فشل الإسلام السياسي في حكم العراق .. الدِّين صار غطاءً لتمرير المشاريع الفاشلة وسياسة قادت إلى هرب الشركات وتعطيل القضاء ولجان النزاهة ومحاربة كل ما هو مدني مع عمليات الخطف والاغتيال التي شملت في الأونة ألأخيرة شريحة الأطباء.      أكراد العراق في عزلتهم . يكتشف البارزاني أن الأكراد لم يعودوا الشريك الذي لا يرد له طلب.      هل ستنتهي حقبة حكم الميليشيات التابعة لإيران؟ ينبغي أن لا تتردد الدول العربية في وضع خارطة طريق لمواجهة إيران في المنطقة. المعارضة الإيرانية يجب أن تكون جزءا من خارطة الطريق هذه.      قطر.. توظف الإخوان أم هي إخوانية؟ . لا تبذل قطر للإخوان لمجرد توظيفهم، إذا لم تكن قطر نفسها صاحبة العقيدة.      تصحيح مسار الإعلام في إقليم كردستان .. الأكراد خسروا المعركة الاعلامية مبكرا بتناسيهم أهمية التواصل مع الشيعة والسنة والمكونات الأخرى لعرض قضيتهم ونيل التعاطف بدلا من العداء.      كردستان اليوم اقرب الى الاستقلال من اي وقت مضى . من المفيد التذكير بان كل الضربات غير المميتة التي تلقاها الشعب الكردستاني رفعت من سقف مطالبه اكثر.      لبنان من جديد.. و"الحل قطع رأس الثعبان نصر الله"      الانتخابات القادمة.. أي جديد ينتظره العراقيون؟      البارزاني وإمبراطورية الولي الفقيه      كردستان بعد الاستفتاء... الكساد يعصف بسوق السياحة في أربيل      كركوك مرتع للميليشيات"..العامري والمهندس والخزعلي يقودون المهمة الإيرانية      فيديو|العطواني:من هو العبادي حتى لا يسمح للميليشيات بالمشاركة في الانتخابات..نغمة جديدة!      أوبزيرفر: هل استفاق السعوديون على الخطر الإيراني متأخرين واكتشفوا أهمية صدام حسين؟!      متجاهلاً ضحايا العراق كعادته، فتوى جديدة للسيستاني: تبرعوا بنصف "سهم الإمام" للمتضررين بزلزال إيران، وثيقة      قبول أربيل لقرار المحكمة الاتحادية بشأن استفتاء انفصال كردستان هل يلغيه؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

تقارير خليجية: إيران زودت الحوثيين بصواريخ يصل مداها أبوظبي.. والإمارات تستعد لأي عمل عسكري






كشف تقارير إعلامية خليجية أن إيران زوّدت ميليشيا الحوثيين في اليمن بصواريخ يصل مداها إلى أبوظبي، عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقالت التقارير إن إيران تمكنت -رغم الحصار البحري- من تزويد الحوثيين بصواريخ "بركان 2H" مطورة يصل مداها إلى نحو 1600 كلم، بدلًا من 1000 كلم.

وأضافت أن "هناك أيضًا مخاوفَ من قيام إيران بتزويد الحوثيين بصواريخ عالية الدقة، كتلك التي أصبحت بحوزة حزب الله اللبناني".

ونقلت التقارير عن مصادر عسكرية واستخباراتية قولها: "نجح الخبراء الإيرانيون في تطوير صاروخ (بركان 2H) الذي أطلقه الحوثيون على الرياض السبت الماضي؛ لزيادة مداه من 1000 كلم إلى 1500-1600 كلم".

وأفادت التقارير بأن الحرس الثوري الإيراني "قام بإرسال شحنات جديدة من الصواريخ أرض-أرض للحوثيين أخيرًا؛ لدعم تهديداتهم بضرب أهداف سعودية وإماراتية".

وأشارت إلى أن "مصادر عسكرية أكدت ضرورة قيام أساطيل التحالف العربي والأسطول الأمريكي باعتراض جميع السفن الحربية والغواصات الإيرانية التي ترافق شحنات الصواريخ للحوثيين في اليمن".

ووفقًا للتقاير، فإن قيام إيران بتطوير "بركان" جعل أبوظبي في مرمى تلك الصواريخ، والإمارات وضعت مقاتلاتها ودفاعاتها الجوية على أهبة الاستعداد لمواجهة أي عمل عسكري.


وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21448519
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM