إيران تتنافس مع إيران في العراق تتنافس في الانتخابات العراقية إيران مع إيران. يتنافس العبادي مع المالكي. يتنافسان على أي منهما أكثر إيرانية من الآخر. ميزة العبادي أنه يوفر غطاء أميركيا لإيران في العراق. وهذه نقطة تعمل لمصلحته.      يبحثون عن سوق جديدة: مستثمرو كردستان يتوجهون إلى وسط وجنوب العراق      موضة ما بعد داعش: شباب الموصل يترشحون في الانتخابات      شكوك تحوم حول آلاف الأسماء: سجل الناخبين.. العقبة الكبرى أمام انتخابات كردستان      فسادكم_اهلكنا.. مغردون ينددون بالفاسدين في العراق      ولاية فقيه.. فلماذا ينتخب العراقيون! الشيعي يتعرض لقوامة باسم المنتظر، ولم يعد الأمر انتظاراً وأملاً، بل صار استبداداً بيد الفقيه.      حزب العمال يخلط الأوراق: تشكيل إقليم آخر بجانب إقليم كردستان      صحيفة “الشرق الأوسط” : اتصالات سرية بين الصدر والعبادي ..ومقرب من الأخير يرجح تحالفهما .      "فورين بوليسي": بارزاني وطالباني كدّسا الأموال في حزبيهما وفشلا بالاستقلال      ائتلاف (الوطنية) يستعد لطرد لطيف هميم من صفوفه نتيجة اعتقال ابنه محمد بتهمة الاختلاس      أجيال الميليشيات والفوضى      تحالف "اليوم الواحد" بين العبادي والميليشيات يحرق ورقته شعبيًا      خطر الصدام مع روسيا وأميركا يربك خطة تركيا لضرب أكراد سوريا . أنقرة تتوعد وتتهيأ للعملية العسكرية بعفرين ولكنها لن تجرأ على التنفيذ ما لم تحصل على تأييد واشنطن والضوء الأخضر من موسكو.      الأردن.. الحلم الإسلامي الجديد! التطوّرات والتحولات تحدث في أوساط شباب الجماعات الإسلامية تمسّ كثيراً من المفاهيم والقناعات السياسية بل تجدها متقدمة كثيراً على ما في جعبة بعض الأحزاب الليبرالية أو اليسارية أو حتى القومية!      الأسرار الخفية.. لماذا وافق العبادي على التحالف مع الحشد؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ضاحية بيروت قاعدة للتآمر على دول الخليج العربي






كشفت صحيفة نيويورك الأمريكية عن وجود قناة «دبلوماسية» للحوثيين أنشأها من خرجوا من قمقم الطائفية المذهبية في اليمن من جبال صعدة، وجعلوا منهم قوة مليشياوية بأطر سياسية مذهبية ووجدوا مغامراً سياسياً هو علي صالح الذي أراد استثمار التوجه الطائفي لدى ملالي إيران ليتحالف مع بقايا اعتقاد طائفي كاد أن يندثر في اليمن، فركب موجة الطائفية وتحالف مع الحوثيين وبالسلاح والمال وتوفير الأماكن والدعم اللوجستي، فتكون ثنائي الانقلاب في اليمن، ليتم في البداية السيطرة على معظم محافظات اليمن بعد أن فتحت معسكرات الجيش التي كان يسيطر عليها ضباط نصبهم علي عبدالله صالح، إلا أن الشرعية اليمنية الوطنية وبمساعدة دول التحالف العربي استطاعت أن تسترد أكثر من ثمانين بالمائة من الأرض اليمنية، لتصبح مليشيات الانقلاب محاصرة في أربع محافظات وبضع مديريات تتقلص يومياً مع استمرار تحرير الأراضي اليمنية التي سيطروا عليها بتآمر قوات علي عبدالله صالح، التي سلمت مقرات معسكرات الجيش ومعداته إلى المليشيات الحوثية التي تجرد قوات صالح نفسها وتطردها من معسكراتها، حتى في المديريات التي كان أنصار الرئيس المخلوع يسيطرون عليها، بما فيها المديرية التي ينتمي إليها علي عبدالله صالح كونها مسقط رأسه. 
محاصرة ميليشيات الانقلابيين وبالذات الحوثيين، الذين يتعرضون للحصار حتى في معقلهم الطائفي والقبلي وسط محافظات صعدة جعلها -وبإيعاز ممن صنعوا قوة الحوثيين، وهم الإيرانيون- تقيم «قناة دبلوماسية» بل وحتى إدارة خارج الأرض اليمنية، وبعيداً عن حصار قوات التحالف العربي، فوجود الحوثيين في صنعاء وحتى في الحديدة لا يساعد على تواصلهم مع الجهات الأجنبية، حتى وإن ضمنوا صمت وموالاة ممثلي الأمم المتحدة في العاصمة اليمنية، فعيون ومراقبة قوات التحالف العربي تمنع أي تآمر وتواصل دولي مع الانقلابيين، ولهذا فقد أقام الحوثيون دوائر ومراكز سياسية في ضاحية بيروت الجنوبية تحت حماية ورعاية عميل ملالي إيران حزب حسن نصر الله، فبالإضافة إلى إنشاء محطتي تلفزيون لخدمة الحوثيين، انتقل العديد من قيادات الحوثيين -وبأسماء مختلفة وعبر تقارير طبية مزورة تسمح لهم باستعمال طائرات الأمم المتحدة- للإقامة في الضاحية الجنوبية، حيث يجرون اتصالاتهم الدولية ويديرون مؤامراتهم مع الجهات التي أوجدت هذه الفئة الطائفية وأعادتها إلى الحياة السياسية والإرهابية في اليمن بعد أن كادت تنقرض، وهذا يضيف عبئاً إضافياً على الحكومة اللبنانية والرئيس ميشيل عون الذي يجب تنبيهه بأن لبنان أصبح قاعدة للتآمر على الدول العربية وبالذات دول الخليج العربي، ولخدمة أطماع ملالي إيران.




جاسر عبد العزيز الجاسر
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21661598
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM