هلالان وقمر ..الاختلاف على رؤية هلال العيد عرض من أعراض مرض الانشقاق المترسب بين الشيعة والسنة.      انعطافة مقتدى الصدر ..      لماذا يدعو العبادي للقاء وطني ..لا معنى للانتصار على الارهاب ثم قبول الهزيمة أم قوى الفساد أو التزوير.      بحثًا عن "ضحية" للتوافق الأميركي - الإيراني في العراق      أكثر من 12 ألف أمريكي يتواجدون في العراق      لينكد إن، الموقع الحقيقي الذي يحتاجه العراقي ..عالم من التواصل المهني بين العراقيين يتلمسون طريقهم من خلاله.      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الخميس 21 يونيو 2018      العراق الذي لا أعرفه ..ظل الموتورون يصفون العراق التاريخي بأنه "صنيعة استعمارية" حتى تمكن الاستعماران الأميركي والإيراني من جعله على هذه الصورة.      هذا هو مقتدى !!! الدولة العراقية ستكون دولة الحشد الشعبي، بلا منازع.      إليسو التركي.. رمز جفاف العراق! نبوءة القيامة المندائية قريبا ما تتحقق مع تشغيل تركيا أردوغان سدها العملاق.      العراق.. توزيع أدوار بين الأحزاب الإسلامية والمراجع الدينية .. الأحزاب الإسلامية السياسية تريد وتعمل من أجل إقامة دولة دينية أبوية! ثيوقراطية، سواء أكانت على شرائع المذاهب السنية أو الشيعية .      أزمة الحوار الديني.. لا شيء عن الأديان الأخرى لدى الأغلبية ..سيطرة بعض العقائد الدينية والمذهبية الأحادية التي تذهب إلى نفي الآخر وشيطنته وتنسب إليه الشرور حتى يبدو نفي الآخر جزء من محاولات بناء الأسوار حول الذات وغالبًا ما يلجأ هؤلاء إلى المنظرين المتشدد      دميرتاش يهاجم القمع في تركيا من داخل السجن .. المرشح الرئاسي السجين يدعو الأتراك الى الوقوف مع الحرية والرد على 'سفالة' إردوغان عبر صناديق الاقتراع.      وزير الدفاع التونسي ينفي بشدة صحة تقرير الصحفي الفرنسي نيكولا بو عن تخطيط وزير الداخلية المقال لطفي براهم لانقلاب، في مزاعم مكشوفة حاول فيها بو الزج باسم الإمارات للإساءة للعلاقات بين البلدين.      انفلات حزب الله معضلة تختبر قدرة بغداد على لجم ميليشيات إيران .. اشتباكات بين الشرطة العراقية وميليشيا حزب الله الموالية لإيران في وسط بغداد تسفر عن وقوع ثلاثة جرحى في حادث يسلط الضوء على سطوة الميليشيات الإيرانية.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

مجلة فورين بوليسي الأمريكية : تنظيم الدولة قد يظهر مجدداً في العراق







كشفت مجلة فورين بوليسي الأمريكية عن وثيقة رفعتها الأمم المتحدة إلى التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة، أشارت فيها إلى أن التنظيم في العراق لم ينتهِ، وأن احتمالات عودته إلى العمل وظهوره من جديد ما زالت قائمة، مؤكدة أن الوضع على الأرض أكثر تعقيداً.

وبحسب تلك الوثيقة، فإن خمساً من المناطق المستعادة تتطلب تحقيق استقرار سريع؛ "لأنها إذا لم تستقر، فإن إمكانية عودة وظهور تنظيم الدولة مرة أخرى واردة جداً".

الوثيقة أشارت إلى أن المناطق التي تمت استعادتها من قبضة تنظيم الدولة، ما زالت فيها جيوب لمقاتلي التنظيم، حيث تسعى تلك الجيوب لشن هجمات على القوات العراقية والتسبب في عودة الاضطرابات.

ووفقاً لمسوؤلين في الأمم المتحدة ومعهم مسؤولون من الولايات المتحدة شاركوا في صياغة هذه الوثيقة، فإن العديد من المناطق التي تمت استعادتها من سيطرة التنظيم شهدت خلال الفترة القليلة الماضية، استئناف الخلايا النائمة أنشطتها.

تلعفر والقائم، من المناطق الخمس التي تحدث عنها التقرير، الذي أكد أن جيوب التنظيم ما زالت موجودة فيها، كما أنها مناطق تشهد اضطرابات سياسية، بالإضافة إلى منطقة الحويجة وطوز خورماتو في كركوك، والشرقاط بمحافظة صلاح.

هذه المناطق، بحسب الوثيقة، كلها تعيش واقعاً غير مستقر، وما زالت فيها العديد من الخلايا التابعة لتنظيم الدولة، كما أنها تعيش واقعاً مضطرباً بسبب الصراعات بين السنّة والشيعة من جهة؛ وبين الشيعة والأكراد من جهة أخرى.

مسؤول أمريكي قال لـ"فورين بوليسي": إنه "إذا لم يتم العمل لتحقيق الاستقرار في تلك المناطق، والسماح للنازحين بالعودة إلى مناطق سكناهم، فإننا نخاطر بعودة تنظيم الدولة".

ليست هذه المناطق الخمس التي وردت في الوثيقة الأممية هي فقط التي يمكن أن تشكل خطراً على الأمن والاستقرار في العراق، كما يقول فرسان مايكل، الزميل الأقدم في معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدني؛ فديالى مثلاً تمثل بؤرة أخرى من البؤر التي يمكن أن تسهم في عودة تنظيم الدولة.

ديالى ظلت منذ فترة طويلة منطقة ساخنة، وخلال عام 2017 شهدت المدينة المحاذية لبغداد من جهة الشمال الشرقي العديد من التفجيرات والهجمات المباشرة، التي استهدف بعضها مدنيين، بالإضافة إلى أهداف عسكرية.

وأشار فرسان إلى أن مناطق "حزام بغداد" يمكن أيضاً أن تشكل مناطق محتملة لعودة تنظيم الدولة، خاصة أنها كانت مناطق ساخنة طيلة السنوات الماضية.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد أعلن قبل نحو شهر، القضاء على تنظيم الدولة في العراق واستعادة الأراضي كافة التي كانت تحت سيطرة التنظيم.



مجلة فورين بوليسي الأمريكية
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22429951
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM