جرائم الميليشيات تحوّل حياة سكان قرى "ديالى" إلى جحيم      المالكي مبحرا بسفينة نوح .. تحمل سفينة المالكي اللصوص وقطاع الطرق والأفاقين والمهربين والمزورين والمتاجرين بالطقوس الدينية وسماسرة الصفقات المشبوهة بكل ما وصلت إليه أياديهم من أموال إلى ضفة الأمان.      دعم مالي إماراتي لإعادة إعمار جامع النوري في الموصل .. وزيرة الثقافة الإماراتية تعلن أن بلادها ستمول أعمال البناء بمبلغ قدره 50 مليون دولار.      مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة .. محامي بعض المعتقلين يكشف أن معظمهم في سجن الناصرية وأن صحة وزير الدفاع العراقي الأسبق متدهورة.      ما مصير أحكام إعدام ومختطفين سنة بالعراق؟.. أرقام صادمة      العراق.. تحتله إيران بالأحزاب والميليشيات .. علاقة إيران المريبة بداعش والقاعدة ...      الإرهاب الأسود أهدافه وغاياته .. حيثما أطلقت ناظريك تجد كرة اللهب الإرهابية تتدحرج أمام اللاعبين الدوليين الكبار، يقذفها كل منهم بوجه الآخر.      حين تخذل المرجعية الدينية أتباعها .. سكت الفاسدون عن فساد المرجعية مقابل أن تسكت تلك المرجعية عن فسادهم.      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الاثنين 23 أبريل 2018      مقتل صالح الصماد رئيس مجلس الانقلابيين في اليمن . الحوثيون يتلقون ضربة قاصمة بمقتل رئيس المجلس السياسي الأعلى، معلنين تعيين مهدي المشاط خلفا للصماد.      إيران تنشد اقتناع ترامب بالبقاء في الاتفاق النووي . ظريف يدعو الدول الموقعة على الاتفاق لإقناع الرئيس الأميركي بعدم الانسحاب و'البدء في تنفيذ جانبه من الاتفاق بنية صادقة'.      فيديو لاحد اعضاء الهيئة التدريسية في الحوزة الدينية في النجف الاشرف حول تفسير فتوى المرجعية بشان الانتخابات في العراق ..      قائمة العامري الفتح.. والانتماء إيراني . من مخاطر سحب الشباب الشيعي إلى الحشد أفقد تأثيرهم بين المجتمع فقدوا مدنيتهم وجعلوهم يختزلون بقوقعة شبه عسكرية انسخلوا عن واقعهم فلم يعودوا مؤهلين للنشاط المدني.      العراق.. أفول عهد المرجعيات الدينية . المرجعية أطلقت الجهاد الكفائي فاستثمرته إيران أيما استثمار فجمعت تحت ذريعته كل الفصائل المسلحة الموالية لها والتي مضى على تأسيسها سنوات عديدة سابقة على الفتوى تحت مسمى الحشد الشعبي.      اتهامات حقوقية للعراق بإخفاء أدلة الانتهاكات بالموصل .. هيومن رايتس ووتش تدعو العبادي لاثبات حدوث تغيير في ثقافة الافلات من العقاب على خلفية شكوكها في حيثيات انتشال 80 جثة من منزل بالموصل.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

ضاحية بيروت قاعدة للتآمر على دول الخليج العربي






كشفت صحيفة نيويورك الأمريكية عن وجود قناة «دبلوماسية» للحوثيين أنشأها من خرجوا من قمقم الطائفية المذهبية في اليمن من جبال صعدة، وجعلوا منهم قوة مليشياوية بأطر سياسية مذهبية ووجدوا مغامراً سياسياً هو علي صالح الذي أراد استثمار التوجه الطائفي لدى ملالي إيران ليتحالف مع بقايا اعتقاد طائفي كاد أن يندثر في اليمن، فركب موجة الطائفية وتحالف مع الحوثيين وبالسلاح والمال وتوفير الأماكن والدعم اللوجستي، فتكون ثنائي الانقلاب في اليمن، ليتم في البداية السيطرة على معظم محافظات اليمن بعد أن فتحت معسكرات الجيش التي كان يسيطر عليها ضباط نصبهم علي عبدالله صالح، إلا أن الشرعية اليمنية الوطنية وبمساعدة دول التحالف العربي استطاعت أن تسترد أكثر من ثمانين بالمائة من الأرض اليمنية، لتصبح مليشيات الانقلاب محاصرة في أربع محافظات وبضع مديريات تتقلص يومياً مع استمرار تحرير الأراضي اليمنية التي سيطروا عليها بتآمر قوات علي عبدالله صالح، التي سلمت مقرات معسكرات الجيش ومعداته إلى المليشيات الحوثية التي تجرد قوات صالح نفسها وتطردها من معسكراتها، حتى في المديريات التي كان أنصار الرئيس المخلوع يسيطرون عليها، بما فيها المديرية التي ينتمي إليها علي عبدالله صالح كونها مسقط رأسه. 
محاصرة ميليشيات الانقلابيين وبالذات الحوثيين، الذين يتعرضون للحصار حتى في معقلهم الطائفي والقبلي وسط محافظات صعدة جعلها -وبإيعاز ممن صنعوا قوة الحوثيين، وهم الإيرانيون- تقيم «قناة دبلوماسية» بل وحتى إدارة خارج الأرض اليمنية، وبعيداً عن حصار قوات التحالف العربي، فوجود الحوثيين في صنعاء وحتى في الحديدة لا يساعد على تواصلهم مع الجهات الأجنبية، حتى وإن ضمنوا صمت وموالاة ممثلي الأمم المتحدة في العاصمة اليمنية، فعيون ومراقبة قوات التحالف العربي تمنع أي تآمر وتواصل دولي مع الانقلابيين، ولهذا فقد أقام الحوثيون دوائر ومراكز سياسية في ضاحية بيروت الجنوبية تحت حماية ورعاية عميل ملالي إيران حزب حسن نصر الله، فبالإضافة إلى إنشاء محطتي تلفزيون لخدمة الحوثيين، انتقل العديد من قيادات الحوثيين -وبأسماء مختلفة وعبر تقارير طبية مزورة تسمح لهم باستعمال طائرات الأمم المتحدة- للإقامة في الضاحية الجنوبية، حيث يجرون اتصالاتهم الدولية ويديرون مؤامراتهم مع الجهات التي أوجدت هذه الفئة الطائفية وأعادتها إلى الحياة السياسية والإرهابية في اليمن بعد أن كادت تنقرض، وهذا يضيف عبئاً إضافياً على الحكومة اللبنانية والرئيس ميشيل عون الذي يجب تنبيهه بأن لبنان أصبح قاعدة للتآمر على الدول العربية وبالذات دول الخليج العربي، ولخدمة أطماع ملالي إيران.




جاسر عبد العزيز الجاسر
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22135833
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM