إيران تتنافس مع إيران في العراق تتنافس في الانتخابات العراقية إيران مع إيران. يتنافس العبادي مع المالكي. يتنافسان على أي منهما أكثر إيرانية من الآخر. ميزة العبادي أنه يوفر غطاء أميركيا لإيران في العراق. وهذه نقطة تعمل لمصلحته.      يبحثون عن سوق جديدة: مستثمرو كردستان يتوجهون إلى وسط وجنوب العراق      موضة ما بعد داعش: شباب الموصل يترشحون في الانتخابات      شكوك تحوم حول آلاف الأسماء: سجل الناخبين.. العقبة الكبرى أمام انتخابات كردستان      فسادكم_اهلكنا.. مغردون ينددون بالفاسدين في العراق      ولاية فقيه.. فلماذا ينتخب العراقيون! الشيعي يتعرض لقوامة باسم المنتظر، ولم يعد الأمر انتظاراً وأملاً، بل صار استبداداً بيد الفقيه.      حزب العمال يخلط الأوراق: تشكيل إقليم آخر بجانب إقليم كردستان      صحيفة “الشرق الأوسط” : اتصالات سرية بين الصدر والعبادي ..ومقرب من الأخير يرجح تحالفهما .      "فورين بوليسي": بارزاني وطالباني كدّسا الأموال في حزبيهما وفشلا بالاستقلال      ائتلاف (الوطنية) يستعد لطرد لطيف هميم من صفوفه نتيجة اعتقال ابنه محمد بتهمة الاختلاس      أجيال الميليشيات والفوضى      تحالف "اليوم الواحد" بين العبادي والميليشيات يحرق ورقته شعبيًا      خطر الصدام مع روسيا وأميركا يربك خطة تركيا لضرب أكراد سوريا . أنقرة تتوعد وتتهيأ للعملية العسكرية بعفرين ولكنها لن تجرأ على التنفيذ ما لم تحصل على تأييد واشنطن والضوء الأخضر من موسكو.      الأردن.. الحلم الإسلامي الجديد! التطوّرات والتحولات تحدث في أوساط شباب الجماعات الإسلامية تمسّ كثيراً من المفاهيم والقناعات السياسية بل تجدها متقدمة كثيراً على ما في جعبة بعض الأحزاب الليبرالية أو اليسارية أو حتى القومية!      الأسرار الخفية.. لماذا وافق العبادي على التحالف مع الحشد؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

في تسريب عن الفزع في طهران الرعب يعصف بالملالي...و"كان الله في عوننا"






في وثيقة خاصة حصلت عليها شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية، يشرح مراسل الشبكة لشؤون السياسات الدولية والأمم المتحدة بن إيفانسكي، الرعب الذي يعيشه النظام الإيراني بسبب انتشار المظاهرات على امتداد مساحة البلاد. 

ويُظهر التقرير المسرب أنّ المرشد علي خامنئي التقى القادة السياسيين ورؤساء الأجهزة الأمنية المختلفة لمناقشة قمع الاحتجاجات. 


وغطّى التقرير عدداً من الاجتماعات حتى 31 ديسمبر (كانون الأوّل) الماضي، ووصل إلى المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية. 

وتسرّب التقرير إلى المجلس عبر مجموعة من المصادر رفيعة المستوى من داخل النظام نفسه بحسب تعبير المجلس المعارض. 

وجاء في الوثيقة التي تُرجمت من الفارسية إلى الإنجليزية أن المظاهرات أضرت بجميع قطاعات الاقتصاد الإيراني و"تهدد أمن النظام. إنّ أول خطوة، إذاً، هي إيجاد مخرج من هذا الوضع". 

"كان الله في عوننا... الوضع معقد للغاية"

أضاف التقرير أنّ "على القيادة والزعماء الدينيين أن يتدخلوا في المشهد بأسرع وقت ممكن وأن يتفادوا مزيداً من التدهور". 

ثمّ تابع: "فليساعدنا الله، هذا وضع معقّد للغاية وهو مختلف عن الأحداث السابقة". 

ومع استمرار المظاهرات في التوسع، وصل عدد القتلى يوم الاثنين إلى 13 شخصاً على الأقل، بمن فيهم ضابط شرطة قتل ببندقية صيد في مدينة نجف آباد. 

ووفق مصادر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، وتقارير صادرة من الداخل الإيراني، شهدت 40 مدينة إيرانية على الأقل حركات احتجاجية يوم الاثنين، بما فيها العاصمة طهران. 

أشارت هذه التقارير إلى أنّ الشعارات تضمنت هتافات مثل "الموت للديكتاتور" و"المرشد يعيش مثل إله، والشعب مثل المتسولين".

لم تعلن حالة الاستنفار القصوى
وجاء في ملاحظات النظام أن المتظاهرين هتفوا بالشعارات ضدّ خامنئي منذ اليوم الأول، وتكرر الأمر نفسه في طهران التي أطلق فيها المتظاهرون شعارات ضدّ المرشد على مدى يومين. 

ولفتت الوثيقة النظر أيضاً إلى أن قسم المخابرات من الحرس الثوري يراقب الوضع و ينسّق عمله لتفادي المظاهرات. 

من جهة ثانية، أوضح التقرير أن حالة الاستنفار القصوى التي تمهد لتدخل عسكري مباشر في المظاهرات، لم تُعلن بعد، وتوقعت أن إرسال قوات الحرس الثوري أو الباسيج لقمع الاحتجاجات سيرتدّ سلباً على النظام وسيجعل المتظاهرين أكثر مقاومة للسلطات.

المتظاهرون "منظمون بالتأكيد"
ويُذكر إيفانسكي برسائل الدعم إلى المتظاهرين من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومسؤولين آخرين من الإدارة الأمريكية : "دعمت الولايات المتحدة رسمياً الناس في الشوارع".

وجاء في الوثيقة أيضاً حسب السلطات الإيرانية أنّ الولايات المتحدة والغرب "تحالفا لدعم المنافقين" وهو وصيف النظام الإيراني لمنظمة مجاهدي خلق، التي تشكل إحدى مجموعات المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية. 

ويشير ما رشح عن الاجتماعات إلى أن زعيمة المجلس مريم رجوي و "الكفار" للغرب حسب النظام: "متحدان للمرة الأولى". 

وتابع التقرير: "تأمل مريم رجوي تغيير النظام" كما أن المتظاهرين "منظمون بالتأكيد" مع إشارة إلى أن "القوة الأمنية تفيد بأن مجاهدي خلق ناشطون جداً ويقودون المتظاهرين ويوجهونهم". 


شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21662730
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM