لعنة الطبقة الحاكمة .. لعنة الطبقة الحاكمة تبرز في لبنان أكثر من سواه من الدول العربية. لكن العراق وتونس في منافسة للحاق بلبنان.      سليماني يتقدم في العراق .. هناك من لا يزال يميل الى إنه لا يمكن لطهران أن تستفرد باختيار الرئاسات العراقية الثلاث و"تأخذ الجمل العراقي بما حمل"!      مرحلة ما بعد العبادي.. فرصة تاريخية اتيحت للعبادي، لكنه - وهو الأدرى بإمكاناته - اختار ان يضيعها بالوعود.      فقاعة الحوار مع إيران ..كل محاولات الدول العربية لتهدئة الوحش الإيراني باءت بالفشل.      أمريكا والميليشيات المسلحة في العراق      البصرة تُسقط العملية السياسية      ترمب: غزو العراق أسوأ خطأ في التاريخ      حزب الدعوة بات مشهوراً بالانشقاقات عبر تاريخه منذ 1959 .      العراق يحصل على المركز الثاني أكثر الدول اكتئابًا      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 19 سبتمبر 2018      الأكراد واللعب الخاسر على الحبال .. أخطأ الأكراد التقدير مرة أخرى. ذهبت أصواتهم عبثا إلى العدو.      صرخة النائبة العراقية وحكايتها      عرابو الخراب يصادرون الحياة السياسية .. ينتقل العالم العربي على يد إيران من حكم العسكر إلى حكم العسكرة الانتقامية.      الرسول العربي وخلفاؤه مشمولون بإجراءات المساءلة والعدالة والاجتثاث! مفردات السياسة في العراق مثيرة. إليكم بعض تطلعات البرلمان في دورته الجديدة.      التمادي الايراني في العراق ..بعد استنساخ ولاية الفقيه والحرس الثوري، إيران تؤسس للباسيج العراقي. البصرة هدفها الأول الآن.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

قناعة أميركية راسخة بدور إيران في دعم الحوثيين بصواريخ باليستية . قائد عسكري أميركي يؤكد أن كل العلامات تشير إلى أن طهران قدمت مساعدة للمتمردين في اليمن لشن هجوم بصاروخ باليستي على السعودية.






 قال الجنرال جيفري هاريجيان قائد وحدة جنوب غرب آسيا بالقيادة المركزية للقوات الجوية الأميركية الجمعة إن إيران قدمت مساعدة لشن هجمات بصواريخ باليستية من اليمن.

وتابع "ما شاهدناه بوضوح بعد الهجمات بصواريخ باليستية أن هذه الصواريخ تحمل علامات تدل على إيران.. كان هذا واضحا".

وأضاف "بالنسبة لي، في ما يتعلق بمن الذي يقدم هذه الصواريخ وتلك القدرات، هذا يشير إلى إيران".

وأكد هاريجيان خلال زيارة لدبي أن من المهم إيجاد حلول دبلوماسية للتوتر الذي يخيم على لبنان لا خوض حرب.

وتقود السعودية التحالف العربي الذي يدعم الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دوليا في حربها ضد جماعة الحوثيين، وقد اعترضت المملكة العديد من الصواريخ التي أطلقت من جارتها الجنوبية.

وقالت وسائل إعلام رسمية إن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت قبل أيام صاروخا باليستيا أطلق من اليمن باتجاه العاصمة الرياض.

وأسقط الصاروخ قرب مطار الملك خالد على مشارف المدينة ولم يتسبب في سقوط ضحايا.

واتهمت الحكومة السعودية أيضا لبنان وجماعة حزب الله اللبنانية الشيعية بإعلان الحرب على المملكة.

ودعت أربع دول خليجية هي البحرين والسعودية والإمارات والكويت رعاياها إلى مغادرة لبنان فورا ونصحت بتجنب السفر لهذا البلد بسبب الأوضاع المقلقة.

وقال هاريجيان "في ما يتعلق بلبنان، أعتقد أن الهدف هو السعي لإيجاد حلول دبلوماسية".

وتابع "لا أود الخوض في تفاصيل بشأن تعامل المملكة مع الأمر لكن أعتقد أننا سنتمكن من إيجاد حل لهذه المشكلة سيسمح للجهود الدبلوماسية بتحقيق النجاح دون الدخول في حرب".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22903711
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM