عرابو الخراب يصادرون الحياة السياسية .. ينتقل العالم العربي على يد إيران من حكم العسكر إلى حكم العسكرة الانتقامية.      الرسول العربي وخلفاؤه مشمولون بإجراءات المساءلة والعدالة والاجتثاث! مفردات السياسة في العراق مثيرة. إليكم بعض تطلعات البرلمان في دورته الجديدة.      التمادي الايراني في العراق ..بعد استنساخ ولاية الفقيه والحرس الثوري، إيران تؤسس للباسيج العراقي. البصرة هدفها الأول الآن.      هارد لاك لاميركا.. ومبروك لايران .. اذا ما ارادت ادارة ترامب اعادة التوازن لمصالحها مقابل المصالح الايرانية فان عليها اعادة نظر شاملة لسياساتها الخاطئة في العراق.      إيران هي من أكبر المستفيدين مستقبلاً من العراق ويقدم هذا الأخير منافع كبيرة لم تكن في حسبان الإيرانيين يوماً ما فقد تحول هذا البلد إلى سوق استهلاكية لكل شيء إذ تتعامل مع هذه الأرض على أنها سلعة إنها سياسة التسليع لكل شيء      عراقية القائد... حلم! من يتولى شؤون العراق، عليه ان يدرك ان حب الوطن لا يحتاج لمساومة، ولا يحتاج لمزايدة ولا يحتاج لمجادلة ولا يحتاج لشعارات رنانة ولا يحتاج لآلاف الكلمات.      العراق.. حكومة الإسلام السياسي الجديدة وآفاق الاحتجاجات.      ميليشيا حزب الله العراق تهدد بإسقاط الحكومة الجديدة      الكشف عن أسباب تسمم عشرات المواطنين في ذي قار      مدينة الموصل.. مخاطر عديدة تجعلها لا تصلح للحياة      التأميم.. تدهور أمني كبير في "الحويجة" والسلطات عاجزة      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الاثنين 17 سبتمبر 2018      إيران.. في انتظار خريفها الغاضب .. إيران الجمهورية الإسلامية معادية لتاريخ جغرافيتها قبل أن تعادي جوارها كله وبقاء نظام العتمة في طهران يعتمد على تصدير أزماته لا ثورته .      تناغم أميركي مغربي في مواجهة أنشطة إيران الإرهابية      كيف انتصرت إيران على واشنطن باختيار الحلبوسي رئيسًا للبرلمان؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

مصادر:إصدار أوامر قبض بحق رجال دين شيعة من الجنسية البحرينية






ذكرت مصادر من وزارة الداخلية، السبت، ان الوزارة، أصدرت أوامر بالقبض بحق رجلين دين “شيعة” يحملان الجنسية البحرينية.واضافت، إن الوزارة أصدرت أوامر، أمس الجمعة، بـ”القبض على الشيخ ميثم الجمري ومرتضى السندي؛ بحرينيي الجنسية المتواجدين في العراق”.والسبب في ذلك إلى “قيامهم بنشاطات سياسية طائفية تتنافى ومراسيم زيارة الأربعين، وتسيء لعلاقات العراق مع جيرانه”.وكان وزير الداخلية قاسم الاعرجي، حذر يوم امس الجمعة، المقيمين في العراق من القيام بنشاطات سياسية تسيء لعلاقات البلاد الخارجية.وقال الاعرجي، في بيان،”نحذر كل المقيمين على الاراضي العراقية من القيام بنشاطات سياسية تسيئ الى علاقات العراق الخارجية”.وهدد الاعرجي، بـ “اتخاذ كل الاجراءات القانونية بحق المخالفين تصل الى حد الابعاد خارج العراق”.وأحدث قيام عدد من الزائرين الإيرانيين كتابة عبارات تسيء للسعودية، في الشوارع والطرق المؤدية من محافظة النجف إلى كربلاء، وداخل شوارع كربلاء، موجة من ردود الفعل الرسمية والشعبية المستنكرة.وقال نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة النجف جواد الغزالي، إن “صور ومعلومات وردت إلى اللجنة، حول قيام عدد من الزائرين الإيرانيين بكتابة عبارات على الأرض وتحديداً في طريق الزائرين باتجاه محافظة كربلاء”.وأضاف الغزالي، أن “مجلس النجف أدان واستنكر تلك الافعال ورفض هذه العبارات التي تزرع الفرقة في موسم الزيارة، التي تعد مناسبة لتوحيد المسلمين”، مؤكدا أن “الاجراءات القانونية المناسبة ستتخذ اتجاه تلك الممارسات وسيتم إطلاع الرأي العام بها لاحقاً”.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22895263
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM