تهنئة من هيئة عشائر العراق لشعبنا العراقي الابي وابناء امتنا العربية والاسلامية بمناسبة عيد الفطر المبارك.      الحشد الشعبي شبهة وجناية طائفية يقودها نغول إيران في العراق      الحُسَينية.. مقر لمليشيا ومشجب للسلاح! مَن له مصلحة بفوضى السلاح وتكديسه في الحُسينيات في العراق، وعدم حصره بيد الدولة، غير الذين يريدونها دولاً وحكوماتٍ، لا دولة وحكومة واحدة؟      الحرب في العراق لا تزال مستمرة ..كل المؤشرات تشير إلى أن داعش مستمر بحربه على العراقيين.      المولدات الأهلية.. تجارة الأحزاب المربحة على حساب المواطنين      هكذا تباع الأوطان .. الإرهابي قيس الخزعلي غراب سلام للمصالحة بين المالكي سبايكر والصدر      إرهابي في صفوف الملالي.. هادي العامري رئيسًا لوزراء العراق      نكشف.. ضغوط إيرانية سافرة على مقتدى الصدر حتى يتحالف مع هادي العامري      بعد اجتماع مع سليماني، الصدر والعامري يتحالفان لتشكيل الكتلة (الشيعية) الأكبر      إيران المستفيد الأكبر من حرق صناديق الاقتراع في العراق      مواطن عراقي: لدينا حكومة عندها أزمة شرف.. و"الجعفري" مريض نفسي      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الثلاثاء 12 يونيو 2018      نجل خامنئي يزور الإرهابي قاسم سليماني على الجبهة العراقية..الأسرار الكاملة للِّقاء!      ميليشيات إيران تمهد لحرق العراق ..لا يبدو أن الصدر في عجلة من أمره. سيترك المبادرة للآخرين من أجل أن يكونوا سببا في حريق العراق.      البرلمان العراقي يبحث التمديد منعا للفراغ الدستوري .. مدة عمل البرلمان هي أربع سنوات فقط تنتهي نهاية يونيو الحالي ولا يجوز التمديد حتى ولو ليوم واحد إلا بتعديل الدستور الذي حدد المدة بأربع سنوات فقط.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ما يهم إيران لا يهمنا! الميليشيات الإيرانية وجدت لتبقى طالما كانت ردود الفعل عليها لا تتعدى الدعوات لحلها دون العمل على مواجهتها.







في أية منطقة جغرافية في العالم حيث تقع مجموعة دول الى جوار بعضها، تكون هناك دائما مصالح واعتبارات مشتركة وأمور متفق عليها بين تلك الدول من أجل أن تسير الاوضاع بصورة تخدم مصلحة الجميع، ولكننا عندما نتأمل في المنطقة نجد هناك ثمة خصوصية وميزة تجعل منها مختلفة عن المناطق الاخرى التي تماثلها، ولا ريب من إن سبب ذلك يعود الى النهج السياسي ـ الفكري الذي تلتزم به إيران بالاضافة الى الدور الذي تقوم به في المنطقة والذي يدور حوله ألف علامة استفهام واستهجان!

الحالة الايرانية الشاذة التي هي وراء معظم الاوضاع السلبية في المنطقة مع تأثيرات وتداعيات على بلدان العالم الاخرى، من أهم مميزاتها التدخلات المختلفة التي تقوم بها في بلدان المنطقة ومن ثم تعمل من أجل فرض تلك التدخلات بمثابة حقيقة وأمر واقع على المنطقة، خصوصا أذرعها وطوابيرها الخامسة في العراق وسوريا واليمن ولبنان، حيث تسعى بسبب من نفوذها وهيمنتها ليس فقط من أجل جعلها قوى سياسية معترفة بها وانما لمنحها أولوية وامتيازات بحيث تكاد أن تصبح دولة داخل دولة كما في حالات حزب الله اللبناني والحوثيين وميليشيات الحشد الشعبي في العراق.

ما يهم إيران دائما بقاء وإستمرار نفوذها بالطريقة والاسلوب القبيح والممجوج الذي يختلف عن أساليب كافة دول العالم التي تبحث لها عن مناطق نفوذ، ذلك إن هناك دائما ثمة قواعد وضوابط وأعراف لا يمكن تجاوزها، لكن في الحالة الايرانية فإنه وبسبب إستخدام وتوظيف الدين لأغراض وأهداف سياسية وإقتصادية وأ‌منية، فإن كل شيء مباح أمامها، في الوقت الذي تلتزم فيه دول المنطقة بالمقابل بالاعراف والقوانين والضوابط الدولية المعمول بها بهذا الصدد، ولكن وكما هو واضح فإن ذلك يمنح إمتيازا خاصا وإستثنائيا لإيران على حساب المنطقة.

الدعوة الاقليمية والدولية من أجل حل الميليشيات التابعة لإيران والتي صارت مصدر تهديد لأمن وإستقرار المنطقة، ترفضها إيران بقوة بل وإنها تعتبرها مٶامرة كما جاء في تصريح علي شمخاني، أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني، وهذا التصريح في حد ذاته يعد إستفزازا صفيقا للمنطقة والعالم، ذلك إنه يدافع عن ما يمكن وصفه بأذرع لإيران في المنطقة ويعمل من أجل فرض بقائها رغما عن رغبة وإرادة دول المنطقة والعالم، ولئن كانت تلك الدعوات التي تم إطلاقها لحد الان من أجل حل الميليشيات التابعة لإيران، نظرية بحتة ومجرد تصريحات لا تتخطى المكان الذي تم إطلاقها فيها، فإن من المهم جدا أن تعلم بلدان المنطقة بأنها لو بقيت 100 عاما تدعو من أجل حل تلك الميليشيات فإن ذلك لن يجدي نفعا ما لم يقترن بإجراءات عملية على الارض!



منى سالم الجبوري
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22410828
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM