إبراهيم الجعفري.. طردك من وزارة الخارجية هو الحل الوحيد لتطهيرك من عمالتك لإيران!      دعوة لتدويل الصراع مع إيران .. صبر عربي أكثر معناه تمدد إيراني أكبر.      فاقد الموسوي.. احتجاج أم طقوسية مستحدثة؟ ظاهرة جديدة داخل أسوار المجالس الحسينية تتمدد في المجتمع ورغم الانتقادات التي جوبهت بها بحدتها وقسوتها غير أنها أخذت حيّزها الزماني الاجتماعي وما برحت تتسع لتضيف لأنصارها جمهوراً جديداً.      إيران.. جمهورية المزابل والفتن.. أينما حل الملالي.. حل الخراب      إيران.. جمهورية المزابل والطائفية والفتن      بمساعدة وبدعم من إيران ... بغداد تريد الخلاص من بارزاني      حسين المؤيد: تحفّظ العراق الطائفي المرتبط بإيران على بيان الجامعة العربية لا يمثلنا كعراقيين      الفصائل الكردية تجتمع لتوحيد مواقفها قبل الحوار مع بغداد      الميليشيات تسرق حديد وحطام المباني المدمرة في الموصل      إدانة «حزب الله» تربك بيروت .. جهود فرنسية وعربية لاحتواء التصعيد.. أبو الغيط: القرار العربي لا يستهدف لبنان ..نتائج اجتماع وزراء الخارجية ظللت جولته      ملخص لأهم الأحداث الأمنية والسياسية وأبرزها التي جرت في العراق حتى مساء الثلاثاء 21 نوفمبر 2017      الحريري يؤسس من القاهرة لعودة صلبة إلى لبنان . رئيس الوزراء اللبناني المستقيل يلتقي بالرئيس المصري لبحث آخر تطورات الملف اللبناني قبل يوم من عودته لبيروت.      روحاني يتودد لماكرون لتخفيف الضغط الفرنسي على إيران .. الرئيس الإيراني يؤكد لنظيره الفرنسي أن باريس يمكن أن تلعب دورا بناء في الشرق الأوسط بإتباع نهج عقلاني.      الكونغرس الامريكي ذو الاغلبية الجمهورية يرفع الغطاء عن حيدر العبادي ( يعني صار مكشف)!      أين المقاومة العراقية للاحتلال الإيراني  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

صحيفة الشرق الأوسط : المالكي رأس حربة لمشروع إيران الجديد بالعراق..








نشرت صحيفة “الشرق الأوسط”، مقالاً تحدث عن دعوة نائب رئيس الجمهورية “نوري المالكي”، موسكو، الى بناء وجود أكبر لها في العراق، للتوازن مع الولايات المتحدة، بطلب من طهران، فيما كشف عن استراتيجية إيرانية جديدة للسيطرة على العراق ، تتمثل بثلاثة أذرع ويساهم فيها المالكي كراس حربة .

وافادت الصحيفة في مقال كتبه “أمري طاهري”، إيراني الجنسية، بأن “دعوة المالكي هذه، لا يمكن توصيفها بأنها مجرد نزوة شخصية عابرة، بالنظر الى كونه مرشح طهران الرئيسي لخلافة رئيس الوزراء العراقي الحالي حيدر العبادي”.

واضاف طاهري ان  “ايران ترى نفسها بأنها الفائز الأكبر في العراق، لافتاً على أن القيادة الإيرانية في طهران شرعت بصياغة استراتيجية تحول هذا الأمر إلى حقيقة واقعة، عبر استراتيجية لها ثلاثة عناصر رئيسية”.

وتابع طاهري ، أن “العنصر الأول في الاستراتيجية الإيرانية، هو تشكيل تحالف شيعي جديد، وليبرالي، وغير طائفي يهدف إلى السيطرة على البرلمان المقبل، والسيطرة من خلال هذا التحالف على الحكومة المقبلة في بغداد، الأمر الذي يستلزم إعادة توزيع بطاقات اللعبة السياسية وتجاهل بعض الكيانات القديمة، منوهاً إلى أن رئيس المجلس الأعلى عمار الحكيم، فهم الرسالة الإيرانية، وأعلن انفصاله وتأسيس تيار الحكمة الوطني”.

واكمل طاهري ، أن “العنصر الثاني من الاستراتيجية الإيرانية تدور حول الطلب من السلطة الدينية في النجف (المرجعية الدينية) على تأييد القيادة السياسية الشيعية الموالية وبكل وضوح لإيران، لافتاً على أن طهران “.

واردف طاهري ان “العنصر الثالث ، فيتمحور حول الدفع بروسيا في العراق كواجهة للنفوذ الإيراني الواسع في البلاد، يدرك القادة في طهران أن السواد الأعظم من الشعب العراقي يمقت الصعود الإيراني ودور الحكم على مصائرهم، وروسيا، رغم ذلك، تبدو بعيدة بما فيه الكفاية كي لا تشكل تهديدا مباشرا على التوازن الداخلي للقوى في العراق”.

وأشار طاهري الى انه “باعتبار روسيا تفتقر إلى الدعم المحلي الواسع في العراق، فسوف تعتمد كثيرا على التوجيهات الإيرانية وحسن نية الجانب الإيراني في الاضطلاع بالدور القيادي في البلاد”.

وشدد طاهري على ان “الحكومة الجديدة في بغداد والمكونة من زعماء الشيعة (غير الطائفيين)، تعد بصفقات أفضل بالنسبة للسنة العرب وللأكراد، وإثر الدعم الذي تتلقاه من روسيا، سوف توفر غطاء أفضل لنشر النفوذ الإيراني وترسيخه في العراق”.



صحيفة “الشرق الأوسط”
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21467960
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM