قيادي من الحشد يفضح المستور.. لهذا تركنا تحالف العبادي      تيار الحكيم يتسبب بانسحاب «الحشد» من تحالف العبادي      الكرادة... عروس بغداد تتحول إلى معقل للميليشيات      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الثلاثاء 16 يناير 2018      الخلايا النائمة وصمت العمائم .. كلما اقترب موعد الانتخابات يكون العراقيون على موعد مع تفجيرات دامية.      إيران وتركيا والتقسيم      تفجيرات بغداد.. صراع التحالفات ينذر بانهيار الوضع الأمني      في العراق انتخابات لا محل لها من الاعراب .. الأمر المؤكد بالنسبة للعراقيين أن مجلس النواب هو المكان الذي تتفاوض فيه الأحزاب الحاكمة على تقاسم الغنائم.      الصدر يهاجم تحالف العبادي والحشد المدعوم من إيران "لن أدعم اتفاقاً سياسياً بغيضاً"      بقعة معتمة استخباريا تخفي أبوبكر البغدادي .. لا خطة لدى العراق لاصطياد المطلوب الاول في العالم مع غياب اي معلومات دقيقة حول مكان تواجده منذ تحرير الموصل.      أي حرية تعبير في العراق؟!      (الفتنة) الثامنة والمدد الإلهي والمهدوي!      خطة إيران تتكشف.. "الحكيم" يندمج داخل "النصر العراقي"      ايران تركل نوري المالكي والعامري والعبادي يتقدمان رجالها .. مراقبون: إيران أخرجت نوري المالكي من حساباتها تمامًا والعامري سيكون رقيبًا على توجُّهات العبادي وحركته الملالي كان له هدف واحد.. وهو إدخال ميليشيات الحشد للمنافسة في الانتخابات.. وهو ما كان      ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الأحد 14 يناير 2018  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستجري الانتخابات البرلمانية في موعدها الدستوري ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

واشنطن تدعو لتحرك صيني رادع ضد كوريا الشمالية . هيلي تقول أن الولايات المتحدة 'لم يعد لديها ما تقوله' بشأن بيونغيانغ وتطالب بكين بتحديد ما إذا كانت ستفرض عقوبات أشد عليها.







تحدث رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين واتفقا على ضرورة اتخاذ مزيد من الإجراءات بشأن كوريا الشمالية بعد أن قالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة إن الولايات المتحدة "لم يعد لديها ما تقوله" بشأن كوريا الشمالية.

وقالت السفيرة الأميركية نيكي هيلي في بيان إن الصين يجب أن تقرر ما إذا كانت ترغب في دعم فرض عقوبات أقوى بالأمم المتحدة على كوريا الشمالية بسبب إطلاقها لصاروخ باليستي طويل المدى الجمعة في ثاني تجربة هذا الشهر.

وقالت هيلي إن أي قرار جديد بمجلس الأمن الدولي "لا يزيد بشكل كبير الضغط الدولي على كوريا الشمالية عديم القيمة". وأضافت أن اليابان وكوريا الجنوبية بحاجة أيضا لفعل المزيد.

وقال آبي للصحفيين عقب محادثاته مع ترامب إن الجهود المتكررة للمجتمع الدولي لإيجاد حل سلمي لقضية كوريا الشمالية لم تؤت ثمارها بعد أمام تصعيد بيونغيانغ للوضع.

وأضاف آبي "المجتمع الدولي، بما في ذلك روسيا والصين، بحاجة لأخذ الأمر على محمل الجد وأن يزيد الضغط". وقال إن الولايات المتحدة واليابان ستتخذان خطوات تجاه إجراء ملموس لكنه لم يقدم مزيدا من التفاصيل.

وقال نائب كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني كويتشي هاجيودا للصحفيين إن آبي وترامب لم يناقشا أثناء المحادثة الهاتفية القيام بعمل عسكري ضد كوريا الشمالية ولم يناقشا أيضا ما سيشكله تجاوز بيونغيانج "للخط الأحمر".

كانت كوريا الشمالية قد قالت السبت إنها أجرت تجربة ناجحة أخرى لإطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات أثبت قدرته على ضرب كل البر الرئيسي الأميركي مما أثار تحذيرا شديدا من ترامب وتوبيخا من الصين.

وكتب ترامب تغريدة لاحقا قال فيها إنه يشعر بخيبة أمل في الصين وإن بكين لم تفعل "شيئا" للولايات المتحدة فيما يتعلق بكوريا الشمالية الأمر الذي لن يسمح باستمراره.

ولم ترد الصين رسميا على تغريدة ترامب لكن صحيفة غلوبال تايمز الصينية قالت في افتتاحية الاثنين إن تغريدة ترامب "خاطئة" ولا تساعد في حل المسألة وإنه لا يفهم القضايا.

وقالت الصحيفة التي تنشرها صحيفة الشعب الرسمية التابعة للحزب الشيوعي الصيني الحاكم "بيونغيانج عازمة على تطوير برامجها النووية والصاروخية ولا تبالي بالتهديدات العسكرية من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. كيف يمكن لعقوبات صينية تغيير الوضع؟"

وقال مسؤول كبير بالبيت الأزرق إن الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن في عطلة ويعتزم إجراء مكالمة هاتفية مع ترامب قريبا.

وأضاف "إذا تحدث الرئيسان فسوف يناقشان على الأرجح موقفهما بشأن كوريا الشمالية ووجهة نظر التحالف الأميركي الكوري الجنوبي بشأن كوريا الشمالية وأشياء أخرى تشمل كيفية فرض عقوبات شديدة".

وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن قاذفتين أميركيتين من طراز (بي-1بي) الأسرع من الصوت حلقتا فوق شبه الجزيرة الكورية ردا على التجربة الصاروخية الأخيرة والتجربة التي سبقتها في الثالث من يوليو تموز لاختبار إطلاق صاروخ "هواسونج-14.

وأضافت أن القاذفتين أقلعتا من قاعدة جوية أميركية في جوام وانضمت لهما مقاتلات من اليابان وكوريا الجنوبية أثناء التدريب.

وقال قائد سلاح الجو الأميركي في المحيط الهادي الجنرال تيرنس جيه.أوشنسي "لا تزال كوريا الشمالية تشكل التهديد الأكثر إلحاحا لاستقرار المنطقة".

وأضاف "إذا استُدعينا فإننا على استعداد للرد بسرعة وقوة شديدة في الوقت والمكان الذي نحدده".



وكالات
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21652157
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM