إبراهيم الجعفري.. طردك من وزارة الخارجية هو الحل الوحيد لتطهيرك من عمالتك لإيران!      دعوة لتدويل الصراع مع إيران .. صبر عربي أكثر معناه تمدد إيراني أكبر.      فاقد الموسوي.. احتجاج أم طقوسية مستحدثة؟ ظاهرة جديدة داخل أسوار المجالس الحسينية تتمدد في المجتمع ورغم الانتقادات التي جوبهت بها بحدتها وقسوتها غير أنها أخذت حيّزها الزماني الاجتماعي وما برحت تتسع لتضيف لأنصارها جمهوراً جديداً.      إيران.. جمهورية المزابل والفتن.. أينما حل الملالي.. حل الخراب      إيران.. جمهورية المزابل والطائفية والفتن      بمساعدة وبدعم من إيران ... بغداد تريد الخلاص من بارزاني      حسين المؤيد: تحفّظ العراق الطائفي المرتبط بإيران على بيان الجامعة العربية لا يمثلنا كعراقيين      الفصائل الكردية تجتمع لتوحيد مواقفها قبل الحوار مع بغداد      الميليشيات تسرق حديد وحطام المباني المدمرة في الموصل      إدانة «حزب الله» تربك بيروت .. جهود فرنسية وعربية لاحتواء التصعيد.. أبو الغيط: القرار العربي لا يستهدف لبنان ..نتائج اجتماع وزراء الخارجية ظللت جولته      ملخص لأهم الأحداث الأمنية والسياسية وأبرزها التي جرت في العراق حتى مساء الثلاثاء 21 نوفمبر 2017      الحريري يؤسس من القاهرة لعودة صلبة إلى لبنان . رئيس الوزراء اللبناني المستقيل يلتقي بالرئيس المصري لبحث آخر تطورات الملف اللبناني قبل يوم من عودته لبيروت.      روحاني يتودد لماكرون لتخفيف الضغط الفرنسي على إيران .. الرئيس الإيراني يؤكد لنظيره الفرنسي أن باريس يمكن أن تلعب دورا بناء في الشرق الأوسط بإتباع نهج عقلاني.      الكونغرس الامريكي ذو الاغلبية الجمهورية يرفع الغطاء عن حيدر العبادي ( يعني صار مكشف)!      أين المقاومة العراقية للاحتلال الإيراني  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

تلغراف: بعد تحذيرات أمريكية.. سيُقتل مليون و400 ألف شخص بـ24 ساعة









تصاعد التوتر في العالم بسبب الأسلحة النووية، خصوصًا بعد تجربة كوريا الشمالية الناجحة بإطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات.


فقد حذّر وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس من الردّ الأميركي بحال استخدمت بيونغ يانغ الأسلحة النووية.


 كما تحدّث الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن ضرورة الاهتمام بالملف النووي.


فمع ازدياد التلميحات للعودة إلى توسيع الترسانات النووية حول العالم، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اجتماع لقادة القوات المسلّحة إنّ تعزيز القدرة النووية يجب أن تكون الهدف الرئيسي في العام 2017.

بحسب صحيفة "تلغراف" البريطانيّة، تملك 5 دول في العالم أسلحة نووية هي: فرنسا، الصين، روسيا، الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.


وقد أعلنت هذه الدول عن امتلاكها لهذه الأسلحة، ولكنّها وقعت على معاهدة الحدّ من انتشارها.
 وهذه المعاهدة تشرّع امتلاك الدول لهذه الأسلحة، لكن ليس من المفترض أن تبقى بحوزتها إلى الأبد، بل تلتزم عبر المعاهدة بإلغائها.


كما يوجد 4 دول أخرى تملك 340 رأسًا نوويًا، لكنّها لم توقّع على المعاهدة، وهي باكستان، الهند، إسرائيل وكوريا الشمالية.


أمّا روسيا وأميركا فيتشاركان 88% من الترسانة النووية العالمية. إذ يقدّر أنّ الدولتين تملكان 10 آلاف رأس صاروخ نووي.

كم هذه الأسلحة النووية مميتة؟

 الرؤوس النووية البالغ عددها 14900 قادرة على قتل ملايين الناس حول العالم وأن تدمّر عشرات المُدن.
بحسب "تلغراف"، فإنّ الأسلحة الروسية والأميركية مجتمعةً لديها قوّة 6600 ميغا طن، أي ما يُعادل 10 مرات مجمل حرارة الشمس التي تتلقاها الأرض في الدقيقة.


ووفقًا للموقع الخاص بخارطة الرؤوس النووية، فإنّ رمي واشنطن لقنبلة B-83 الهيدروجينية يُمكن أن يقتل مليون و400 ألف شخص في أوّل 24 ساعة من إطلاقها. فيما يُصاب 3.7 مليون آخرون، جراء الإشعاعات الحراريّة.


كذلك قنبلة القيصر الروسية، فهي أكبر قنبلة نووية تمّ اختبارها. وإذا ضربت هذه القنبلة نيويورك ستتسبّب بقتل 7.6 مليون شخص وجرح 4.2 مليون آخرين.


وختمت الصحيفة تقريرها بالقول إنّه إذا وسّعت روسيا وأميركا قدراتهما النووية، فيُمكن أن يدخلا العالم في حرب باردة جديدة.



صحيفة "تلغراف" البريطانيّة،
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21467957
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM