينا استمرار الانتهاكات والمضايقات ضد المدنيين لاجبارهم على ترك منازلهم والانتقال لمكان اخر بحثا عن الامن من بطش الميليشيات الاجرامية .

و رغم برودة فصل الشتاء وتخفيف الاعباء من استهلاك الطاقة الكهربائية مقارنة بفصل الصيف اللاهب ، الا ان اغلب مدن العراق لازالت تعاني انعدام شبه تام لها ، او توفرها بطريقة يصعب الاستفادة منها ، مايؤكد الفشل الذريع لحكومات الاحتلال المتعاقبة في ايجاد حل جذري للازمة الخانقة منذ سنوات طويلة ، ومدينة الموصل المنكوبة بفعل العمليات العسكرية التي شهدتها لمدة تسعة اشهر ، هي  في مقدمة مدن العراق التي تعاني سوءا في تجهيز الطاقة الكهربائية وانعداما للخدمات ، رغم مرور اشهر على انتهاء العمليات ، مااثار استياء ابناء المدينة من الحال المتدهور الذي يعيشونه .

الانبار : الخطر يبقى دائم في مدن غرب الانبار ، رغم مرور شهرين على انتهاء العمليات العسكرية والقصف العشوائي الذي احرق ودمر كل شيء ، وترك ورائه المخلفات الحربية الخطرة التي تستهدف المدنيين العائدين الى منازلهم ، لينغص عليهم فرحة العودة بمواجهة موت محقق بانفجار الالغام والقنابل والعبوات الناسفة الموجودة بين وداخل منازل المواطنين غرب الانبار ، حيث اقرت وزارة الصحة والبيئة، يوم الأحد، بتحديد أربع مناطق خطرة وملوثة بالعبوات الناسفة في قضائي (عنه وراوة) غرب محافظة الانبار، بسبب ماشهدته من معارك وعمليات وقصف مؤخرا .

وايضا فأن السنوات تمر ومدن الانبار عموما والفلوجة اكبر مدنها على وجه الخصوص تعاني انعدام الخدمات والاهمال الحكومي المتعمد لها ، دون معرفة وقت محدد لانتهاء المعاناة التي يعيشها ابناء الفلوجة ، دون اكتراث من قبل ادارة مجلسها والحكومة المحلية بالمحافظة ، والحكومة المركزية في بغداد .

كما ان سياسية التمييز الطائفي التي تنتهجها الحكومة ضد ابناء مكون معين من العراقيين دون غيرهم ، لازالت متواصلة رغم كل التصريحات والادعاءات بعدم التفرقة بين ابناء الشعب الواحد ، حيث اتهم قائممقام قضاء القائم غرب محافظة الأنبار “احمد المحلاوي “، يوم الأحد، وزارة التجارة بالامتناع عن تزويد القضاء بمفردات البطاقة التموينية، متسائلا كيف تطلب الوزارة تزويدها بخطاب يؤيد أن القائم تم استعادتها ، رغم مرور اشهر على ذلك .

التاميم : المدنينون العزل اصبحوا وقود الحرب والمعارك والعمليات العسكرية المرافقة لاقتحام مدنهم في العراق ، التي اصبحت بدورها مكانا لتصفية الحسابات بين القوات العسكرية التابعة لكردستان ، والاخرى المشتركة مع ميليشيا الحشد الشعبي التابعة لحكومة بغداد ، وهي المناطق المتنازع عليها بين الطرفين ، حيث اقرت عضو تحالف القوى ومفوضية حقوق الإنسان في مجلس النواب “وحدة الجميلي “، ظهر اليوم الأحد، بقيام قوات البيشمركة بـ”تهديم” منازل 10 قرى عربية في قضاء داقوق جنوب مدينة كركوك بمحافظة التاميم ، معترفة ان ذلك يعتبر “تهجيراً عرقياً” للسكان، محملة حكومة كردستان وقواتها العسكرية مسؤولية مايجري ، اضافة الى مطالبتهم بإعادة إعمار القرى وإعادة سكانها اليها بعد تهجيرهم .

بغداد : يلجئ المتسولون في العراق الى وضع ضمادات طبية على أجساد الأطفال للتسول بهم في التقاطعات المرورية والأسواق التجارية في مدن ومحافظات البلاد ، وذلك لان الطرق التقليدية في التسول لم تعد تجدي نفعًا في الشارع العراقي، فابتكر المتسولون  العديد من الأساليب الجديدة لكسب تعاطف المارة والحصول على المال ، ما حول هذه الظاهرة الى افة تتفاقم في الشوارع تعكس صورة مشوهة عن المجتمع العراقي ، وتكشف حجم الفقر والعوز في عراق يمتلك ثاني احتياطي نفطي في المنطقة ، في ظل حكومات تعاقبت على نهب اموال العراق وخيراته .

بغداد وديالى : قتل واصيب خمسة مدنيين ، اليوم الاحد ، في حوادث امنية وقعت بمناطق متفرقة من العاصمة بغداد ومحافظة ديالى ، حيث اغتالت ميليشيات مسلحة موظفا في امانة بغداد بهجوم مسلح شرق العاصمة ، فيما قتل واصيب مدنيان بانفجار عبوة ناسفة شمال بغداد ، فيما قتل مدني واصيب اخر بانفجار عبوة ناسفة غرب بعقوبة بمحافظة ديالى ، مايؤكد هشاشة الوضع الامني في البلاد وعجز القوات الحكومية على فرض الامن .

البصرة وديالى : كلما اقترب موعد الانتخابات زاد عدد حملات الدهم والتفتيش التي تشنها القوات المشتركة مع ميليشيات الحشد الشعبي في مدن ومحافظات العراق ، باعتبارها وسيلة يستخدمها السياسيون لتسقيط بعضهم البعض ، وازاحة الطريق من اجل تحقيق المكاسب السياسية والحزبية والمالية ، حيث ، اعتقلت قوات الشرطة 50 مدنيا بدعوى انهم من المطلوبين بحملات دهم واعتقال تعسفية في مناطق من محافظتي البصرة وديالى ، اليوم الاحد .

البصرة : تشهد محافظة البصرة بجنوب العراق ، استمرارا للتدهور الامني في اغلب مناطق المحافظة ، حيث النزاعات العشائرية التي عجزت الحكومة على وضع حد لها ، الى جرائم السطو والسرقة والخطف التي ترتكبها الميليشيات المسلحة ، وصولا للتفجيرات والاستهدافات المنظمة ، حيث وقع تفجيران متعاقبان بعبوتين ناسفتين ، فجر اليوم الاحد ، على منزلين بمنطقتين منفصلين من مدينة البصرة .

كما ان اهمال قطاع الصحة والطب في العراق تنوعت اساليبه وكثرت انواعه ، حتى طال جميع اروقة المؤسسات الطبية والمستفيات الحكومية ، مما يثير التساؤلات حول الاهداف الحكومية من عدم الاكثرات من وضع حد لحال القطاع المزر ، لما له من اهمية كبيرة تمس بشكل مباشر حياة المواطنين ، حيث شهدت محافظة البصرة وفاة مدنيين اثنين ، خلال الساعات الماضية ، بسبب عدم توفر سيارة اسعاف تقلهم الى مستشفى قريب لمعالجة حالتهم الصحية الحرجة .

و ايضا فأن اضرار الحروب والقصف الحربي في العراق ، لم ينته تاثيرها بانتهاء تلك الحروب ، بل ان الاثار المترتبة عليها وماخلفته لايقل ضرر عنها ، حيث أعلن المركز الإقليمي لشؤون الألغام في محافظة البصرة بجنوب العراق ، اليوم الاحد ، بان المساحات الملوثة بمخلفات حربية في محافظة البصرة تبلغ اكثر من 1300 كيلو متر مربع تتضمن حقول الالغام والقنابل العنقودية والمخلفات الحربية الاخرى ، ما شهدته المحافظة من حروب من العام 1980 وحتى اواخر عام 2003 .

كما ان جهات خارجية تواصل تحقيق اهدافها من خلال موالين لها ومرتزقة لديها وعبر ادخال السموم الفتاكة بالمجتمع العراقي وهي المخدرات ، التي اصبح انتشارها في مدن ومحافظات البلاد يصعب السيطرة عليه ، بعد ان كانت من المحذورات في العراق قبل 2003 ، ومحافظة البصرة بجنوب العراق من اكثر المحافظات تاثرا بهذه الظاهرة المميتة ، لكثرة منافذها الحدودية مع ايران وموانئها البحرية ، حيث اقر رئيس مجلس محافظة البصرة وكالة “وليد كيطان “، اليوم الاحد، بانتشار المخدرات في المحافظة بشكل كبير ،حتى اصبحت البصرة منتجا لها ، وسط ضرورة كبيرة وملحة للتحرك السريع من اجل وئد انتشار المخدرات ، وبالخصوص مادة “الكرستال” بين شرائح المجتمع البصري ، وبالاخص الطلبة ، حيث تشهد جامعة البصرة رواجا كبيرا للمخدرات داخلها .

القادسية : لايمر يوما في العراق الا وشهد وقوع حادث مروري وسقوط ضحايا بين قتيل وجريح بسببه ، وفي الوقت الذي تعزو فيه شرطة المرور والطرق العامة اسباب الحوادث الى السرعة الفائقة وعدم الالتزام بقواعد المرور ، تغض الطرف عن تهالك شبكات الطرق العامة في العراق واهمال صيانتها من قبل السلطات المعنية ، حيث شهدت مدينة الديوانية بمحافظة القادسية ، خلال الساعات الماضية ، انقلاب صهريج وقود ، ماتسبب باندلاع النيران به واحتراقه بالكامل ، دون وقوع خسائر بشرية .

واسط : خرج عشرات المواطنين في تظاهرة حاشدة شمال محافظة واسط ، صباح اليوم الأحد، للمطالبة بإلغاء مشروع خصخصة الكهرباء ، الذي طالبو مرارا وتكرارا بالغاءه في المحافظة ومحافظات عراقية اخرى ، دون استجابة من قبل الحكومة لمطالبهم الرافضة لهذا المشروع الذي يعتبرونه يثقل كاهلهم ويزيد معاناتهم ، مهددين بقطع طريق الرابط بين مدينتي بغداد والكوت في حال عدم الاستجابة لمطالبهم ، فضلا عن اعلان العصيان المدني .

انتهاكات حكومية : المضايقات والانتهاكات مستمرة من قبل الاجهزة الحكومية وافراد ميليشيات الحشد الشعبي ، بحق المواطنين في نقاط التفتيش والسيطرات بشوارع بغداد ومحافظات العراق كافة ، وكأن تلك النقاط التفتيشية وجدت لازعاج المدنيين بدلا من حمايتهم وتوفير الامن لهم ، حيث يتعرض المواطنون بشكل مستمر لتلك المضايقات ومايرافقها من عمليات ابتزاز مالي وسرقة ، مستغلين المنصب والسلطة والارتباط بالاحزاب السياسية في الحكومة من اجل تنفيذ ذلك.

سياسي : اقرت عضو التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون “عالية نصيف ” ، ظهر اليوم الأحد، بأن حمولة العنبار رقم 5 من الحنطة الأمريكية التي تحتوي على مادة “البلت” العلفية تم استخراجها من ميناء ام قصر في البصرة ، وإرسالها الى المطاحن لغرض طحنها وتوزيعها على المواطنين ضمن مفردات البطاقة التموينية ، وسط تحذير للمواطنين من من استهلاك هذه الحنطة السامة ، ومطالبات مستشفيات العراق التأهب في حال حصول حالات تسمم ، مايكشف حجم الفساد الحكومي الذي وصل حد التلاعب في حياة المواطنين .

و لايخلو اي امر يتعلق بساسة العراق من الفساد ، وعقد الصقفات المشبوهة من اجل اتمامه ، فهذا هو حال العراق لسنوات طويلة اعقبت احتلاله ، حتى اصبح الفساد سمة الحكومة البارزة مهما اختلفت او تغيرت ، حيث اقر عضو البرلمان “فالح الخزعلي “، اليوم الاحد، بوجود صفقات سياسية فاسدة وراء الغاء عمليات استجواب كل من وزير الكهرباء “قاسم الفهداوي”، ومدير الوقف الشيعي ، لثبوت تورطها بقضايا فساد وهدر للمال العام .

و فضائح السياسيون في العراق تبدا بالتكشف تباعا ، كلما تم ابعاد احدهم او اجباره على ترك منصبه ، بتصفية حسابات بين الاحزاب والتحالفات ، ليرد الاخير ويثأر لنفسه بكشف ملفات الفساد التي كان يتكتم عليها عندما كان مسؤولا في الحكومة ، خدمة لمصالحه الشخصية والسياسية والحزبية ، دون الاهتمام بمصالح الشعب الجريح ، حيث اقر مؤخرا عضو التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون ” موفق الربيعي ” ، عبر مقطع فديو مسجل له ، أن “الكثير من أعضاء  مجلس النواب يحملون شهادات جامعية مزورة” ، مايكشف حقيقة الزمرة التي تتحكم بمصير العراق ومقدراته .

كما اقر عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية ” كامل نواف الغريري” ، مساء الاحد ، بوجود “أياد خفية فاسدة” تقف وراء استمرار عقد شركة G4S البريطانية المكلفة بحماية مطار بغداد الدولي ، مبينا أن 42 جهاز سونار لكشف الحقائب “منتهي الصلاحية” يعمل في المطار منذ  “2003 وحتى الان” ،  ما يثبت بدليل جديد حجم الفساد المتغلغل في جميع مؤسسات ودوائر الدولة ، ويفند ادعاءات محاربته ومكافحته من قبل الحكومة واجهزتها الرقابية.

و اعلان التحالفات السياسية يزدهر مع قرب الانتخابات البرلمانية ، ويعمل الساسة جاهدين على التغاضي عن خلافاتهم وصراعاتهم الملتهبة لسنوات ، سعيا منهم لتحقيق مايطمحون اليه من مكاسب مالية وشخصية على حساب الشعب ومعاناته الدائمة ، ورئيس الوزراء ” حيدر العبادي ” احد هؤلاء الساسة ، الذي تناسى خلافاته العميقة مع اعضاء التحالف الوطني وقيادة الميليشيات المسلحة في العراق ، وقرر الاندماج بتحالف جديد مع ” هادي العامري ” زعيم ميليشيا بدر المنضوية في ميليشيات الحشد الشعبي  ، لخوض الانتخابات القادمة بما يضمن له مساعيه .

اقتصادي : الفساد انتقل من مقرات الحكومة والبرلمان الى جميع المؤسسات والدوائر الخدمية وغيرها ، حتى وصل الى المصارف الحكومية والاهلية ، التي شهدت انتعاشا كبيرا للفساد المالي والاداري تزامنا مع صرف القروض المالية للموظفين والمتقاعدين وغيرهم ، حيث اقرت هيئة النزاهة ، يوم الاحد، بتشخيص حالات تلكؤ وانخفاض بتسديد القروض المالية في المصرف العقاري ، بسبب شبهات فساد حالت دون تسديدها .

واقرت دائرة الزراعة في محافظة بابل  ، اليوم الاحد بإتلاف أكثر من 200 الف طير دجاج ثبت اصابته بمرض انفلونزا الطيور نوع (H5N8) ، في إحدى حقول الدواجن الواقعة في ناحية ابي غرق في محافظة بابل ، مؤكدة في الوقت نفسه عدم تسجيل أي إصابة أخرى في باقي الحقول القريبة أو في باقي الحقول بالمحافظة بصورة عامة ، مايكشف حجم الاهمال الحكومي في محاولة معالجة واحتواء المرض المتسارع بالانتشار في محافظات العراق ، وسط صمت حكومي وعدم اهتمام واضح .

كما ان شحة المياه التي تعاني منها محافظات جنوب العراق منذ اشهر طويلة بات تنذر بكارثة انسانية لاصابة الاراضي الزراعية بالجفاف وتاثيرها المباشر على حياة المواطنين ، حيث طالب نائب رئيس لجنة الزراعة والمياه في مجلس النواب “منصور البعيجي “، اليوم الأحد، الحكومة الى استخدام الملف الاقتصادي للضغط على دول منبع المياه من اجل زيادة حصة العراق المائية ، وحل مشكلة ازمة  المياة وشحتها في وسط وجنوب العراق .

رياضي : كشف الحكم العراقي و الدولي “مهند قاسم “، صباح اليوم الاحد ، أن التحكيم في بطولة نهائيات آسيا تحت 23 عاماً التي ستقام في الصين، يعتبر تقديراً للمكانة التي وصلت لها الصافرة العراقية في الاوساط الرياضية على مدى عقود وسنوات طويلة .

كما اعلن نادي الطلبة الرياضي ، اليوم الاحد، تعاقده مع المدرب “عصام حمد” بشكل رسمي ، لقيادة “الانيق” ، فريق الطلبة بكرة القدم ، خلال منافسات الدوري العراقي الممتاز للموسم الحالي 2018 ، وذلك بعد مفاوضات مع ادارة النادي لتصحيح الفريق بالموسم الكروي .



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21802744
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM