جرائم الميليشيات تحوّل حياة سكان قرى "ديالى" إلى جحيم      المالكي مبحرا بسفينة نوح .. تحمل سفينة المالكي اللصوص وقطاع الطرق والأفاقين والمهربين والمزورين والمتاجرين بالطقوس الدينية وسماسرة الصفقات المشبوهة بكل ما وصلت إليه أياديهم من أموال إلى ضفة الأمان.      دعم مالي إماراتي لإعادة إعمار جامع النوري في الموصل .. وزيرة الثقافة الإماراتية تعلن أن بلادها ستمول أعمال البناء بمبلغ قدره 50 مليون دولار.      مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة .. محامي بعض المعتقلين يكشف أن معظمهم في سجن الناصرية وأن صحة وزير الدفاع العراقي الأسبق متدهورة.      ما مصير أحكام إعدام ومختطفين سنة بالعراق؟.. أرقام صادمة      العراق.. تحتله إيران بالأحزاب والميليشيات .. علاقة إيران المريبة بداعش والقاعدة ...      الإرهاب الأسود أهدافه وغاياته .. حيثما أطلقت ناظريك تجد كرة اللهب الإرهابية تتدحرج أمام اللاعبين الدوليين الكبار، يقذفها كل منهم بوجه الآخر.      حين تخذل المرجعية الدينية أتباعها .. سكت الفاسدون عن فساد المرجعية مقابل أن تسكت تلك المرجعية عن فسادهم.      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الاثنين 23 أبريل 2018      مقتل صالح الصماد رئيس مجلس الانقلابيين في اليمن . الحوثيون يتلقون ضربة قاصمة بمقتل رئيس المجلس السياسي الأعلى، معلنين تعيين مهدي المشاط خلفا للصماد.      إيران تنشد اقتناع ترامب بالبقاء في الاتفاق النووي . ظريف يدعو الدول الموقعة على الاتفاق لإقناع الرئيس الأميركي بعدم الانسحاب و'البدء في تنفيذ جانبه من الاتفاق بنية صادقة'.      فيديو لاحد اعضاء الهيئة التدريسية في الحوزة الدينية في النجف الاشرف حول تفسير فتوى المرجعية بشان الانتخابات في العراق ..      قائمة العامري الفتح.. والانتماء إيراني . من مخاطر سحب الشباب الشيعي إلى الحشد أفقد تأثيرهم بين المجتمع فقدوا مدنيتهم وجعلوهم يختزلون بقوقعة شبه عسكرية انسخلوا عن واقعهم فلم يعودوا مؤهلين للنشاط المدني.      العراق.. أفول عهد المرجعيات الدينية . المرجعية أطلقت الجهاد الكفائي فاستثمرته إيران أيما استثمار فجمعت تحت ذريعته كل الفصائل المسلحة الموالية لها والتي مضى على تأسيسها سنوات عديدة سابقة على الفتوى تحت مسمى الحشد الشعبي.      اتهامات حقوقية للعراق بإخفاء أدلة الانتهاكات بالموصل .. هيومن رايتس ووتش تدعو العبادي لاثبات حدوث تغيير في ثقافة الافلات من العقاب على خلفية شكوكها في حيثيات انتشال 80 جثة من منزل بالموصل.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم السبت 13 يناير 2018







ملايين النازحين داخل العراق يعيشون أوضاعا أقل ما توصف به أنها مأساوية ، في مخيمات متهالكة تفتقر إلى أبسط مقومات العيش الكريم ، وذلك نتيجة الإهمال الحكومي لهم ، وهناك عدة أسباب تعرقل عودتهم إلى مناطقهم منها ، منع الميليشيات الطائفية وكذلك انعدام الخدمات في مناطقهم التي دمرتها العمليات العسكرية وتقاعست الحكومة عن إعادة تأهيلها ، ولذلك فإن أعدادا هائلة لا تزال نازحة في المخيمات ، على خلاف ما تؤكده الحكومة بأن أغلب النازحين عادوا لمناطقهم , وفي هذا الصدد ، أكدت بعثة منظمة الهجرة الدولية التابعة للامم المتحدة في العراق وجود 2.6 مليون نازح لم يعودوا الى مناطقهم الى هذه اللحظة.

نينوى : غابت الحياة عن أحياء مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، بعد أن دمرت العمليات العسكرية كل شئ في المدينة ، فباتت الأسواق التي كانت تعج بالمواطنين خاوية على عروشها ، في ظل غياب الدور الحكومي وإهمال إعادة تأهيل هذه الأسواق وغيرها ، فدائما ما تقوم الحكومة بالدعايات والتصريحات الكاذبة وتدعي تنفيذ مشاريع وتقديم خدمات للمواطنين ، ومن أبرز ما تتزعمه الحكومة في الموصل أسواق المدينة المهملة المدمرة التي تعاني من الاهمال الواضح وغياب الدور الحكومي والتعويضات ، حيث افتتحت الحكومة المحلية بصورة شكلية سوق السراي وطالب أصحاب المحال الحكومة بتقديم الدعم لهم.

وثروات العراق وخيراته باتت مستباحة للأحزاب السياسية والميليشيات التابعة لها ، في حين يعيش المواطن العراقي واقعا خدميا ومعيشيا مزريا ، فمسلسل السلب والنهب والإجرام مستمر بسبب وجود ثلة من المرتزقة والأراذل في كل شبر من الأراضي العراقية التي دنستها أقدام هذه الميليشيات , حيث نقلت مصادر صحفية وناشطون عن قيام عناصر من  ميليشا عصائب “أهل الحق” الإجرامية وأخرى من قوات بدر بسرقة النفط الخام العراقي من الأنبوب الاستراتيجي في ناحية زمار شمال مدينة الموصل مركز محافظة نينوي.

الأنبار: تعاني مناطق غرب الأنبار من تردي الخدمات وغياب المخصصات والدعم والدور الحكومي، وذلك رغم رجوع مئات العائلات النازحة إلى تلك المناطق قسرا في ظل سعي الحكومة لتأكيد عودة هؤلاء النازحين من أجل إتمام الانتخابات البرلمانية، وفي ضوء ذلك يعاني قضاء القائم من تردي الخدمات بشكل غير مسبوق الأمر الذي يهدد بكارثة أنسانية في القضاء.

وغموض كبير يكتنف مصير المعتقلين والمختفين قسريا الذين اختطفتهم الميليشيات الطائفية من الصقلاوية والرزازة ، في ظل غياب الدور الحكومي في التحقيق بهذه الجرائم ، والتواطؤ مع الميليشيات التي خطفتهم ، فيما تتكشف يوما بعد الآخر معلومات عن الجهة التي تقوم بإخفائهم وأماكن احتجازهم ، حيث أعلن النائب “أحمد السلماني” ، اليوم ، وفق مصادر صحفية أن الجهة المسؤولة عن اختطاف أبناء الصقلاوية والرزازة هي مليشيا حزب الله في العراق.

بغداد: تواصل القوات المشتركة انتهاكاتها وتجاوزاتها في حق المدنيين في المحافظات المختلفة، حيث انتشرت تلك القوات شمال غرب بغداد ونفذت عمليات دهم وتفتيش تخللتها اعتقالات غير قانونية بذريعة البحث عن مطلوبين.

فيما قتل شخص وأصيب أربعة آخرون، اليوم السبت بانفجار عبوة ناسفة في منطقة حسينية الراشدية شمالي بغداد، وذلك في إطار حالة الهشاشة الأمنية التي تعاني منها معظم المحافظات وتعجز الحكومة عن ضبطها والسيطرة عليها.

في السياق نفسه ، الانفلات الأمني بات واقعا في العاصمة بغداد ، لاسيما في ظل عجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع ، وفي هذا السياق ، قتل شخصان وأُصيب أربعة آخرون ، السبت ، بتفجير بحزام ناسف في ساحة عدن شمالي بغداد.

بينما أقدمت الميليشيات الطائفية على قتل مدني ، السبت ، بهجوم مسلح بمنطقة سبع البور شمالي بغداد ، وذلك في ظل تنامي جرائم هذه الميليشيات بحق المدنيين بتواطؤ حكومي.

وأدى تردي الخدمات وفشل الحكومة في تحقيق أي تقدم ملموس على هذا الصعيد في تصاعد حالة الغضب الشعبي بين المواطنين ما جعلهم يخرجون بشكل شبه يومي في تظاهرات ضد الفسد وسوء الإدارة، وفي هذا السياق تظاهر العشرات من اهالي منطقة بغداد الجديدة شرقي العاصمة، اليوم السبت، احتجاجا على خصخصة التيار الكهربائي، وتحميله أعباء مالية على كاهل المواطنين البسطاء.

ديالى: تعجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع في مختلف أنحاء البلاد ، فبالإضافة للتفجيرات المستمرة وجرائم الميليشيات السائبة بحق المدنيين ،  تتعرض قواتها لهجمات بين الحين والآخر ، وفي هذا الإطار ، شنت مجموعة مسلحة ، اليوم السبت ، هجوما استهدف نقطة تفتيش للجيش على حدود ناحية السعدية شمال شرقي ديالى ، ما أسفر عن مقتل جندي.

وأعلنت هيئة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي، اليوم السبت، تعرض ناحية مندلي في محافظة ديالى لأربع هزات أرضية جديدة مساء امس الجمعة.

بينما تسبب الإهمال الحكومي في قطاع الصحة في انتشار الأمراض والأوبئة في عدد من المحافظات، خاصة في ديالى التي انتشر بها مرض حبة بغداد بشكل مطرد في ظل عجز حكومي تام عن التعامل مع المرض ومكافحته، وفي هذا السياق أقر رئيس اللجنة الزراعية والمياه بالبرلمان “فرات التميمي”، اليوم السبت، بأن مرض حبة بغداد خارج السيطرة في مدينة المقدادية ثاني أكبر مدن المحافظة.

هذا ومشهد الدمار والخراب لايزال يخيم على المناطق التي تعرضت لعمليات عسكرية في محافظة ديالى ، ويعكس حجم الدمار الذي خلفته العمليات العسكرية وتؤكده التقارير والتصريحات ، مدى وحشية تلك العمليات وما رافقها من جرائم للميليشيات ، التي لم تدخر جهدا في الانتقام من كل صوت رفض الظلم والتسلط والاجرام , وفي نفس السياق ، أكد رئيس مجلس محافظة ديالى “علي الدايني” ، اليوم السبت ، أن أكثر من 20 ألف أسرة نازحة قرار عودتها إلى منازلها مؤجل إلى إشعار آخر بسبب منازلها المدمرة ، فيما دعا إلى ضرورة الإسراع بدفع التعويضات لبناء ما دمر.

صلاح الدين: تعاني محافظة صلاح الدين من تدهور القطاع الصحي بصورة كبيرة نتيجة الازدحام الحاصل بالمستشفيات الحكومية إضافة إلى النقص في الدعم والتمويل من قبل الحكومة والوزارة على وجه الخصوص، ما ساهم في انتشار الأمراض والأوبئة في المحافظة، وفي هذا السياق وقعت 4 حالات وفيات في عدد من مناطق المحافظة بعد إصابتهم بمرض انلفونزا الخنازير.

هذا وحالة من التوتر تسيطر على قضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين ، منذ اقتحامه من قبل القوات المشتركة وميليشياتها ، لاسيما في ظل النزاعات والخلافات بين القوات المشتركة وميليشيا الحشد ، وفي هذا السياق ، دخلت قوة من الرد السريع تابعة لوزارة الداخلية ، معززة بالدبابات والأسلحة الثقيلة مدينة طوزخورماتو ، وحدثت توترات ومواجهات بينها وبين قوة تابعة لميليشيا العصائب التابعة للحشد الشعبي.

البصرة: أقدمت الميليشات المتنفذة على قتل مواطن مدني، اليوم السبت، شمال محافظة البصرة استمرارا لحالة الانفلات الأمني وعجز الحكومة عن السيطرة عليها.

بابل : يكابد المواطنون الحياة ، ويعيشون أوضاعا صعبة بسبب ارتفاع نسب الفقر والبطالة ، رغم ما تمتلكه البلاد من خيرات وثروات ، ففساد المسؤولين ونهبهم للمال العام لم يُبق للشعب الكادح أي شئ ، وبسبب الاوضاع المعيشية الصعبة وتردي دخل المواطنين نتيجة الفساد والحرمان الذي يعاني منه الكثير من العراقيين جراء تسلط أحزاب سرقت أموال الشعب , ينتعش سوق البالة أو ما يعرف باللنكَات وفقا للمصادر , حيث يتوجه الفقراء والكادحين والنازحين في محافظة بابل الى هذه الاسواق لشراء الملابس الشتوية نظرا لانخفاض درجات الحرارة.

فيما عثرت قوة عسكرية، اليوم السبت، على جثة لطفل في نهر قريب من داره السكنية وسط مدينة البصرة مركز المحافظة، حيث تتكرر حوادث الغرق في العراق بشكل مستمر دون أن تبذل الحكومة أي جهد لمعرفة أسباب تكرار تلك الحوادث ومعالجتها.

المثنى: يعتبر حي التنك بمدينة السماوة مركز محافظة المثنى نموذجا للفقير العراقي، حيث ترى منازل مهددة للسقوط أغلبها متكونة من غرفة واحدة وذات سقوف من حديد “جينكو” وبين المنازل وفي الأزقة تتراكم النفايات والمياه الآسنة، في ظل غياب تام للدور الحكومي وإهمال لتلك المناطق الفقيرة للغاية.

السليمانية: أقرت الشرطة في حي صناعي شرق محافظة السليمانية، اليوم السبت، بالعثور على جثة لشاب مقتول بطلقات نارية، وذلك في استمرار لحالة الانفلات الأمني التي تعاني منها معظم المحافظات وتعجز الحكومة والقوات المشتركة عن السيطرة عليها.

سياسي: اقتربت الانتخابات البرلمانية ورافق ذلك بروز الخلافات السياسية بشكل أعمق، حيث أقر عضو البرلمان عن التحالف الوطني “علي البديري”، اليوم السبت، بأن عدم اتفاق رئيس الوزراء، “حيدر العبادي” و نائب رئيس الجمهورية، “نوري المالكي”، قد يؤدي إلى تأجيل الانتخابات.

واقتربت الانتخابات البرلمانية في العراق وبدأت الكيانات السياسية في السعي نحو عقد تحالفاتها من أجل خوض الانتخابات وتحقيق أكبر قدر من المكاسب فيها برغم شعور المواطنين بأن ما يجري هو إعادة إنتاج الوجوه القديمة بأقنعة جديدة، وفي هذا السياق ذكرت صحيفة الحياة اللندنية، اليوم السبت، أن معظم القوى السياسية شعرت بضغط الوقت لإبرام تحالفاتها.

فيما تغيب الحلول السياسية عن الأزمة بين بغداد وأربيل في ظل التصعيد المستمر وتبادل الاتهامات بين الطرفين ، لاسيما بعد اتخاذ حكومة بغداد إجراءات عقابية أثرت بشكل كبير على إقليم كردستان اقتصاديا ، وفي هذا السياق ، اتهم رئيس كتلة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني النيابية “آريز عبد الله” ، اليوم السبت ، رئيس مجلس الوزراء “حيدر العبادي” بالامتناع عن ارسال رواتب موظفي الاقليم رغم تصريحاته المتكررة بهذا الشأن.

ويجتهد الساسة في الترويج لأنفسهم وتحالفاتهم في شتى أنحاء العراق ، بهدف الحفاظ على مناصبهم والحصول على المزيد من المكاسب السياسية ، رغم إخفاقهم وفشلهم في التقدم بالبلاد ولو بخطوة واحدة ،  فبعد إعلان التحالفات الانتخابية في العراق والتكتلات التي تشكلت وفقا للمصالح الحزبية المشتركة بين “سياسيي الصدفة” كما يسميهم الكثير من المتابعين للشأن العراقي , تطفو على السطح انباء تكشف اجندات ومخططات هذه “العصابات السياسية” , حيث كشفت مصادر عن تخصيص “نوري المالكي” طائرة خاصة لنقل “مهدي الصميدعي” الذي نصبه المالكي “مفتيا” دون أي قاعدة جماهيرية أو اعتراف من الوسط السني به لدعمه إعلاميا إبان خروج التظاهرات في المحافظات المنتفضة بدعم ووساطة ايرانية , حيث توجه الصميدعي الى البصرة ومعه ثلاثة أشخاص وفق ما نقلت المصادر ، وذلك لدعم المالكي انتخابيا والترويج له حيث كان في استقباله مسؤول مكتب “دولة القانون” الشيخ “خلف السكيني”.

في سياق متصل ، الصراع على السلطة بلغ ذروته بين رئيس الحكومة “حيدر العبادي” الذي يطمع في ولاية ثانية ، وسلفه “نوري المالكي” الذي يراوده حلم العودة إلى رئاسة الوزراء مرة أخرى ، حيث أقدم المالكي على اتخاذ خطوات مفاجئة من شأنها إحراج العبادي ووضعه ضمن خيارات محدودة في التحالفات الانتخابية ، الأمر الذي دفع باتجاه تصدع حزبهما (الدعوة) ، وأنذر بتأجيل الانتخابات من جديد.

وفي إطار السعي لحلحلة الأزمة المتصاعدة بين بغداد وأربيل والحد من تداعياتها الكارثية على إقليم كردستان ، وصل وفد كردي برئاسة وزير داخلية إقليم كردستان العراق “كريم سنجاري” ، إلى بغداد ، السبت ، لبحث الأزمة بين الحكومتين والقضايا الحدودية ورفع الحظر الذي تفرضه حكومة بغداد على مطارات الإقليم منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

هذا وإحباط المواطن العراقي والفشل والدمار والخراب الذي تسببت به أحزاب السلطة الحاكمة اليوم والتي تسمى بالطبقة السياسية دفعت الكثير من المواطنين للعزوف عن المشاركة في الانتخابات القادمة بحسب مراكز استطلاع للرأي أجرت عدة استبيانات بهذا الصدد.

بينما غاب القانون الخاص بمزدوجي الجنسية عن جدول أعمال البرلمان لفترة طويلة من أجل إقراره وذلك بسبب تعارض هذا القانون مع حالات أغلب السياسيين والمسؤولين والمتنفذين وحتى البرلمانيين، واستطاع الكثير من المسؤولين الإفلات من قبضة القانون عن طريق جنسياتهم المزدوجة وتسريب الأموال خارج العراق , وفي هذا السياق طالب عضو البرلمان عن محافظة البصرة “فالح حسن الخزعلي”، اليوم السبت، بضرورة إدراج مشروع قانون مزدوجي الجنسية في جدول أعمال البرلمان.

ومازالت تصريحات الكثير من السياسيين تستفز الشارع العراقي والمراقبين من خلال جعجعة فارغة لا تسمن ولا تغني من جوع ولا تمت إلى الحقائق والموضوعية بصلة وفي هذا السياق قال عضو البرلمان “موفق الربيعي” في لقاء متلفز وهو يسخر من عقول العراقيين في معرض رده على سؤال وجه له عن سبب عدم توزيع ثروات العراق على المواطنين وضياعها بجيوب الفاسدين إن المواطن العراقي يمتلك تلفزيون ملون وحديث وثلاث موبايلات حديثة بدلا من التليفون الأرضي معتبرا أن ذلك دليل على الرفاهية، وهي تصريحات أثارت غضب الرأي العام العراقي.

فيما سيطرت إيران ولاتزال ، على كافة الجوانب في العراق بعد احتلاله ، بمباركة أذنابها في العملية السياسية ، بغية تنفيذ مشروعها التوسعي الخبيث في العراق والمنطقة ، ومن بين هذه الجوانب الجانب العسكري ، حيث قال السفير الايراني في بغداد، “ايرج مسجدي” ، اليوم السبت ، أن التعاون العسكري الايراني مع العراق كان جديا وشاملا وتم بحضور “قاسم سليماني” ؛ مؤكدا أن علاقات إيران الدفاعية مع العراق ستستمر مستقبلاً عبر مستويات مختلفة.

اقتصادي : أعلن الجهاز المركزي للاحصاء التابع لوزارة التخطيط ، السبت ، عن ارتفاع انتاج التمور خلال عام 2017 بنسبة 0.6%، مشيراً إلى أن التمر الزهدي يعتبر الصنف الرئيس الذي يشكل مركز الثقل لانتاج التمور.

رياضي: قام اليوم السبت، مباراة واحدة بختام منافسات الجولة الثامنة من الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم، حيث يستضيف نادي زاخو في ملعبه فريق النجف، في الساعة الثانية والنصف من بعد الظهر بتوقيت بغداد.

هذا وتقام اليوم السبت، مبارة المنتخب الأوليمبي مع نظيره السعودي ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثالثة من بطولة كأس آسيا تحت 23 سنة والتي تنظمها الصين.

فيما تعادل نادي النجف مع مضيفه زاخو ، السبت ، سلبياً من دون اهداف في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب زاخو الدولي في ختام الجولة الثامنة من الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22135936
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM