فشل الإسلام السياسي في حكم العراق .. الدِّين صار غطاءً لتمرير المشاريع الفاشلة وسياسة قادت إلى هرب الشركات وتعطيل القضاء ولجان النزاهة ومحاربة كل ما هو مدني مع عمليات الخطف والاغتيال التي شملت في الأونة ألأخيرة شريحة الأطباء.      أكراد العراق في عزلتهم . يكتشف البارزاني أن الأكراد لم يعودوا الشريك الذي لا يرد له طلب.      هل ستنتهي حقبة حكم الميليشيات التابعة لإيران؟ ينبغي أن لا تتردد الدول العربية في وضع خارطة طريق لمواجهة إيران في المنطقة. المعارضة الإيرانية يجب أن تكون جزءا من خارطة الطريق هذه.      قطر.. توظف الإخوان أم هي إخوانية؟ . لا تبذل قطر للإخوان لمجرد توظيفهم، إذا لم تكن قطر نفسها صاحبة العقيدة.      تصحيح مسار الإعلام في إقليم كردستان .. الأكراد خسروا المعركة الاعلامية مبكرا بتناسيهم أهمية التواصل مع الشيعة والسنة والمكونات الأخرى لعرض قضيتهم ونيل التعاطف بدلا من العداء.      كردستان اليوم اقرب الى الاستقلال من اي وقت مضى . من المفيد التذكير بان كل الضربات غير المميتة التي تلقاها الشعب الكردستاني رفعت من سقف مطالبه اكثر.      لبنان من جديد.. و"الحل قطع رأس الثعبان نصر الله"      الانتخابات القادمة.. أي جديد ينتظره العراقيون؟      البارزاني وإمبراطورية الولي الفقيه      كردستان بعد الاستفتاء... الكساد يعصف بسوق السياحة في أربيل      كركوك مرتع للميليشيات"..العامري والمهندس والخزعلي يقودون المهمة الإيرانية      فيديو|العطواني:من هو العبادي حتى لا يسمح للميليشيات بالمشاركة في الانتخابات..نغمة جديدة!      أوبزيرفر: هل استفاق السعوديون على الخطر الإيراني متأخرين واكتشفوا أهمية صدام حسين؟!      متجاهلاً ضحايا العراق كعادته، فتوى جديدة للسيستاني: تبرعوا بنصف "سهم الإمام" للمتضررين بزلزال إيران، وثيقة      قبول أربيل لقرار المحكمة الاتحادية بشأن استفتاء انفصال كردستان هل يلغيه؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

أكراد العراق يستعينون بجماعات الضغط للتأثير على واشنطن







كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية النقاب عن أن أكراد العراق استعانوا بشركات ضغط أمريكية؛ لدعم تأييد الانفصال الكردي عن العراق، مشيرةً في هذا الصدد إلى أن بول مانافورت، رئيس حملة الرئيس دونالد ترامب خلال فترة الانتخابات الرئاسية لعام 2016، هو أحد الشخصيات التي تمت الاستعانة بها لهذا الغرض.

مانافورت وخلال عمله في مجال تقديم المشورة للعملاء الأجانب، اكتسب خبرة طويلة في التعاطي مع موضوع السياسة الأمريكية؛ الأمر الذي دفع أكراد العراق إلى الاستعانة به من أجل دعمهم في مشروع الاستفتاء؛ إذ تعارضه الولايات المتحدة الأمريكية.

وعلى الرغم من أن الاستفتاء، المقرر يوم الاثنين المقبل، لن يؤدي إلى استقلال الأكراد على الفور، فإن الحكومة الأمريكية والمجتمع الدولي أعربوا عن مخاوفهم الجدية حياله، كما أنهم يخشون أن يمر بأغلبية ساحقة، وهو المتوقَّع؛ ما قد يؤدي إلى زعزعة استقرار العراق، وقد يشعل فتيل العنف، خاصةً في المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وكشفت صحيفة "نيويورك تايمز" أيضاً، أن سلطات إقليم كردستان العراق دفعت الملايين لشركات الضغط في واشنطن، ممن لها علاقات عميقة مع الديمقراطيين والجمهوريين، وضمن ذلك 1.5 مليون دولار، على مدى السنوات الثلاث الماضية، وفقاً لسجلات وزارة العدل الأمريكية. كما أنها عملت أيضاً على دعم بعض المواقف داخل مراكز الأبحاث، التي من الممكن أن تشرف على الاستفتاء ونزاهته، وعملت كذلك على محاولة كسب ثقة الحزبين من أجل دعم وتأييد الاستقلال الكردي.

تضيف الصحيفة أن مانافورت اتفق على تقديم المساعدة للأكراد خلال الاستفتاء، بعد لقاء جمعه مع وسيط لنجل بارزاني، مسرور بارزاني.

رئيس حملة ترامب السابق، مانافورت، سافر إلى المنطقة لتقديم النصح والمشورة لحلفاء بارزاني بشأن الاستفتاء، في وقت تؤكد مصادر كردية أخرى أن مانافورت موجود حالياً في أربيل للإشراف على الاستفتاء.

مصدر مقرب من مسرور بارزاني قال للصحيفة إن مانافورت تم تعيينه للمساعدة على الاستفتاء وأيضاً ما بعد الاستفتاء، مؤكداً أنه تمت الاستعانة به؛ ليس لأنه كان قائداً لحملة ترامب الانتخابية، وإنما بسبب تجربته في إدارة مثل هذه القضايا.

ولم يردَّ البيت الأبيض على استفسارات الصحيفة بخصوص ما إذا كان مانافورت قد اتصل بهم بشأن الاستفتاء الكردي.

ومن المقرر إجراء الاستفتاء على انفصال كردستان العراق في الخامس والعشرين من الشهر الجاري، وسط معارضة محلية وإقليمية ودولية، خاصة في ظل تصاعد نبرة التهديد بين كل من بغداد وأربيل.



صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21448505
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM