نظام المحاصصة باق في عراق من غير خدمات ..العدوان اللدودان، الولايات المتحدة وإيران لا يملكان خطوطا مشتركة إلا في المسألة العراقية. من سوء حظ العراقيين.      العراق ...حتى لا يضيع الدم.. ن يخرج ابن الجنوب، الشيعي وفقاً للتصنيف المذهبي، ويحرق صور قائد الثورة الإسلامية الإيرانية، الخميني، وصور مرشد الجمهورية علي خامنئي، فذاك لعمري ما لم يكن بحسبان أحد.      الحصار على إيران فما شأن العراقيين! السفير المحسوب عراقياً لدى طهران يعتبر إيران خطر أحمر ولا نعلم إنه سفير العراق أم إيران؟ فأي مهزلة أن يتم تعيين سفراء إيرانيين يمثلون العراق بطهران      يا وكيل خامنئي.. لا تطوع العقل العراقي للعمالة! ما تحدث به وكيل مرشد الثورة الإيرانية في العراق عبارة عن محاولة للاستمرار بتطويع العقل الشيعي نحو الطاعة المذهبية على حساب الوطنية      العراق.. الإهانة الإيرانية وصمت الحكومة ..ممثل الولي الفقيه علي خامنئي في العراق مجتبي الحسيني لم يقل جديداً في الجوهر عن العراق وحكومته وبرلمانه فقد عودت عمائم طهران العراقيين على أن تقول ما لا يرضونه وتكرر القول وسط صمت حكومي مريب وشعبي أكثر ريبة .      المراكز المؤثرة في الخطاب العراقي ..تتنازع القوى الاقليمية العراق لحد لم يبق أثر للوطنية فيه. رجال الدين أيضا لم يقصروا.      إما إيران أو الانتحار .. في انتظار الموقف الأميركي يظل كل شيء في العراق مربوطا بعقارب الساعة الإيرانية.      هل يعود تنظيم الدولة إلى العراق عبر بوابة "الحشد الشعبي"؟      أزمة موقوتة: ملامح صراع داخلي عقب إعلان افتتاح منفذ جديدة عرعر      حكومة وطنية بمواصفات مختلفة: هل يملك العراق فرصة تاريخية للنهوض من جديد      منفذ طريبيل.. شريان تجاري يعاني الفشل وسيطرة الميليشيات      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الجمعة 17 أغسطس 2018      الميليشيات في العراق تحاول إنقاذ إيران من العقوبات      العراق.. للتذكير ليس محميّة إيرانيّة! من غير المقبول ولا المعقول أن يتعامل المسؤولون الإيرانيون مع العراق كما لو كان محميّة إيرانيّة ومع مسؤولي الدولة العراقية كما لو أنهم عناصر في واحدة من سرايا فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.      الميليشيات في "الراشدية".. جرائم مستمرة بغطاء حكومي  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

الرياض تفكك خلية للدولة الاسلامية خططت لأعمال ارهابية .جهاز أمن الدولة السعودي يعلن القبض على خمسة ارهابيين وقتل عنصرين وتفجير عنصر آخر نفسه بحزام ناسف.







الرياض - قالت السعودية الخميس إنها فككت خلية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العاصمة الرياض مرتبطة بمؤامرة لشن هجوم انتحاري على وزارة الدفاع.

ونقل التلفزيون الرسمي السعودي عن بيان من مصدر مسؤول في رئاسة أمن الدولة أن قوات الأمن قتلت عنصرين في الخلية واعتقلت خمسة وداهمت ثلاثة مواقع الأربعاء.

ونفذت الدولة الإسلامية تفجيرات وهجمات بإطلاق نار ضد قوات الأمن والشيعة في السعودية.

وانتقدت الدولة الإسلامية لسنوات قيادة المملكة الحليفة للغرب واتهمتها بالانحراف عن تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وقال البيان الخميس إن انتحاريا فجر حزامه الناسف في حي الرمال في شرق الرياض بعد أن طوقت قوات الأمن "استراحة" استخدمها معملا لتصنيع السترات الناسفة والعبوات المتفجرة.

وأضاف البيان أن قوات الأمن قتلت متشددا آخر بعد أن تحصن وهو مسلح في شقة في حي نمار غرب العاصمة.

وقال البيان إن المداهمة الثالثة تمت في حظيرة للخيول في ضاحية الغنامية جنوب العاصمة، مشيرا إلى أنه كان مقرا للخلية.

وأشار إلى أن "الموقع الثالث فهو عبارة عن اسطبل للخيل يقع في حي الغنامية بضاحية الحائر جنوبي مدينة الرياض استخدموه للتغطية والتمويه على لقاءاتهم التنسيقية لأنشطتهم الإجرامية. وقد بلغ عدد الذين قبض عليهم حتى الآن خمسة أشخاص تقتضي مصلحة التحقيق عدم الإفصاح عن أسمائهم في الوقت الراهن".

وأظهر التلفزيون الرسمي لقطات لأسلحة ضبطتها قوات الأمن ومواد تستخدم لصنع قنابل كما أظهرت اللقطات سيارة محترقة ومبنى لحقت به أضرار حيث فجر المتشدد الأول نفسه خلال المداهمة.

وأغلقت قوات الأمن عددا من المناطق في الرياض الأربعاء وأظهرت لقطات نشرت على الإنترنت عمودا من الدخان وهو يتصاعد من أحد المواقع.

وكانت مؤامرة لتنفيذ هجوم على وزارة الدفاع قد كشفت الشهر الماضي وقيل إن يمنيين وسعوديين متورطون فيها.

وقال مصدر أمني سعودي وقتها إن أحد المعتقلين كان من الحوثيين. وتقود السعودية تحالفا يشارك في الحرب ضد المتمردين الحوثيين في اليمن منذ عامين ونصف العام.

وكان جهاز رئاسة أمن الدولة السعودية قد الأربعاء أن السلطات اعتقلت 22 شخصا بينهم قطري حاولوا تأليب الرأي العام، فيما أعلنت وزارة الداخلية أنه تم اعتقال 24 آخرين بتهمة إثارة الفتنة والنعرات القبلية في منطقة حائل بشمال المملكة.



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22730196
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM